أين تقع الولايات المتحدة الأمريكية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٨ ، ٢١ مايو ٢٠١٧
أين تقع الولايات المتحدة الأمريكية

الولايات المتحدة الأمريكية

وسُمّيت الولايات المتحدة الأمريكية بهذا الاسم نسبةً إلى عدد الولايات التي انضمّت واتّحدت لتكوّن دولةً عظمى، ونذكر بأنّ عدد الولايات المتحدة هو خمسون ولاية، ومعظم هذه الولايات تقع داخل حدود القارة الأمريكيّة ما عدا ولاية آلاسكا، وهي ولاية تقع بالقرب من كندا شرقاً وبالقرب من روسيا من الجهة الغربيّة، وتتميّز بالطّقس البارد الجاف الثّلجي، وأمّا الولاية الأخرى هي ولاية هاواي، وتقع ضمن أرخبيل من الجزر تتوسّط المحيط الهادئ، وجزر تتوسط البحر الكاريبي، ولذلك يشار في العلم الرّسمي للجمهورية بخمسين نجمة نسبة إلى عدد الولايات المتحدة الأمريكية.


أين تقع الولايات المتحدة الأمريكية

تقع الولايات المتحدة الأمريكية في قارة أمريكا الشّمالية، وتحتل هذه الولايات المتحدة مساحةً كبيرةً من مساحة القارة، وتنحصر هذه الدّولة بين المحيط الهادئ من الجهة الغربيّة، والمحيط الأطلسي من الجهة الشّرقية، وأمّا من الجهة الشمالية فتحيط بها كندا، وأمّا من الجهة الجنوبيّة للبلاد فتشترك بحدودها مع دولة المكسيك، وتعدّ الولايات المتحدة ثالث أكبر الدّول مساحةً بعد دولتي الصّين والهند، وبالتّالي تحتلّ المركز الثّالث أيضاً من حيث عدد السّكان؛ فالسكّان أو المواطنون الأمريكيّون هم من عِرقيّات وثقافات مختلفة؛ ولذلك تلقّب الولايات المتحدة الأمريكية ببوتقة العالم أجمع؛ أي تلم شمل الكثير من سكان العالم في رقعة واحدة، ونوع الحكم الذي يحكم البلاد هو النّظام الجمهوري.


مراحل اكتشاف القارّة الأمريكيّة

تمّ اكتشاف القارّة الأمريكيّة عام 1492م من خلال المستكشف كريستوفر كولومبوس عندما وصل إلى جزر البحر الكاريبي، وفعليّاً تمّ الوصول إلى داخل أراضي القارة الأمريكية عام 1513م، وهي الأراضي الحالية للولايات المتحدة من قبل المستكشف خوان بونسي دي ليون، ونذكر أنّ السكّان الأصليين للولايات المتحدة هم عبارة عن الهنود الحمر الّذين تميل بشرتهم إلى اللون الأسمر، وبعد اكتشاف هذه القارّة والنّجاح في الوصول إلى الشّواطئ المطلّة على سواحل المحيط الأطلسي، أصبحت طمعاً وموطناً يقصده المهاجرون الأوروبيّون الذين هاجروا من القارة الأوربية هرباً من الأوبئة والأمراض التي كانت منتشرةً في القارة الأوروبية، وكان المهاجرون هم من الجنسيّة الإنجليزيّة والإسبانيّة والفرنسيّة والبرتغاليّة، وتمّ إحضار عدد من العبيد من القارة الإفريقية للعمل في المستعمرات التي تمّ إنشاؤها في تلك الفترة، ولكن أبرز المستعمرات التي قامت هي المستعمرات البريطانيّة، والمستعمرات الإسبانية.


تضاريس الولايات المتّحدة الأمريكية

تتميز أراضي الولايات المتّحدة الأمريكية بالتّنوع الجغرافي للتضاريس؛ فهي بيئة طبيعيّة متنوعة، ولعلّ أبرز أسباب الاستيطان فيها هو خصوبة أراضيها؛ حيث تمّ إنشاء ثلاث عشرة مستعمرة بريطانيّة، واشتهرت بالزّراعة والتّعدين، وأوّل ولاية تمّ تأسيسها هي ولاية فرجينيا، وتوالت الدّول الأوروبية بإنشاء المستعمرات الإسبانية والهولنديّة والفرنسيّة وغيرها، ونتيجة التّنافس والتّنازع على الأراضي قامات حرب أهليّة بين تلك المستعمرات، وقد مرّت البلاد من فترة 1600 إلى فترة عام 1775 في الكثير من الحروب والانشقاقات، وفي شهر يوليو من عام 1776م تمّ إنهاء الحرب الأهليّة، وتمّ إعلان استقلال الولايات المتحدة الأمريكية، ومنذ ذلك اليوم زادت أعداد المهاجرين إليها، وازدهر الاقتصاد الوطني للبلاد، ونجحت وبرزت الولايات المتحدة الأمريكية كدولة عظمى نجحت بقيادة العالم أجمع؛ فالبلاد قويّة اقتصاديّاً وعسكريّاً وسياسيّاً.