ألم قولون عصبي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٢٩ أبريل ٢٠١٩
ألم قولون عصبي

ألم القولون العصبيّ

يُعَدُّ الألم المصاحب للقولون العصبيّ (بالإنجليزيّة: Irritable Bowel Syndrome) من الأعراض السائدة التي يُعاني منها المصاب، حيث يُعاني ثلاثة من كلِّ أربعة أشخاص مصابين بالقولون العصبيّ من ألم مُستمرّ في البطن، كما يُشار إليه على أنَّه ألم حشويّ (بالإنجليزيّة: Visceral pain)، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الألم قد يكون مُزمناً؛ أي أنَّه يستمرُّ لمُدَّة 6 أشهر فأكثر بشكل مُتكرِّر ومتواصل، وتزداد شِدَّته بعد تناول الطعام، أو بعد حدوث حركة في الأمعاء، ويختلف المصابون في طريقة وصف الألم، مثل: الشعور بطعن، أو تقلُّصات، أو أنَّه ألم حادّ.[١]


أعراض مصاحبة لألم القولون العصبيّ

تُوجَد بعض الأعراض التي تُصاحب ألم القولون العصبيّ، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الإصابة بالإمساك.
  • انتفاخ البطن بشكل يمكن للمصاب رؤيته.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الشعور بعدم إخراج البراز بشكلٍ كامل.
  • خروج مخاط مع البراز.
  • الإخراج بشكل مُتكرِّر، أو خروج براز رخو.
  • تناوب الإمساك، والإسهال.


نصائح لتخفيف ألم القولون العصبيّ

يُمكن اتِّباع بعض النصائح التي تُساهم في تخفيف ألم القولون العصبيّ، ومنها ما يأتي:[٣]

  • استخدام الأدوية المُضادَّة للاكتئاب: حيث يعتقد بعض الأطبَّاء أنَّ بعض المصابين بالقولون العصبيّ يُعانون من الاكتئاب، ويستفيد هؤلاء المصابون من التقييم النفسيّ، وأخذ الأدوية المُضادَّة للاكتئاب للتخفيف من هذا الانزعاج.
  • علاج الإمساك أو الإسهال: حيث يُساهم الاثنان في الشعور بالألم، ويُمكن اتِّباع بعض الطُّرُق للسيطرة عليهما:
    • استعمال المُليِّنات.
    • تناول المزيد من الألياف.
    • استخدام الأدوية المُضادَّة للإسهال.
    • التقليل من التوتُّر.
    • ممارسة التمارين الرياضيّة.
    • استهلاك كمِّيات كافية من المياه.
    • استخدام الباراسیتامول (بالإنجليزيّة: Paracetamol) كمُسكِّن للألم.
    • تجنُّب تناول الأطعمة المُهيِّجة، كمنتجات الألبان.


مراجعة الطبيب

تُوجَد بعض الحالات المرتبطة بألم القولون العصبيّ، والتي تستدعي الرعاية الطبِّية الفوريّة، مثل: زيادة شِدَّة الألم بشكلٍ تدريجيّ، أو أن يُوقظ الألم المصاب في الليل، حيث يستدعي ذلك إجراء تقييم سريع لوضع المصاب، وتجدر الإشارة إلى وجود بعض الأعراض التي تستدعي الذهاب إلى الطوارئ، ومنها ما يأتي:[٢]

  • نزيف المستقيم، أو الإصابة بإسهال دمويّ.
  • صعوبة التنفُّس، أو الشعور بألم في الصَّدر.
  • المعاناة من السُعال، أو تقيُّؤ دمويّ.
  • الشعور بقساوة البطن، أو الشعور بألم يظهر عند لمسه.
  • عدم المقدرة على إيقاف التقيُّؤ.
  • الشعور بألم شديد في الرقبة، أو ألواح الكتفَين.


مراجع

  1. Douglas A Drossman, "Understanding and Managing Pain in Irritable Bowel Syndrome (IBS)"، www.aboutibs.org, Retrieved 2-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Barbara Bolen (26-3-2019), "Understanding IBS Pain"، www.verywellhealth.com, Retrieved 2-4-2019. Edited.
  3. Diana Rodriguez (6-4-2013), "Understanding and Managing IBS Pain"، www.everydayhealth.com, Retrieved 2-4-2019. Edited.