أين يقع قصر الاتحادية

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٢٤ ، ٢٥ يونيو ٢٠١٩
أين يقع قصر الاتحادية

قصر الاتحادية

يقع قصر الاتحادية في جمهورية مصر العربية شرق القاهرة في حي مصر الجديدة، وهو قصر رئاسة الجمهورية ويُعتبر مقر العمل الرسمي فيها، يُسمّى أيضاً قصر العروبة،[١] وهو أحد أهم قصور الحكم في مصر فيما كان يُطلق عليه سابقاً قصر هليوبوليس بيد أن البناء في البداية لم يكن كقصر للحكم بل كان فندق جراند أوتيل التابع لشركة فرنسية كأحد أبرز فنادقها الفاخرة في أفريقيا وكان ذلك في عام 1910، وهو شاهد على تاريخ طويل حيث عاصر الحربين العالميتين الأولى والثانية فتعززت مكانته في استقبال الوفود، وفي عام 1972 أصبح مقر لإتحاد الجمهوريات العربية والتي ضمّت مصر وسوريا وليبيا ومنذ ذلك الوقت عُرف باسم قصر الاتحادية أو العروبة، وبقي كذلك حتى الثمانينات فأقيمت له صيانة كاملة مع الحفاظ على شكله القديم ليُصبح المجمع الرئاسي في مصر بفترة حكم محمد حسني مبارك.[٢]


التصميم والبناء

قام بتصميم قصر الاتحادية المعماري البلجيكي أرنست جاسبار، وكان التصميم يضم أربعمئة غرفة بالإضافة إلى خمس وخمسون شقة، وعدد من القاعات الضخمة، فيما قام بالبناء أكبر الشركات في مصر وقتذاك وهما شركة ليو رولين وبادوفا دينتامارو وفيرو بينما قامت شركة ميس سيمنز آند شوبيرت القادمة من برلين بتجهيزات القصر وكهربائياته،[٣] فيما كان أثاث الغرف على طرازي لويس الرابع عشر والخامس عشر، وتم وضع ثريات ضخمة من الكريستال وإثنين وعشرين عموداً في القاعة المركزية الكبرى التي تبلغ مساحتها ما يقارب من الستمئة متراً مربع وفي إحدى جهاتها قاعة طعام كبيرة، أمّا قبة القصر فقد وصل ارتفاعها خمس وخمسون متراً، وبُني سكة حديدية في الطابق السُفلي على طول المبنى تمر من مكاتب الإدارة والمطابخ والمخازن والعمال.[٤]


القصور الرئاسية في مصر

يوجد في مصر ثمان قصور رئاسية تم تسجيلها كآثار للدولة، بُني أغلبها في عهد الخديوي إسماعيل بن محمد علي باشا،[٥] ومن أبرز القصور الرئاسية في مصر بالإضافة لقصر الاتحادية ما يلي:

  • قصر عابدين: ويقع في وسط القاهرة بناه الخديوي إسماعيل بعد شراءه كبيت وكان صاحبه أحد الضباط الأتراك وأسمه عابدين بك وإليه يُنسب القصر، يتكون من خمسمئة غرفة بالإضافة لمكتبة كبيرة حُكمت مصر به من ست ملوك وثلاث رؤساء هم محمد نجيب وجمال عبد الناصر وأنور السادات.[٦]
  • قصر القبة: وبناه الخديوي إسماعيل في وسط القاهرة أصبح مقر الإقامة الملكية الرسمي عام 1917 في عهد الملك فؤاد، وألقى فيه الملك فاروق أوّل خطاباته عبر الإذاعة بعد وفاة والده فؤاد الأول عام 1936.[٦]
  • قصر الطاهرة: ويقع بالقرب من قصر الاتحادية وبه معظم دوائر مؤسسة الرئاسة، اشتراه الملك فاروق في عام 1941 ووضعه باسم الملكة فريدة، اُتّخذ مقر لإدارة عمليات حرب اكتوبر 1973.[٥]
  • قصر رأس التين: بناه محمد علي باشا وافتُتح عام 1847 في مدينة الإسكندية على شاطئ البحر الأبيض المتوسط، ويُعتبر من أبرز القصور في جماليته وتاريخه حيث عاصر بداية حكم أسرة محمد علي باشا لمصر.[٦]
  • قصر المنتزه: ويقع في داخل حدائق المنتزه في الإسكندرية، شيّده الخديوي عباس حلمي الثاني عام 1892، استخدم كمستشفى ميداني أثناء الحرب العالمية الأولى، ومع نهاية الحكم الملكي في 1952 تم تحويله إلى فندق.[٦]
  • قصر الأندلس: وقد خصّص كمقر للضيافة لكبار ضيوف الدولة.[٧]


المراجع

  1. "قصر الاتحادية.. من فندق للأثرياء إلى مقر للحكام"، www.skynewsarabia.com، 2012-12-5، اطّلع عليه بتاريخ 23-5-2018. بتصرّف.
  2. "قصر الإتحادية في انتظار الرئيس"، www.alarabiya.net، 2014-5-26، اطّلع عليه بتاريخ 23-5-2018. بتصرّف.
  3. محمد عطيف (8-4-2016)، ""الاتحادية".. قصة فندق مئوي تَحَوّل لقصر الحكم في مصر.. اتفاقيات واستقبال للملك"، sabq.org، اطّلع عليه بتاريخ 23-5-2018. بتصرّف.
  4. ريم الزاهد (28-3-2018)، "تعرف على «قصر الاتحادية» الذي ينتظر الرئيس القادم"، akhbarelyom.com، اطّلع عليه بتاريخ 23-5-2018. بتصرّف.
  5. ^ أ ب "القصور الرئاسية"، www.ahram.org.eg، 2014-6-8، اطّلع عليه بتاريخ 23-5-2018. بتصرّف.
  6. ^ أ ب ت ث "القصور الرئاسية"، www.sis.gov.eg، 2016-8-29، اطّلع عليه بتاريخ 23-5-2018. بتصرّف.
  7. هند بشندي (18-4)، "أشهر القصور الرئاسية في مصر .. القبة شهد خيمة القذافي والأندلس مقر ضيافة عرفات"، www.alghad.tv، اطّلع عليه بتاريخ 23-5-2018. بتصرّف.
436 مشاهدة