إعادة تدوير عبوات المياه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٥ ، ٣١ ديسمبر ٢٠١٨
إعادة تدوير عبوات المياه

تدوير عبوات المياه

تُعتبر المياة المعبأة من السلع الرائجة والمنتشرة بشكل كبير في كافة أنحاء العالم، سواء كانت معبأة في علب بلاستيكيّة، أو زجاجيّة، إلا أنّ البلاستيكيّة أكثر شيوعاً لأنّها أخف وزناً، وسهلة الاستخدام داخل المنزل وخارجه، ونظراً لكمياتها الكبيرة كان لابد من إعادة تدويرها للاستفادة منها عوضاً عن رميها في سلة المهملات فحسب، إذ تتكوّن العبوات البلاستيكيّة الجديدة التي يتم تعبئة الماء فيها من 50% بلاستيك معاد تدويره، و50% بلاستيك جديد.[١]


أفكار لتدوير عبوات المياه

يوجد العديد من الأفكار التي تتم باستعمال عبوات المياه الفارغة، والتي من شأنها تحسين البيئة عبر تقليل الكميات التي يتم التخلص منها من العبوات الفارغة، ومن بعض هذه الأفكار:[٢]

  • آنية للزراعة: من الأفكار الجميلة التي تضفي جمالاً على المنزل هي زراعة النباتات، وباستعمال العبوات الفارغة، يساعد هذا في إعطاء منظر جميل إلى جانب إعادة التدوير.
  • علب للصابون: يمكن تحويل عبوة المياه الفارغة إلى عبوة لحفظ الصابون السائل، فقط بإضافة صنبور موزّع للصابون في الأعلى بدلاً من الغطاء.
  • سلّة للأقلام: يمكن تحويل العبوة الفارغة لسلة صغيرة تحمل الأدوات المنزلية بقصها من المنتصف، ثمّ تلوينها وتزيينها بالشكل المرغوب.
  • غطاء مصباح: يمكن قص أشكال من عبوات المياه الفارغة ولصقها معاً بشكل جميل، على سبيل المثال قص أشكال أوراق الأشجار ولصقها معاً لصنع ثريا ذات شكل وألوان رائعة.
  • حصّالة للأطفال: وذلك عبر قص عبوتين من البلاستيك ولصقهماً معاً، ثمّ تزيينهم حسب الرغبة، يمكن الحصول على حصالة جميلة للأطفال، مما يشجهم على الادخار.
  • حامل مجوهرات: يمكن صُنع حامل مجوهرات باستخدام عبوتين فارغتين، وكل ما يلزم هو قص العلب من الأسفل ثمّ لصقهما فوق بعض.
  • حاوية إطعام الطيور: يمكن إطعام الطيور عبر وضع الطعام في علبة فارغة وثقبها من عدة أماكن.
  • طاولة خفيفة: من خلال لصق العبوات الفارغة معاً على شكل دائرة، ثمّ وضع قطعتي كرتون من الأعلى والأسفل، وتغليفهم بالفراء أو القماش، حسب الرغبة.


أهميّة تدوير عبوات المياه

تمتلك عمليّة تدوير عبوات الماء الفازغة أهميّة كبرى من خلال:[٣]

  • الحفاظ على البيئة من التلوّث، إذ أنّ إعادة تدوير البلاستيك والزجاج يحد من تلوث موارد الماء والهواء، عبر تقليل حرقها وإطلاق الغازات المسببة لتفاقم الاحتباس الحراري.
  • توفير المساحة في مكبات النفايات.
  • الحفاظ على النفط، إذ أنّة بإعادة تدوير العبوات البلاستيكيّة يقل إنتاجها من جديد من مشتقات النفط.
  • الحفاظ على الطاقة، إذ أنّ الطاقة المستهلكة بإنتاج البلاستيك أعلى بكثير من الطاقة المستخدمة في إعادة تدويره.


المراجع

  1. "RECYCLING", www.bottledwater.org, Retrieved 22-12-2018. Edited.
  2. Alicia Prince, "30 Mind-Blowing Ways To Upcycle Plastic Bottles At Home And The Office"، www.lifehack.org, Retrieved 22-12-2018. Edited.
  3. REBECCA LAKE, "The Effect of Recycling Plastic Water Bottles on the Environment"، www.livestrong.com, Retrieved 22-12-2018. Edited.