أين يوجد شمع البرافين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠٥ ، ١٢ نوفمبر ٢٠١٨
أين يوجد شمع البرافين

شمع البرافين

هو عبارة عن مادّة تستخرج في الأصل من الفحم الحجري والنّفط، وهو عديم الّلون أو ذو لون أبيض، كما أنّه عديم الرّائحة والطّعم، وكلمة برافين كلمة لاتينيّة تعني عديم النّشاط، وشمع البرافين مادّة سريعة الاشتعال لكنّها تختلف عن مادة الكيروسين أو الكاز التي تسمّى في بريطانيا بزيت البرافين.[١]


كيميائيّاً شمع البرافين هو الشّكل الصّلب من البرافينات، والبرافين هو الاسم العام للألكانات الخطّيّة ذات الوزن الجزيئيّ العالي CnH2n+2, حيث أنّه > n > 2040. يكون صلباً عند درجة حرارة الغرفة ويصبح بالحالة السّائلة فوق درجة حرارة 37 مئويّة، ودرجة الذّوبان له بين 46 درجة مئويّة إلى 68 درجة مئويّة، وكثافته حوالي 900 كغم / م3، لا يذوب في الماء ويذوب في الكيروسين والأسترات. [١]


البرافين مادّة جيّدة في حفظ الحرارة وتبلغ السّعة الحراريّة له 2.14–2.9 J g−1 K−1 (جول لكلّ جرام كلفن) وحرارة الانصهار 200–220 J g−1 لذا استخدمت في العزل الحراريّ في المباني، حيث تصبّ مادّة البرافين داخل الجدران فتمتصّ الحرارة في النّهار فتذوب، وفي الّليل تخرج الحرارة فتتصلّب مرّةً أخرى.[١]


تصنيع شمع البرافين

يصنع البرافين من مادّة خام تسمّى شمع السّلاك، وهي خليط من الزّيت والشّمع، وأوّل خطوة في إعداد شمع البرافين هي عزل الزيّت عن الشّمع في عمليّة تسمّى التّبلور crystallization، ويتمّ خلالها تسخين شمع السّلاك وتضاف إليه مذيبات عضويّة solvents، مثل مادّة الكيتون وبعدها يُبرّد، وعندما يبرّد ينفصل الشّمع على شكل كتل ويبقى الزّيت في محلول، ثمّ يصفّى النّاتج فينعزل الشّمع مع قليل من المذيبات في إناء، والزّيت مع المذيب في إناء آخر يُقطّر بعدها الشّمع لإزالة المذيب عنه.[٢]


النّاتج إمّا أن يكون شمع برافين خالصاً أو شمعاً شبه مكرّر إذا بقيت نسبة من الزّيت مخلوطةً فيه، ومن الممكن أن يمرّ الشّمع النّاتج بعمليّات أخرى لإزالة الّلون أو الرّائحة عنه.[٢]


التّطبيقات الصّناعيّة على شمع البرافين

لشمع البرافين العديد من التطبيقات من أهمها:[٣]

  • صناعة الشّموع.
  • صناعة أقلام الألوان الشّمعيّة.
  • عمل طبقة شمعيّة على الورق أو الملابس عند الحاجة.
  • البرافين الغذائيّ القابل للأكل والذي لا يهضمه الجسم يستخدم لِإعطاء طبقة لامعة للسّكاكر، وإعطاء القساوسة للجبنة، كما يستخدم لإقفال ومنع التّسرّب في العلب والزّجاجات الغذائيّة، ويستخدم أيضا كأحد الإضافات للعلكة.
  • طارد للرّطوبة، ومانع للتّكتّل.
  • تخزين عيّنات الأنسجة في المستشفيات.
  • صناعة الزّلّاجات والأرضيّات الخاصّة بالتّزلّج لتقليل الاحتكاك.
  • إنتاج الحبر للطّابعات الحراريّة.
  • يضاف إلى المطّاط لزيادة طراوته وعدم تمزّقه.
  • حمّامات الواكس لتقشير الجسم وإعطائه الرّطوبة.
  • إنتاج مستحضرات التّجميل والكريمات.
  • تغطية الحديد به ليمنع تكوّن طبقة الأكسيد على سطحه.
  • إرخاء العضلات وزيادة تدفّق الدّم إليها.
  • العزل الكهربائيّ، فمقاومته تصل إلى 1013 أوم.
  • زيوت التّبريد للماكينات في المصانع.
  • العزل الحراريّ للمباني.


المراجع

  1. ^ أ ب ت National Candle Association Staff, "HISTORY OF CANDLES"، National Candle Association , Retrieved 6-9-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "What basic candle making supplies do I need?", candlescience, Retrieved 6-9-2018. Edited.
  3. savvy homemade Staff, "Types Of Candle Making Wax And Candle Making Supplies"، savvy homemade, Retrieved 6-9-2018. Edited.