أين تقع بنغازي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ١٦ يوليو ٢٠١٧
أين تقع بنغازي

موقع مدينة بنغازي

تعد بنغازي إحدى المدن الليبية المشهورة، وهي ثاني أكبر مدينة في ليبيا من حيث الكثافة السكانية، كما أنها أكبر مدينة واقعة في منطقة إقليم برقة، هذا عدا عن أنها كانت العاصمة المشتركة للبلاد بحسب دستور الاستقلال الليبي لعام 1951م، وتطل وتشرف على ساحل البحر الأبيض المتوسط، ويعتبر تخطيطها شعاعي مركزه الرئيسي بحيرة بنغازي الواقعة في قلب المدينة، وتتألف بنغازي الكبرى من العديد من البلدات والمدن الواقعة في جنوبها، ومنها: سلوق، وقمنيس، وتوكرة، والأبيار.


تاريخ مدينة بنغازي

لقد تم تأسيس بنغازي كمستوطنة يونانية إغريقية عُرفت باسم (يوسبيريديس)، وكان ذلك قبل عام 525 ق.م، فكانت تعد المدينة الحلقة الأخيرة في سلسلة من المحافظات المتعاقبة، والتي خضع حكم قورينائية لها في فترات زمنية متنوعة من تاريخها، وقد كانت مدينة شحات (قورينا) أولى هذه المدن، وهي تقع في منطقة الجبل الأخضر، وبعدها نقل الأمبراطور (دوقدليانوس) العاصمة لمدينة طوليماس أو طلميثة، ولكن خلال القرن السادس الميلادي تدهورت أوضاع المدينة، حيث أصبحت مدينة أبولونيا على مسافة 28كم، وأصبحت أيضاً مدينة سوسة عاصمة لهذه المنطقة، وفي سنة 643 قامت مدينة باركي باحتلال مركز العاصمة، وتم إطلاق اسم (برقة) على جميع أجزاء الإقليم، وبعد فترة من الزمن قام الأتراك بالسيطرة على المنطقة واختاروا بنغازي لتصبح عاصمة الإقليم، ويجدر بالذكر أن مدينة بنغازي عُرفت ب(رباية الذايح) أي بيت أو مكان من لا مكان له، وذلك يعني أنها امتازت باستقبالها لجميع الزوار سواء الليبيين من داخل البلد أم الأغراب من خارجها، فقد عُرف أهلها بطيبتهم وحسن معاشرتهم.


اقتصاد مدينة بنغازي

تتخذ الكثير من الشركات والمصارف مدينة بنغازي مقراً أساسياً ورئيساً لها، ومنها: مصرف المتوسط، ومصرف الوحدة، ومصرف التجارة والتنمية، ومصرف الإجماع العربي، ومصرف الإدخار، وسوق الأوراق المالية الليبي، وشركة الخليج العربي للنفط، ولعل السبب وراء ذلك هو كثافتها السكانية وموقعها الاستراتيجي، ولذات السبب تسعى المدينة إلى استعادة العديد من المؤسسات الوطنية إليها، والتي تم تأسيسها سابقاً داخل المدينة، ثمّ نُقلت منها في العقود السابقة، ومن هذه المؤسسات المؤسسة الوطنية للنفط، فقد أصدرت الحكومة قراراً رسمياً بعودة مقرها ومركزها الرئيسي لمدينة بنغازي خلال فترة رئاسة الحكومة الليبية من قبل علي زيدان، إضافة لذلك مركز ليبيا المركزي والخطوط الجوية الليبية، وقد تم اعتبار ميناء بنغازي أحد أهم الموانئ البحرية لحركة التجارة الليبية، كما تمّ تصنيف مطار المدينة بأنه ثاني أهم المطارات الليبية، وذلك قبل تعطله عن العمل نتيجة الحرب الدائرة.


السياحة في مدينة بنغازي

لا تعتمد مدينة بنغازي بشكل كبير وواسع على السياحة، فعدد كبير من السياح الذي يتوافدون إليها عبر السفن السياحية الراسية في ميناء بنغازي يتوجهون مباشرة للأماكن والمناطق الأثرية المتواجدة في كل من البيضاء، وشحات، والجبل الأخضر، وسوسة، ولكن في السنوات الآخيرة قد بدأ الاهتمام والعناية بالنشاطات السياحية داخل المدينة، وكان ذلك من خلال القيام بالعديد من المشاريع الفندقية والسياحية، وذلك لاستقطاب السياحة الأوروبية، وينبغي الإشارة بأنه يعتبر نهر الليثي أو نهر النسيان المتواجد في إقليم بوعطني الواقع في الجهة الشرقية من بنغازي أحد المعالم السياحية الجذابة في ليبيا، فقد ورد ذكره في الأساطير اليونانية، كما يتواجد في المدينة الكثير من الحدائق العامة.

686 مشاهدة