الإسلام في العالم

الإسلام في العالم

الإسلام في العالم

كانت الأديان عبر الأزمان الباعث الرئيسي لتسيير حياة الإنسان، وضبط أخلاقه وسلوكه وحتى معاملاته بين أفراد الشعب الواحِد وبين الدول الأخرى، وجاء الدين الإسلامي خاتماً للأديان، ولاغياً لما جاء من الشعائر السابقة، إلا أن الله -تعالى- لم يجعل هذا الدين مُكرهًا على أحد فقد قال الله -تعالى- في كتابه الحكيم: (لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ).[١]

وكان النبي محمد-صلى الله عليه وسلم- خاتم الأنبياء والمرسلين، وكان ديننا الحنيف هو الدين الذي حَفِظَهُ الله -تعالى- ورضيهُ لنا لكي نتبِعَهُ ونستقيمَ عليه حيث قال الله-تعالى-: (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِيناً).[٢]

أما عن دول العالم الإسلامي فقد ارتحل المسلمون في جميع أنحاء العالم، لكن هناك بعض الدول التي تمتاز بالطابع الإسلامي دستوراً وكان أغلب الشعبِ مسلمين أيضاً، وتوزع المسلمون في 28 دولة في قارة آسيا أما عن قارة افريقيا فهم في 25 دولة اسلامية، وهناك دولتان إسلاميتان في القارة الأوروبية وهذه الدول هي:[٣]

  • قارة آسيا: المملكة العربية السعودية، الجمهورية العربية اليمينة، سلطنة عُمان، الإمارات العربية المتحدة، دولة قطر، دولة البحرين، دولة الكويت، العراق، المملكة الأردنية الهاشمية، فلسطين، جمهورية لبنان، سوريا، تركيا، إيران، أفغانستان، باكستان، جامو وكشمير، بنغلادش، المالديف، إتحاد ماليزيا، بروناي دار السلام، إندونيسيا، المسلمون في الإتحاد السوفيتي: (أذربيجان، أوزباكستان، طاجستان، تركمانيا،كازاخستان، غيرقزيا).
  • البلدان الإسلامية الإفريقية العربية: مصر، السودان، ليبيا، تونس، الجزائر، المغرب، موريتانيا، الصومال، جيبوتي.
  • البلدان الإسلامية غرب إفريقيا: السنغال، غامبيا، غينيا، غينيا بيساو، مالي، الغابون، بوركينافاسو، سيراليون، بنين، نيجيريا، الكاميرون.
  • البلدان الإسلامية وسط افريقيا: النيجر، تشاد، أوغندا، تانزيانيا، جزر القمر.
  • البلدان الإسلامية في قارة أوروبا: ألبانيا، البوسنة والهرسك.
  • بالإضافة إلى الأقليات المسلمة في الدول الأوروبية.

مواضيع قد تهمك

أسباب انتشار الإسلام في العالم

أما عن انتشار الإسلام حول العالم فهناك عدّة أسباب منها ما يأتي:[٤]

  • الصبر وتحمل الأذى

لقد عانى المسلمون من تلقي الأذى منذ أن ظهر الإسلام وانتشر إلى يومنا هذا، فقد تعرّض المسلمون لأذى قريش، وفي زماننا هذا يتعرّض مسلمو الأقليات لأشد التعذيب من غير المسلمين بسبب إسلامهم.

  • التأني وعدم التسرّع.
  • الحكمة في الدعوة وحسن الجوار مع غير المسلمين دون لجوء إلى السيف.
  • العفو عند المقدرة

ومن أهم الأسباب التي حببت غير المسلمين بالدين الإسلامي وجعلتهم يقبلون عليه أخلاق المسلمين، وعفوهم عند مقدرتهم على رد الأذى الذي تعرضوا له.

  • المعاملة الحسنة.
  • قوة تعاليم الإسلام وموافقتها للفطرة.
  • معالجة القضايا التي تحدث بين الناس بالمثل، فقد نظم الدين الحنيف معاملات الناس فإن آذى شخص شخصًا آخر يتم القصاص بنفس المقدار الذي سبب له الأذى فيه.

عدد المسلمين في العالم 

إن عدد المسلمين في العالم بازدياد، حيث وصل عددهم في العالم إلى مليار نسمة، وتنتشر النسبة الأكبر من المسلمين في البلاد الإسلامية، وأما عن بقية المسلمين فهم أقليات حول العالم يعيشون في البلاد الغربية، بالإضافة إلى أن هناك عدد كبير من الأقليات المسلمة موجودة في الصين، والهند.[٥]

المراجع

  1. سورة البقرة، آية:256
  2. سورة المائدة، آية:3
  3. [أحمد معمور العسيري]، كتاب موجز التاريخ الإسلامي من عهد آدم إلى عصرنا الحاضر، صفحة 435. بتصرّف.
  4. مجموعة من المؤلفين، كتاب موسوعة محاسن الإسلام ورد شبهات اللئام، صفحة 368. بتصرّف.
  5. [أحمد معمور العسيري]، كتاب موجز التاريخ الإسلامي من عهد آدم إلى عصرنا الحاضر، صفحة 425. بتصرّف.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

391 مشاهدة
Top Down