أنواع الثعالب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٣ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٥
أنواع الثعالب

الثّعلب

الثّعلب هو حيوان من الثدييات يتبع فصيلة الكلبيات، وحجمه أصغر قليلاً من الكلب، وتشبه أنواع معينة منه الذئب، ويتغذى الثّعلب على القوارض وصغار الثدييات كالأرانب وكذلك الزواحف والطيور. البعض من أنواع الثعلب يعيشون بالقرب من المدن والقرى والمزارع لذا تتغذى على بقايا الطعام.


يتميز هذا الحيوان بحاسة شم قوية وسرعة حركة عالية لأنه رشيق الجسم، وترتبط صفة المكر ارتباطاً قوياً بالثّعلب نتيجة طباعه، فالثّعلب ماكر ومراوغ وذكي، وسنتعرف معاً على أشهر أنواع الثّعلب الموجودة في العالم.


أنواع الثعالب

هناك أنواع عديدة من الثعالب الموجودة حول العالم، ومنها ما يلي:

الثّعلب القطبي

سُميّ بالقطبي لأنه يعيش في المنطاق القطبية في الجزر المنتشرة حول المحيط القطبي الشّمالي، وكذلك يتواجد في أقصى شمال آسيا وفي أوروبا وأمريكا الشّمالية، ويفضل العيش في المناطق الخالية من الأشجار، وما يميز هذا الثّعلب حجمه الصغير، حيث يبلغ طوله سبعين سنتمتراً وطول ذيله أربعين سنتمتراً، كما أن لون فرائه يتغير في الصّيف من اللون البني أو الرمادي إلى اللون الأبيض الناصع في الشتاء كوسيلة لإمساك فرائسه بسهولة.


يتكيف الثّعلب القطبي مع البرد القارس من خلال الفرو الطويل الذي يغطي كامل جسمه، وكذلك آذانه قصيرة ودائرية أكثر حتى تحتفظ بالحرارة دائماً، وينحدر من هذه الفصيلة الثعالب الزرقاء الرمادية نسبة إلى فرائها، كما تتغذى الثعالب القطبية على الثدييات الصغيرة والطيور وبيضها وبقايا فرائس الدببة.


الثّعلب الأحمر

هو أشهر أنواع الثّعالب، حيث تتميز بلون الفرو الأحمر الفاقع ( بني محمر)، أو الأحمر البرتقالي، ويغطي الفرو الأبيض منطقة البطن، وتتميز بأرجلها السّوداء ونهاية طرف ذيلها الأبيض، ويعيش في أغلب مناطق آسيا وأوروبا وبعض أجزاء شمال أمريكا الشمالية، وفي جنوب أستراليا وشمال إفريقيا، وتتغذى الثعالب الحمراء على لحوم القوارض، والأرانب، والطيور، والضفادع، والأسماك، والرخويات، وهوائم الأرض، والزواحف الصغيرة، وقد يأكل بعضها الفواكه كالعنب، والتفاح، والتوت.


من أشهر أنواع الثّعلب الأحمر هو ثعلب الصّليب نسبة إلى الصّليب الكبير في منتصف ذراعه حتى يمتد بمنتصف ظهره، والثّعالب الفضية ذات الفراء الأسود، وثعلب التيبيت في جبال الهملايا وكشمير، والأحمر الياباني.


الثّعلب الرمادي

يتميز بلون فرائه الرّمادي في منطقة الظّهر، واللون الصّدئي على الرّقبة، والأذرع، والأقدام، وأسفل الذّيل، واللون الأبيض في منطقة البطن والأجزاء السفلية، واللون الأسود في طرف ذيله، ويعيش هذا الثّعلب في جنوب كندا وجنوب الولايات المتحدة، والمكسيك، وأمريكا الوسطى، ويعرف هذا النوع بثعلب الشجرة، لأنه يتسلق الأشجار على غير الأنواع الأخرى.


ثعلب الفِنك

يعتبر من أصغر أنواع الثعالب، حيث يصل طوله إلى أربعين سنتمتراً، ويتميز بآذانه الكبيرة ولون فرائه الرملي والرمادي الباهت، وكذلك بذيله القصير وفروه الطويل الناعم، ومن أسمائه الأخرى الثعلب الحصني أو الحصيني، وهو يعيش في بيئة صحراوية ويتواجد في شمال إفريقيا، والجزيرة العربية.


يفضل العيش في مجموعات تتكون من عشرة إلى خمسة عشرة ثعلباً، كما يفضل العيش في جحور متعددة المسارات يحفرها بسرعة كبيرة، يقضي أوقاته فيها أثناء النهار، أما في الليل فيخرج نشيطاً باحثاً عن غذائه، ويتكيف مع حرارة الصحراء.


الثّعلب خفاشي الأذن

يتميز يضخامة آذانه ولون ظهره البني الرمادي، ويعيش في المناطق الجافة ويتواجد في جنوب وشرق إفريقيا، ويتغذى على الحشرات الصغيرة مثل المنّ، وعلى القوارض الصغيرة حيث يتمكن من اصطيادها بفضل جريه السريع وتغيير مساره بشكل حاد أثناء الجري، وأحياناً يتغذى على الفواكه.