التخلص من إمساك الرضع

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٣ ، ١٤ مارس ٢٠١٩
التخلص من إمساك الرضع

التخلُّص من إمساك الرُّضَّع

تتعرَّض حركة أمعاء الطفل للتغيُّر بشكل كبير خلال مراحل حياته، وقد تُؤدِّي هذه التغيُّرات إلى إصابة الطفل بالإمساك، وهناك مجموعة من الطُّرُق التي يمكن اتِّباعها للتخلُّص من الإمساك عند الطفل الرضيع، يمكن ذكر بعض منها على النحو الآتي:[١]

  • الحرص على تزويد الطفل بالقدر الكافي من السوائل، كالماء، والحليب، والتي تُساهم في تنظيم عمليّة التبرُّز، أمّا الأطفال الذين تتجاوز أعمارهم ستّة شهور، فيُمكنهم تناول عصير الخوخ المُجفَّف، أو الإجاص، فهو يُسهِّل عمليّة التبرُّز بشكل كبير.
  • ممارسة تمارين مساج لطيفة لمنطقة أسفل البطن، والمعدة للطفل، وتكرارها عِدَّة مرَّات خلال اليوم، فمن المُمكن أن يُساهم ذلك في تحفيز حركة الأمعاء، وتسهيل عمليّة التبرُّز.
  • تغيير نوع الحليب الصناعيّ الذي يتناوله الطفل، فقد يكون الإمساك ناتجاً عن الإصابة بالتحسُّس من أحد مُكوِّنات الحليب.
  • تقديم بعض أنواع الطعام المهروس للطفل الذي تجاوز عمره الستّة شهور، ولم يتناول الأطعمة الصلبة بعد، ومن الأمثلة على بعض أنواع الأطعمة التي يمكن تقديمها مهروسة: البروكلي، والإجاص، والتفّاح المُقشَّر، والخوخ المُجفَّف، والخوخ.


أمّا في حال لم تُجدِ الطُّرُق السابقة نفعاً في علاج الإمساك عند الرضيع، فإنَّ هناك عدداً من الطُّرُق الأخرى يُمكن اللُّجوء إليها، ومنها ما يأتي:[١]

  • المُليِّنات التي يمكن صرفها دون الحاجة إلى وصفة طبِّية، لعلاج الإمساك عند الأطفال الذين تتجاوز أعمارهم ستّة شهور، مثال ذلك: المُليِّنات التي تحتوي على بودرة بذور القطونة، أو مُستخلص الشعير.
  • تحاميل الجلسرين (بالإنجليزيّة: Glycerin suppository)، إلا أنَّه يتمّ استخدامها بعد استشارة الطبيب، حيث تُسهِّل هذه التحاميل خروج البُراز.


أعراض إمساك الرُّضَّع

هناك العديد من الأعراض، والعلامات التي تدلُّ على إصابة الرضيع، أو الطفل بالإمساك، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٢]

  • خروج البُراز صلباً، وجافّاً.
  • الشعور بالألم أثناء التبرُّز.
  • سرعة اهتياج الرضيع، وكثرة البصاق.
  • الإصابة بألم، وانتفاخ في البطن.
  • تحريك الطفل جسمه بوضعيّات مختلفة.
  • ملاحظة الانزعاج على الطفل أثناء التبرُّز، وذلك لصعوبة خروج البُراز.
  • ملاحظة خروج الدم مع البُراز.


أسباب إصابة الرضع بالإمساك

توجد أسباب عِدَّة تكمن وراء إصابة الطفل الرضيع بالإمساك، ومنها:[٣]

  • تناول الحليب الصناعيّ: قد تُسبِّب مُكوِّنات الحليب الصناعيّ الإمساك عند الطفل، وذلك بعكس حليب الأم الذي يمتاز بتوازن مُكوِّناته من الدُّهون، والبروتينات.
  • الإصابة ببعض المشاكل الصحِّية، والأمراض: هناك عدد من المشاكل الصحِّية التي قد تُؤدِّي إلى حدوث الإمساك عند الأطفال، ومن الأمثلة عليها: الاضطراب الأيضيّ (بالإنجليزيّة: Metabolic disorders)، وتسمُّم سجقيّ (بالإنجليزيّة: Botulism)، وقصور الغُدَّة الدرقيّة (بالإنجليزيّة: Hypothyroidism).
  • الإصابة بالجفاف: ففي حال تعرُّض الرضيع للجفاف يمتصُّ الجسم الماء، والسوائل من البُراز بشكل أكبر، ممّا يُؤدِّي إلى تكوُّن البُراز الصلب الذي يصعب خروجه.


المراجع

  1. ^ أ ب Kimberly Holland, "The Best Remedies for Your Baby’s Constipation"، www.healthline.com, Retrieved 24-2-2019. Edited.
  2. "Constipation in infants and children", medlineplus.gov, Retrieved 24-2-2019. Edited.
  3. "Constipation in babies", www.babycenter.com, Retrieved 24-2-2019. Edited.