أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب البروستاتا

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٥٣ ، ٥ فبراير ٢٠١٩
أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب البروستاتا

أفضل مُضادّ حيويّ لعلاج التهاب البروستاتا

تُعَدُّ المُضادّات الحيويّة من أكثر الأدوية الشائع صرفها للمريض عند إصابته بالتهاب البروستاتا، ويعتمد اختيار المُضادّ الحيويّ المُناسب بشكلٍ أساسيّ على نوع البكتيريا المُسبِّبة للعدوى،[١] وفي الحقيقة، إنَّ مُعظم الكائنات المُسبِّبة لهذه المُشكلة تنتمي إلى مجموعة البكتيريا سلبيّة الغرام (بالإنجليزيّة: Gram-negative bacteria)، ومن أكثرها شيوعاً: بكتيريا الإشريكيّة القولونيّة (بالإنجليزيّة: Escherichia coli)، وكليبسيلا (بالإنجليزيّة: Klebsiella)، والمُكَوَّرة المعويّة (بالإنجليزيّة: Enterococci)، والزائفة (بالإنجليزيّة: Pseudomonas) وعليه، يُمكن إجمال بعض من المُضادّات الحيويّة الأكثر استخداماً في حالات التهاب البروستاتا على النحو الآتي:[٢]

  • أوفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Ofloxacin).
  • السيبروفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Ciprofloxacin).
  • نورفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Norfloxacin).
  • تريميثوبريم/سلفاميثوكسازول (بالإنجليزيّة: Trimethoprim/sulfamethoxazole).
  • دوكسيسايكلين (بالإنجليزيّة: Doxycycline).


علاج التهاب البروستاتا

تُوجَد العديد من الأدوية الأخرى بالإضافة إلى المُضادّات الحيويّة، قد يصرفها الطبيب في حالة الإصابة بالتهاب البروستاتا، ومنها:[١]

  • حاصرات مُستقبلات الألفا: (بالإنجليزيّة: Alpha-blockers)، وتُساعد هذه الأدوية على ارتخاء عُنق المثانة، والألياف العضليّة الموجودة في منطقة ارتباط البروستات مع المثانة؛ فهي بذلك تُخفِّف من شِدَّة بعض الأعراض المُصاحبة لالتهاب البروستات، مثل: الألم المُرافق للتبوُّل.
  • مُضادّات الالتهاب اللاستيرويديّة: (بالإنجليزيّة: Nonsteroidal anti-inflammatory drugs)، وتُساعد هذه الأدوية على التخفيف من أعراض الالتهاب، والشعور بالراحة بشكلٍ أكبر.


أعراض التهاب البروستاتا

التهاب البروستات البكتيريّ الحادّ

تظهر أعراض هذا النوع من التهاب البروستاتا بشكلٍ مُفاجئ، وفيما يأتي بعضٌ من هذه الأعراض:[٣]

  • الشعور بألم في البطن، أو في منطقة أسفل الظهر.
  • الإصابة بالغثيان، والتقيُّؤ.
  • الشعور بألم في الجسم.
  • الشعور بالألم، أو حرقة أثناء التبوُّل.
  • الإصابة بالحُمَّى، والنفضان (بالإنجليزيّة: Chills).
  • عدم المقدرة على إفراغ كامل محتوى المثانة.


التهاب البروستات البكتيريّ المُزمن

تتميَّز أعراض هذا النوع من التهاب البروستاتا بكونها خفيفة مُقارنةً بأعراض الالتهاب البكتيريّ الحادّ، وقد تستمرُّ لأكثر من ثلاثة شهور، وفيما يأتي بعض أعراض التهاب البروستات البكتيريّ المُزمن:[٣]

  • الشعور بالحاجة للتبوُّل المُتكرِّر.
  • حدوث اضطرابات في تدفُّق البول أثناء خروجه.
  • الشعور بالألم في المنطقة المُحيطة بأصل الفخذ، أو أسفل البطن، أو أسفل الظهر.
  • الشعور بألم المثانة.
  • الإصابة بعدوى الجهاز البوليّ.
  • الشعور بألم في القضيب، أو في الخصية.
  • المُعاناة من الحرقة أثناء التبوُّل.


المراجع

  1. ^ أ ب "Prostatitis", www.mayoclinic.org,16-5-2018، Retrieved 21-1-2019. Edited.
  2. JAMES J. STEVERMER, "Treatment of Prostatitis"، www.aafp.org, Retrieved 21-1-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Ann Pietrangelo ,Valencia Higuera (9-1-2017), "www.healthline.com"، www.healthline.com, Retrieved 21-1-2018. Edited.