إزالة الكرش بعد الولادة بالأعشاب

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٤ مايو ٢٠١٦
إزالة الكرش بعد الولادة بالأعشاب

الحمل

تعتبرُ فترةُ الحملِ من المراحلِ المتعبةِ لجميعِ السّيدات، فتمرّ بتغيراتٍ هرمونيةٍ وجسديةٍ مختلفةٍ لمدةِ تسعةِ شهور، ومن هذه التّغيرات؛ تغيراتُ الوزنِ وزيادةِ حجمِ البطنِ وظهورِ الكرشِ بعد الولادة، فتبدأُ رحلةُ البحثِ عن بعضِ العلاجاتِ المنزليةِ التّي تساعدُ على التّخلصِ من هذهِ المشكلةِ بطريقةٍ سهلةٍ، وغير مكلفة، لذلك سنذكر في هذا المقالِ بعض أهمّ أنواعِ الأعشابِ التّي تساعدُ على التّخلصِ من الكرشِ دونَ تكاليفَ باهظةٍ.


إزالةُ الكرشِ بعدَ الولادةِ بالأعشاب

  • الميرامية: تحتوي الميراميةُ على الكثيرِ من مضاداتِ الالتّهابات، فتقضي على البكتيريا، وتطردِ الغازاتِ وتقلّلِ من تعرقِ الجسم، ويستخدمها العديدُ من الأشخاصِ كمقويةٍ للأعصابِ وللتخفيفِ من آلامِ المعدةِ وتقويةِ الأعصابِ وعلاج الاضطرابات الهضميةِ وخاصّةً في أثناءِ الدّورةِ الشّهريةِ، كما أنّها علاجٌ فعّالٌ لمرضِ الرّبو؛ فتخفّفِ من أعراضهِ، وعلاج لمرضِ ضعفِ الرّئتين، وضبطِ مستوى السّكرِ في الدّم.
  • مشروب الميرامية: تُؤخذُ ملعقةٌ صغيرةٌ من الميراميةِ، وتضافُ إلى كوبٍ من الماء المغلي، ويتركُ لينقعَ لمدّةِ عشرِ دقائق، ويشربُ قبل تناول الطّعامِ أو قبلَ النّوم، ومن المفضلِ تجنّبُ تناولِ وجبةِ العشاءِ والمحافظةِ على تناولِ الغذاءِ الصّحي.
  • الميرامية وإكليل الجبل: يتم أخذُ ملعقةٍ كبيرةٍ من الميراميةٍ والبابونج وإكليل الجبل وخلطها معاً، وإضافتها إلى كوبٍ من الماءِ المغلي، ونقعها لمدةِ عشرِ دقائقَ، ويُشربُ على الرّيقِ في الصّباحِ الباكرِ ويمكن تحليتهُ بالعسل.
  • الكمون: يعتبر الكمون من الأعشابِ المفيدةِ جداً لصحةِ الجسمِ؛ فيساعدُ بشكلٍ كبيرٍ على التّخلصِ من الكرشِ وخاصّةً بعد الولادةِ؛ حيث يسرّع الكمون عملية الهضمِ، ويساعدُ على التخلّصِ من الغازاتِ والمغصِ والإمساك، وبذلكَ منعِ تكونِ الدّهونِ في منطقةِ البطنِ، كما يتخلّص الكمونُ من الصّداعِ ويخفّفِ منه ومن حموضةِ المعدةِ، وتفتيت الحصى، ويعتبر مدراً للبول.
  • الكمون واللّيمون: تنقع بعضُ شرائحِ اللّيمونِ في كوبين من الماءِ المغلي، وتضافُ ملعقةٌ من الكمون، ويتركُ المشروبُ منقوعاً لمدةِ ليلةٍ كاملةٍ، ويُشربُ في الصّباحِ على الرّيق، ومن الممكن تحليتهُ بملعقةٍ من العسلِ، ومن المفضلِ شربُه يومياً للحصولِ على نتائجَ أسرع.
  • الكمون والزّنجبيل: تضافُ ملعقةٌ من الكمونِ وملعقةٌ من الزّنجبيلِ وأربعُ ورقاتٍ من النّعناعِ الطّازج إلى كوبين من الماءِ المغلي، ويُتركُ منقوعاً لمدةِ عشرِ دقائقَ، ويُصفّى ويُشربُ كوبٌ صغيرٌ من المشروبِ قبلَ وجباتِ الطّعام.
  • الزّنجبيل: يُعرف الزّنجبيلُ بمدى فعّاليتهِ الكبيرةِ في التّخلصِ من الدّهونِ وخاصّةً في منطقةِ البطن، كما أنهُ مفيدٌ في حالاتِ الغثيانِ والتّشنجاتِ في المعدةِ، ويُنظّمِ مستوى السّكرِ في الدّمِ والكولسترول.
  • شاي الزّنجبيل: يعدُّ شاي الزّنجبيلِ من جذورِ الزّنجبيلِ الطازجةِ، فتضافُ ملعقةٌ من الزّنجبيلِ الطّازجِ المبروشِ إلى كوبٍ من الماءِ المغلي، ويُتركُ لمدةِ عشرِ دقائقَ، ويحلى بملعقةٍ من العسلِ ويشربُ على الرّيق.