التهاب الأذن عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٣ ، ١٠ فبراير ٢٠١٩
التهاب الأذن عند الأطفال

التهاب الأذن عند الأطفال

في الحقيقة يصاب خمسة من كل ستة أطفال بالتهاب الأذن (بالإنجليزية: Ear infection) قبل بلوغهم الثالثة من العمر، إذ يحدث هذا الالتهاب في الأذن الوسطى، وغالباً بين قناة استاكيوس وطبلة الأذن، مسبباً التهاب وانتفاخ القناة، مما يؤدي إلى تضيّق القناة وتجمّع السوائل خلف طبلة الأذن، والذي يؤدي إلى الشعور بالضغط والألم في الأذن،[١] ومن الجدير بالذكر أنّ التهاب الأذن يُعدّ أكثر انتشاراً لدى الأطفال مقارنةً بالبالغين، ويُعزى ذلك إلى أنّ حجم قناة استاكيوس أصغر وأعلى مستوى لدى الأطفال من البالغين، مما يؤدي إلى صعوبة تصريف السوائل من الأذن في الوضع الطبيعي، وفي حال انسداد الأذن بالمخاط بسبب نزلات البرد أو غيرها من أمراض الجهاز التنفسي، فإنّ ذلك يسبب عدم تصريف السوائل من الأذن، بالإضافة إلى عدم فعالية جهاز المناعة لدى الأطفال كما هو لدى البالغين، مما يجعل محاربة العدوى لديهم أمراً صعباً.[٢]


العلاج المنزلي للالتهاب الأذن

هناك العديد من الإجراءات التي يمكن اتباعها للمساعدة على التخفيف من ألم التهاب الأذن، ومن هذه الإجراءات ما يأتي:[١]

  • استخدام الكمادات الدافئة: إذ توضع على الأذن المصابة لمدة تتراوح بين 10-15 دقيقة.
  • استخدام الزيت الدافئ: حيث يتم وضع بضع قطرات من زيت الزيتون الدافئ أو زيت السمسم الدافئ في حال كان الطفل لا يعاني من تمزق طبلة الأذن، بالإضافة إلى عدم تصريف سوائل من الأذن.
  • رفع رأس الطفل: وذلك لتحسين تصريف السوائل من الجيوب الأنفية للطفل.
  • إعطاء الطفل كميات كافية من السوائل: إذ يساعد البلع على فتح قناة استاكيوس، وتصريف السوائل منها.


الوقاية من التهاب الأذن عند الأطفال

يمكن وقاية الأطفال من الإصابة بالتهاب الأذن من خلال اتباع ما يأتي:[٣]

  • إرضاع الطفل رضاعة طبيعية في السنة الأولى من عمره، وذلك لما يحتويه حليب الأم من أجسام مضادة، كما أنّه يقلل من خطر الإصابة بالتهاب الأذن.
  • تنظيف يدي الطفل جيداً، ومحاولة حمايته من الإصابة بنزلات البرد.
  • عدم التدخين بالقرب من الأطفال.
  • إعطاء الطفل اللقاحات والمطاعيم اللازمة.


المراجع

  1. ^ أ ب Susan York Morris (20-11-2017), "Home Remedies for Your Baby’s Ear Infection"، www.healthline.com, Retrieved 20-01-2019. Edited.
  2. "Ear Infections in Children", www.nidcd.nih.gov,12-05-2017، Retrieved 20-01-2019. Edited.
  3. Roy Benaroch, MD (12-07-2013), "Could Your Child Have an Ear Infection?"، www.webmd.com, Retrieved 10-01-2019. Edited.