أكل يسهل الولادة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٨ ، ٤ مارس ٢٠٢١
أكل يسهل الولادة
أكل يسهل الولادة

هل هناك أطعمة لتسهيل الولادة

بدايةً؛ تجدر الإشارة إلى أنَّ المعلومات العلميّة فيما يتعلّق بوجود علاقةٍ مباشرةٍ بين الطعام ودوره في تسهيل الولادة تعدّ محدودة، إلّا أنّ بعض المعلومات أشارت إلى دور بعض الأطعمة في التأثير في الجهاز الهضمي، مما قد يساهم بشكلٍ غير مباشرٍ في حدوث انقباضاتٍ في الرحم، والتي تعدّ مؤشراً على بداية الولادة، إلّا أنّ ذلك لا يعني بالضرورة جاهزيّة المرأة الحامل للولادة خاصةً إذا كان جسدها غير جاهزٍ لذلك بعد،[١]


ويُوصى بعدم تناول إي أطعمةٍ أو أعشابٍ أو مكمّلاتٍ غذائية بهدف تسهيل الولادة دون استشارة الطبيب، لمعرفة مدى أمان استهلاكها على الأمّ والجنين معاً.


أطعمة التي يُعتقد أنها قد تسهل الولادة

تُعدّ هذه الأطعمة شائعةً بين النساء على أنَّها تسهّل الولادة، ولكن كما ذكر سابقاً؛ فإنَّ فعالية هذه الأغذية على تسهيل الولادة ما زالت تفتقر الى دراساتٍ علمية تثبت فعاليتها، ولكن نذكر أهمّها فيما يأتي:


التمر

يشير عددٌ من الدراسات إلى أنَّ تناول التمر لبضعة أسابيع قبل موعد الولادة قد يساعد على توسّع عنق الرحم مما قد يسهّل عملية الولادة،[٢]حبث أشارت دراسةٌ نشرتها مجلّة Journal of Obstetrics and Gynaecology عام 2011، والتي أجريت على نساءٍ في الشهر الأخير من حملهنّ، أنَّ استهلاك التمر في الأسابيع الأربعة الأخيرة قبل الولادة، قد ساهم في التقليل من الحاجة لوسائل المساعدة على الولادة.[٣]


الأناناس

يُعد الأناناس من الفاكهة حلوة المذاق، كما يُعرف بكونه غنيّاً بالعناصر الغذائية المفيدة، مثل فيتامين ج، والمنغنيز، وتجدر الإشارة إلى أنّه لا توجد أدلّةٌ علميّةٌ تأكد فاعليته في بدء المخاض، إلّا أنّه يحتوي على إنزيم يُدعى بالبروميلين (بالإنجليزية: Bromelain)، والذي يساعد على توسيع عنق الرحم، مما قد يساعد على تسهيل الولادة.[٤]


الأطعمة الحارة

يعتقد البعض أنَّ تناول الطعام الحارّ قد يساعد على بدء الإنقباضات في الرحم، وذلك عن طريق دوره غير المباشر في تحفيز الجهاز الهضمي كونها تؤدي إلى اضطرابٍ في المعدة والإسهال؛ إذ يزيد تناول الطعام الحار من إفراز هرمون البروستاغلاندين (بالإنجليزية: Prostaglandin)، الذي يُساهم في تسهيل المخاض، والتي غالباً لا تكون كافيةً لبدء المخاض والولادة، ومن الجدير بالذكر أنّ الجهاز الهضمي والرحم غير متصلين بأي طريقة، إلّا أنّ التأثير يعدّ غير مباشرٍ كما ذكرنا سابقاً.[٥]


هل يمكن استخدام الأعشاب لتسهيل الولادة

تلجأ بعض النساء أحياناً إلى استخدام بعض الأعشاب لتسهيل الولادة، مثل أوراق التوت، والكوهوش الأزرق (بالإنجليزية: Blue Cohosh)، وزيت زهرة الربيع المسائية، ولكن أشارت مراجعةٌ حديثةٌ لمئات الدراسات، إلى أنَّ عدداً قليلاً جداً من الأدلّة يسمح باستخدام الأعشاب أثناء الحمل، إذ إنّ استخدام الأعشاب أثناء الحمل قد يؤدي إلى ظهور مجموعةٍ من الآثار الجانبيّة الخطيرة على الأم وجنينها، لذا ينصح بتجنّب استخدامها، وتوخي الحذر عند استخدام أيّ نوعٍ من الأعشاب، كما ينصح دائماً باستشارة الطبيب المختصّ قبل تناول أي نوعٍ من الأعشاب أو المكمّلات الغذائية كما ذكرنا سابقاً.[٦]


فوائد التمارين الرياضية لتسهيل الولادة

تعدّ ممارسة التمارين الرياضية من الوسائل التي يمكن أن تتّبعها الحوامل لتسهيل الولادة؛ حيث تمارس معظم النساء التي لا يعانين من أمراض التمارينَ الرياضيّةَ أثناء فترة الحمل،[٦] وقد أشارت دراسةٌ نشرتها مجلة The European Journal of Obstetrics & Gynecology and Reproductive Biology عام 2018، إلى أنَّ ممارسة التمارين الرياضية تحت إشراف المختصّين طوال فترة الحمل، قد ساهم في التقليل من مدّة المرحلة الأولى من المخاض من 462 إلى 409 دقائق، ومن الوقت الإجمالي للمرحلتين الأولتيين معاً من 499 إلى 442 دقيقة، مما ساعد على انخفاض الوقت الإجمالي للولادة من 507 إلى 450 دقيقة،[٧] وعلى الرغم من ذلك، لا توجد أدلةٌ كافية على أنَّ ممارسة التمارين الرياضية قد تُسرّع دخول النساء الحوامل في مرحلة المخاض، ولكن يُنصح بممارسة المشي باستمرار.[٦]


المراجع

  1. Katherine Lee (11-8-2017), "Can This Eggplant Parm Recipe Induce Labor?"، www.whattoexpect.com, Retrieved 4-3-2021. Edited.
  2. "Can anything bring labour on?", www.tommys.org,23-7-2019، Retrieved 4-3-2021. Edited.
  3. O. Al-Kuran, L. Al-Mehaisen, H. Bawadi And Others (31-6-2011), "The effect of late pregnancy consumption of date fruit on labour and delivery", Journal of Obstetrics and Gynaecology, Issue 1, Folder 31, Page 29-31. Edited.
  4. Jennifer Larson (22-12-2020), "About Those Labor-Inducing Foods: Do They Work?"، www.healthline.com, Retrieved 4-3-2021. Edited.
  5. Kate Marple (27-1-2020), "Inducing labor"، www.babycenter.com, Retrieved 4-3-2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت "How to Induce Labor Naturally", www.medicinenet.com,30-12-2019، Retrieved 4-3-2021. Edited.
  7. Ruben Barakat, Evelia Franco, María Perales And Others (1-5-2018), "Exercise during pregnancy is associated with a shorter duration of labor. A randomized clinical trial", The European Journal of Obstetrics & Gynecology and Reproductive Biology, Folder 224, Page 33-40,. Edited.
585 مشاهدة
Top Down