مدينة بنغازي في ليبيا

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠١ ، ٢ أبريل ٢٠١٧
مدينة بنغازي في ليبيا

مدينة بنغازي

مدينة بنغازي هي واحدة من مدن ليبيا، وتطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط، وتبعد عن العاصمة طرابلس حوالي 1023كم، ويعتقد أنّ بداية إنشائها ترجع إلى القرن الخامس قبل الميلاد وهي ثاني أكبر المدن الليبية من حيث عدد السكان، ويبلغ عددهم 631.555 نسمة حسب إحصائية عام 2011م.


مناخ بنغازي

يتّصف مناخ بنغازي بأنّه معتدل يميل إلى الدفء بشكلٍ إجمالي، حيث يسود مناخ البحر المتوسط شمال المدينة، ومناخ شبه صحراويّ في المنطقة الجنوبية منها، ويمتاز صيفها بأنّه حارّ، يرتفع فيه معدل الرطوبة، أمّا الشتاء فهول معتدل الحرارة، وتتساقط فيه كمية من الأمطار، يتراوح معدل الهطول السنوي 268 ملليمتراً.


اقتصاد بنغازي

نظراً لموقعها الاستراتيجي، وكثافة أعداد سكانها، فإنّ العديد من الشركات والمصارف قد ارتأت اتخاذها مقرّاً رئيسياً لها، مثل: مصرف الإجماع العربي، ومصرف الوحدة، وشركة الخليج العربي للنفط، مصرف الادخار، وسوق الأوراق المالية الليبي، ويعتبر ميناء المدينة البحري من أهمّ الموانئ المستخدمة في حركة التجارة الليبية.


الثقافة في بنغازي

تضمّ مدينة بنغازي أوّل جامعة ليبية والتي تمّ إنشاؤها في فترة الخمسينات من القرن العشرين، وتعرف باسم الجامعة الليبية، كما يوجد فيها دار الكتب الوطنية الليبية والتي تعدّ بمثابة المكتبة الوطنية والرسمية لليبيا، ويمكن القول بأنّها مقرّ لعمل الإيداع القانوني للمصنّفات المجهّزة للنشر؛ فتلعب هذه المكتبة دوراً في جمع وحفظ التراث المؤلف في ليبيا.


زاد عدد المراكز التدريبة والتطويرية الأهلية خلال السنوات الأخيرة، الأمر الذي يعكس تطورها الثقافي، كما تتضمن المدينة عدة مسارح، ومن ضمنها المسرح الشعبي الذي يقع في وسط المدينة، ويقدّم عدداً من المسرحيات التي تأخذ طابعاً كوميدياً وهادفاً في نفس الوقت، حيث يحاكي واقع السكان الليبين، ويسلط الضوء على أبرز قضاياهم. وفيها أيضاً بيت ثقافيّ، وهو عبارة عن منزل كبير وقديم، تمّ بناؤه على الطراز العثماني، ويشهد هذا البيت بين الحين والآخر إقامة ملتقيات شعرية وأدبية، وهو ما يعكس اهتمام المدينة الكبير في المجال الثقافي.


السياحة في بنغازي

لا تعتمد المدينة بشكل كبير على السياحة، لأنّ أغلب السياح القادمين عبر السفن السياحية يتوجّهون مباشرة بعد وصولهم ميناء بنغازي إلى الأماكن الأثرية الموجودة في سوسة، والبيضاء، والجبل الأخضر، وغيرها من المناطق الليبية، غير أنّه قد بدأ في السنوات الأخيرة الاهتمام بنشاط المدينة السياحي، من خلال إقامة عدة مشاريع سياحية وفندقية لاستقطاب السياحة الأوروبية، ونهر الليثي (نهر النسيان) الواقع شرق مدينة بنغازي من المعالم السياحية الهامّة والجاذبة للسياح، لا سيّما وأنّه قد ورد اسمه في الأساطير اليونانية.

220 مشاهدة