ألم في الخصية اليسرى

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠١ ، ٣ فبراير ٢٠١٩
ألم في الخصية اليسرى

ألم في الخصية اليُسرى

تُعَدُّ الخصية اليُسرى أكثر عُرضةً للإصابة بعدد من المشاكل الصحِّية؛ نظراً للاختلاف التشريحيّ الموجود فيها مُقارنةً بالخصية اليُمنى، لذا فإنّ الألم غالباً ما يظهر في جانب الخصية اليُسرى.[١]


أسباب الألم في الخصية اليُسرى

هناك عِدَّة أسباب قد تكمن وراء الإصابة بألم الخصية اليُسرى، ومن هذه الأسباب ما يأتي:[١]

  • الإصابة بالتهاب الخصية: (بالإنجليزيّة: Orchitis) يحدث التهاب الخصية عادةً نتيجة الإصابة بعدوى بكتيريّة، أو فيروسيّة.
  • انفتال الخصية: (بالإنجليزيّة: Testicular torsion)، والذي يحدث نتيجة تعرُّض الحبل المنويّ داخل الخصية للالتواء.
  • الإصابة بدوالي الخصية: (بالإنجليزيّة: Varicoceles) حيث تتكوَّن دوالي الخصية في حال انتفخت الأوردة الموجودة فيها.
  • الإصابة بالقيلة المائيّة، أو الأُدرَة: (بالإنجليزيّة: Hydrocele)، وهي المشكلة الأكثر شيوعاً بين الرُّضَّع، إذ تحدث عند امتلاء النسيج الرقيق المُحيط بالخصيتَين بالسائل، أو الدم، وعادةً ما يترافق ذلك مع انتفاخ كيس الصفن.
  • تعرُّض الخصية للإصابة: فالخصيتان عُرضةً للإصابات أثناء مُمارسة التمارين الرياضيّة، أو القتال، أو نتيجة التعرُّض لحادث مُعيَّن.


علاج ألم الخصية

يعتمد علاج ألم الخصية على علاج مُسبِّب الألم، حيث يُمكن إجمال بعض من الطُّرُق العلاجيّة المُستخدَمة للتخفيف من ألم الخصية على النحو الآتي:[٢]

  • تناول مُسكِّنات الألم، مثل: الإيبوبروفين (بالإنجليزيّة: Ibuprofen)، والأسبرين (بالإنجليزيّة: Aspirin)، والأسيتامينوفين (بالإنجليزيّة: Acetaminophen).
  • تناول مُضادِّ الاكتئاب ثُلاثيّ الحلقات الذي قد يصفه الطبيب، مثل: الأميتريبتيلين (بالإنجليزيّة: Amitriptyline).
  • تناول المُضادّات الحيويّة، مثل: دوكسيسايكلين (بالإنجليزيّة: Doxycycline)، والكوينولون (بالإنجليزيّة: Quinolones)؛ لعلاج الألم الناجم عن إصابة الخصية بعدوى بكتيريّة، كالتهاب الخصية البكتيريّ.
  • العلاج الجراحيّ، ويتمّ اللُّجوء إليه في بعض الحالات اعتماداً على مُسبِّب الألم، ومن هذه الطُّرُق الجراحيّة: استئصال الخصية (بالإنجليزيّة: Orchiectomy)، واستئصال البربخ (بالإنجليزيّة: Epididymectomy).


الوقاية من ألم الخصية

هناك عددٌ من الطُّرُق، والنصائح التي يُمكن من خلالها الوقاية من بعض العوامل التي قد تُسبِّب ألم الخصية، ومن هذه الطُّرُق ما يأتي:[٣]

  • الحرص على أَخْذ لُقاح النكاف؛ فبذلك يُمكن التقليل من خطر الإصابة بالتهاب الخصية الفيروسيّ.
  • استخدام معدّات وقائيّة مناسبة عند مُمارسة الأنشطة الرياضيّة؛ بهدف الوقاية من تعرُّض الخصية للإصابات.
  • استخدام الواقي الذكريّ؛ لتقليل خطر الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيّاً، والتي قد تُسبِّب التهاب الخصية البكتيريّ، أو التهاب البربخ (بالإنجليزيّة: Epididymitis).


المراجع

  1. ^ أ ب James Roland (26-11-2018), "7 Reasons Your Left Testicle Hurts"، www.healthline.com, Retrieved 18-1-2019. Edited.
  2. "Testicular Pain: Care and Treatment", my.clevelandclinic.org, Retrieved 18-1-2019. Edited.
  3. Steven Doerr, "Testicular Pain (Pain in the Testicles) in Men and Boys: Causes, Symptoms, and Treatment Relief"، www.medicinenet.com, Retrieved 18-1-2019. Edited.