أكبر دولة من حيث عدد السكان

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٥٥ ، ٢٥ مايو ٢٠١٩
أكبر دولة من حيث عدد السكان

أكبر دولة من حيث عدد السكان

تُعد دولة الصين أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان، حيث يُشكل عدد سكان فيها 18.41% من إجمالي عدد السكان في العالم، إذ وصل عددهم في عام 2019م حوالي 1,419,477,000 نسمة، بكثافة سكانية تصل إلى 151 شخص لكل كيلومتر مربع.[١] وقد تجاوز عدد السُكان في الهند المليار أيضاً، لذلك فهي تأتي في المرتبة الثانية من حيث عدد السكان، ثم الولايات المتحدة الأمريكية في المرتبة الثالثة، ثم إندونيسيا، ثم البرازيل، وذلك حسب أحدث تقديرات قسم السكان في الأمم المتحدة.[٢]


معلومات عن الصين

عُرفت الصين في عام 1000 قبل الميلاد باسم تشونغ قوه، وتعني المملكة الوسطى، حيث يعود هذا الاسم إلى سفينة تُدعى هي زون (بالإنجليزية: He Zun)، في إشارة إلى وادي النهر الأصفر المركزي، ثم استمر الاسم في التغير حسب تغيُر السُّلالات الحاكمة، فقد أُطلق عليها مينغ الكُبرى في عهد مينغ، وتشينغ العُظمى في عهد تشينغ. أما اسم الصين فيرجع إلى الكلمة الرومانية تشين، أو الكلمة الفارسية سين، لكنها تُعرف اليوم باسم تشونغهوا رينمين غونغ قوه (بالإنجليزية: Zhonghua Renmin Gong He Guo)، أي جمهورية الصين الشعبية.[٣]


الموقع والحدود

تقع الصين في شرق آسيا، وتحتل مساحة تبلُغ 9,582,956 كيلومتر مربع، إذ لها أطول حدود برية في العالم، بطول يصل إلى 22,117.21 كيلومتر، حيث تتشارك في حدودها مع 14 دولة تتمتع بحكم ذاتي، وهي: أفغانستان، وبوتان، والهند، وكازخستان، وكذلك قيرغستان، ولاوس، ومنغوليا، ومينامار، ونيبال، وكوريا الشمالية، بالإضافة إلى باكستان، وروسيا، وطاجيكستان، وفيتنام.[٤]


السكان

يتوزع سكان الصين على حوالي 56 مجموعة عرقية مُعترف بها، حيث يُشكل الصينيون الهان العدد الأكبر، بنسبة تصل إلى 91.6% من السكان، أما 1.3% فهم من التشوانغ، في حين تتوزع النسبة الباقية البالغة 7.1% بين أعراق مختلفة، منها: هوى، ومانشو، والمنغول، ودونغ، وغيرها. أما اللغة الصينية الأساسية، أو الماندرين فهي اللغة الرسمية في البلاد، إلى جانب العديد من اللغات، منها: يوي (بالإنجليزية: Yue)، ووه (بالإنجليزية: Wu)، ومينيبي (بالإنجليزية: Minbei)، وغيرها من اللغات، ولأن 52.2% من السكان لا ينتسبون لأي ديانة، لذلك فهي دولة ملحدة رسمياً، إلا أن هناك 18.2% من السكان يعتنقون البوذية، و5.1% المسيحية، ويُشكل المسلمون 1.8%، أما الدين الشعبي فيعتنقه 21.9%، وغيرها.[٥]


جغرافية الصين

تتنوع التضاريس في الصين، حيث تُشكل الجبال ثُلث مساحتها تقريباً، فهي تملك أعلى قمة في العالم، وهي جبل إفريست، بارتفاع يصل إلى 8,850م، بالإضافة إلى الهضاب، والتلال، والسهول الساحلية الواسعة، في حين تصل أدنى نقطة فيها إلى 155 متر تحت سطح البحر، وهي منخفض تورفان في بحيرة أيدينغ وتوجد في منطقة شيجانيغ الذاتية الحكم، كما يُمكن تقسم الصين إلى ثلاثة مستويات حسب الارتفاعات، وهي:[٦]

  • المستوى الأول: يحتوي هذا المستوى على أعلى هضبة في العالم، وهي هضبة التبت الموجودة في مقاطعة شنغهاي ذاتية الحكم، حيث ترتفع حوال 4,000 متر فوق مستوى سطح البحر، وتُعرف منطقة الجزء الغربي منها باسم سطح العالم (بالإنجليزية: roof of the world)، وذلك لأن متوسط ارتفاعها حوالي 5000 متر.
  • المستوى الثاني: تتنوع هذه المنطقة بين الجبال والهضاب، حيث يتراوح ارتفاع جبالها بين 900 و 1,800م، وتمتد من الشمال حيث جبال كونلون (بالإنجليزية: Kunlun)، وقيلاين (بالإنجليزية: Qilian)، إلى الشرق حيث سلسة جبال قيونجلاي (بالإنجليزية: Qionglai)، ودلايانغ (بالإنجليزية: Daliang). أما الهضاب المختلطة بالأحواض في هذه المنطقة فتشمل: الهضبة المنغولية، وحوض تاريم، وهضبة اللوس، وحوض سيتشوان، وهضبة يوننان- قويتشو.
  • المستوى الثالث: تقع تضاريس هذه المنطقة على مسافة أقل من 450م، حيث تتنوع التضاريس بين الجبال الشرقية حيث سلسلة جبال دالاو، وتايهانغ، ووه، والتلال، والسهول، وكذلك الجزء الشرقي من هضبة يوننان - قويتشو حتى بحر الصين.


المناخ

يتأثر المناخ في الصين بعدد من الكتل الهوائية، حيث تهب من سيبريا الكتلة الهوائية القارية القطبية في فصل الشتاء، خاصة في مناطق الشمال، وتتراوح درجات الحرارة أثناء تأثيرها بين 10 درجات مئوية إلى 25 درجة مئوية، ويكون الطقس مستقر، وبارد، وجاف، أما في الصيف فتتأثر الصين وخاصة الجزء الشرقي من كتلة هوائية استوائية مصدرها المحيط الهادئ، حيث تتسبب في هطول الأمطار في فصل الصيف. كما تتأثر الصين بكتل هوائية أخرى، وهي: الكتلة الجوية القارية الاستوائية، والكتلة الجوية البحرية القطبية، والكتلة الجوية البحرية الإستوائية.[٧]


المراجع

  1. "China Population", www.worldometers.info, Retrieved 05-05-2019. Edited.
  2. "Countries in the world by population (2019)", www.worldometers.info, Retrieved 05-05-2019. Edited.
  3. RACHEL DEASON (21-12-2017), "How Did China Really Get Its Name?"، www.theculturetrip.com, Retrieved 05-05-2019. Edited.
  4. Benjamin Elisha Sawe (29-06-2018), "Countries That Border China"، www.worldatlas.com, Retrieved 05-05-2019. Edited.
  5. "EAST ASIA/SOUTHEAST ASIA :: CHINA", www.cia.gov, Retrieved 05-05-2019. Edited.
  6. David N. Keightley, Erik Zürcher, Kenneth G. Lieberthal, and others (30-04-2019), "China"، www.britannica.com, Retrieved 05-05-2019. Edited.
  7. Evelyn S. Rawski, Albert Feuerwerker, Lynn White, and others (30-04-2019), "China"، www.britannica.com, Retrieved 05-05-2019. Edited.