أكلات أهل القصيم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٠٤ ، ٣٠ سبتمبر ٢٠١٨
أكلات أهل القصيم

القصيم

القصيم هي منطقة في المملكة العربية السعودية، وهي من المناطق المشهورة بالعديد من الأطباق الشهية، حيث يتقن أهلها إعداد وصفات متنوعة من الطعام يتناولونها خلال اليوم، منها ما يتم تناوله كوجبة إفطار أو وجبة غداء أو وجبة عشاء، بالإضافة إلى بعض الأطباق الجانبيّة، وأطباق الحلويات، وتعدّ أكلات أهل القصيم من الأطباق الغنيّة جداً بالمواد الغذائية، وفيما يلي سنذكر أشهر الأكلات التي تميز المطبخ القصيمي.


أكلات أهل القصيم

المطازيز

هي من أكثر الأكلات انتشاراً بين أهل القصيم، ويحتاج إعدادها إلى خبرة كبيرة، حيث تتكون بشكل رئيسيّ من القمح، ويتم تقسيم العجين إلى قطع صغيرة، كلّ قطعة بحجم البيضة، ويتمّ فردها في راحة اليد، ثم تسقيطها في قدر يغلي يحتوي هذا القدر على قطع من اللحم، وبضع ملاعق من السمن أو الزيت، وفطر الفقع أو الكمأة، وتعتبر هذه الأكلة من الأكلات المحببة لدى الجميع والتي يتم تقديمها كوجبة غداء أو عشاء، وخصوصاً لكبار السن.


المرقوق

يتمّ صنع هذه الأكلة من طحين القمح الذي نصنع منه العجين، حيث يتمّ تقطيعه إلى قطعٍ متساوية متوسّطة الحجم، تسمّى المثايل، والتي يتمّ تشكيلها على شكل أقراص، ثم يتمّ تسقيطها في قدر به ماء مغليّ، وتترك في الماء حتى تنضج تماماً، ويضاف إليها اللحم، والسمن، ونبات القرع، وعدة أنواع من الخضار حسب الرغبة، بالإضافة إلى البهارات، والملح، والفلفل، ويطلق على المرقوق قبل إضافة قطع العجين إليه اسم عقود، وبعد إضافتها اسم البلول.


القرصان

تتكون أكلة القرصان من رغيف خبزٍ كبيرٍ دائري الشكل ورقيق جداً، يصنع من طحين القمح، بأداة خاصّة اسمها المقرصة.


مراصيع تنور

يتمّ تحضير هذه الأكلة في فرن التنور، وهي قطع من العجين صغيرة الحجم، تشكلها المرأة بأصابعها، وتضغطها، وتلصقها في جدار فرن التنور، وتتركها حتى تنضج.


الحنيني

يُحضّر الحنيني من طحين القمح، حيث يتمّ قطف سنابل القمح ودقّها، وفصل القشور عن الحبوب، وبعد طحن الحبوب، يتمّ عجن الطحين وخبزه. ويضاف إليه مقدار من السمنة البلدية، والتمر، وأجود أنواع التمر هو التمر السكريّ أصفر اللون، وعند التقديم يتم تقديمة مع السمن البلدي بعد تسخينه، وبعض شرائح الليمون.


الكليجة

يتمّ تشكيل العجينة لامصنوعة من طحين القمح، والبيض، والعسل على شكل قرص بحجم قبضة اليد، ويمكن استبدال العسل بالسكر أو الدبس، وبعض أنواع البهارات، وهذه الأكلة طعمها لذيذ، ورائحته طيبة.


المصابيب

يتمّ إعداد المصابيب من طحين القمح أو طحين الذرة، ولتحضير هذا الطبق يعجن الطحين بالماء، حتّى يصبح رقيقاً جداً، ويضاف إليه البصل والخميرة، وتُصب العجينة في القدر المخصّص لها، ويسمّى المقرصة، ويضاف للعجينة البيض والعسل، أو الحليب والسمن البلدي، ويكون لونه أشقر ذهبياً.


قرص الجمر

هو قرص كبيرٌ جداً، يتم خبزه في الرمل المحمى، عن طريق دفن القرص في التراب، وتقليبه حتى ينضج، ثمّ يتم تنفيض الأقراص من أثر الرمل والتراب، ويقطع إلى قطع صغيرة، ويضاف إليه السمن البلدي والعسل، ويتمّ دهنه جيداً وفركه ويسمّى الفريك.