التهاب مهبلي فطري

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠١ ، ١٦ أبريل ٢٠١٩

الالتهاب المهبلي الفطري

تُعرف العدوى المهبلية بالخميرة (بالإنجليزية: Vaginal Candidiasis)؛ وهي التهاب فطري يصيبالمهبل، وتعد من العدوات الشائعة التي تصيب ثلاث من كل أربع نساء خلال فترة حياتهن، ولا تُعتبر العدوى المهبلية بالخميرة من العدوى المنتقلة جنسياً، لكن قد تزيد نسبة الإصابة بها بعد العلاقة الجنسيّة للمرة الأولى، وتوجد بعض الدلائل على ارتباط عدوى فطريات المهبل بعدوى الفم من نفس الفطريات، وتُسبّب عدوى المهبل الفطرية عدداً من الأعراض، ومنها ما يأتي:[١]

  • الطفح المهبلي.
  • إفرازات مهبلية بيضاء اللون، كثيفة، عديمة الرائحة، أو مائية.
  • انتفاخ واحمرار الفرج.
  • الشعور بالحرق؛ خاصة عند التبّول أو وقت الجماع.
  • التهيّج والحكة في الفرج والمهبل.
  • ألم المهبل.


أسباب فطريات المهبل

تتواجد الفطريات المبيضة (بالإنجليزية: Candida) بشكل طبيعي في المهبل، وتنظم البكتيريا العصية اللينة (بالإنجليزية: Lactobacillus) نمو هذه الفطريات، وعليه فإنّ اختلال اتزان نظام الجسم نتيجة للعديد من الأسباب يُفقد هذه البكتيريا فعاليتها وتبدأ الفطريات بالتكاثر، ونذكر من هذه الأسباب ما يأتي:[٢]

  • ضعف جهاز المناعة.
  • بعض المضادات الحيوية التي تقتل البكتيريا العصية اللينة النافعة.
  • التوتر.
  • قلة النوم.
  • مرض السكري غير المسيطَر عليه.
  • اضطراب الهرمونات نتيجة دورة الحيض.
  • الحمل.


علاج فطريات المهبل

يُساعد استخدام التركيبات الموضعية لمدة ثلاثة أيام على علاج الحالات غير المُعقدة من عدوى المهبل الفطرية، وعلى رأسها عائلة الأزولات (بالإنجليزية: Azoles) من مضادات الفطريات (بالإنجليزية: Antifungals)، مثل: ميكونازول، وكلوتريمازول، وفلوكونازول، إذ أظهرت فاعليتها في تخفيف الأعراض وإعطاء نتيجة زراعة فطريات سلبية فيما يُعادل 80%-90% من النساء المُصابات اللاتي التزمن بالخطة العلاجية. [٣]


الوقاية من فطريات المهبل

من المُمكن الوقاية من الإصابة بعدوى المهبل الفطرية من خلال اتباع النصائح الآتية:[٤]

  • عدم استخدام المضادات الحيوية (بالإنجليزية: Antibiotics) إلّا عند الحاجة.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية؛ فهي الأفضل في السماح بإبقاء المنطقة جافة، ومنع احتباس الرطوبة والحرارة.
  • تغيير الملابس الرطبة باستمرار.
  • تجنّب المستحضرات النسائية العطرية؛ كالصابون، البخاخات، الحفاضات القطنية وغيرها.
  • السيطرة على مستويات السكر في الدم في حال الإصابة بمرض السكري.
  • الحفاظ على النظافة الشخصية للمنطقة الحساسة أثناء فترة الحيض خصوصاً.


المراجع

  1. "Yeast infection (vaginal)", www.mayoclinic.org,Oct 30, 2018، Retrieved Apr 01, 2019. Edited.
  2. "Vaginal Yeast Infection", www.healthline.com,May 09, 2018، Retrieved Apr 01, 2019. Edited.
  3. "Vulvovaginal Candidiasis", www.cdc.gov,Jun 04, 2015، Retrieved Apr 01, 2019. Edited.
  4. "10 Ways to Prevent Yeast Infections", www.webmd.com,Jan 10, 2018، Retrieved Apr 01, 2019. Edited.