التهاب نيمونيا

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٩ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
التهاب نيمونيا

التهاب النيمونيا

الالتهاب الرئويّ، أو ذات الرئة، أو التهاب النيمونيا (بالإنجليزية: Pneumonia) كلها مصطلحات تُعبّر عن العدوى التي تسبّب الالتهاب في الرئة وفي الحويصلات الهوائيّة (بالإنجليزية: Alveoli) وتؤدي إلى امتلائها بالسوائل أو القيح، وقد تكون هذه العدوى بكتيريّة، أو فيروسيّة، أو فطريّة، وعلى الرغم من إمكانيّة علاج معظم حالات التهاب النيمونيا بشكلٍ فعّال إلّا أنّ الشخص قد يحتاج إلى عدّة أسابيع للتعافي بشكلٍ تام من الالتهاب، وقد يشكّل هذا النوع من الالتهاب خطر على الأشخاص المسنين والأطفال الصغار.[١]


أعراض التهاب النيمونيا

تتشابه أعراض التهاب النيمونيا مع أعراض الزكام والإنفلونزا في المراحل الأولى ليعاني الشخص من الحمّى، والقشعريرة، والسعال المصحوب بالبلغم مع تقدّم المرض، ومن الأعراض الأخرى المصاحبة لالتهاب النيمونيا ما يأتي:[٢]

  • سرعة التنفّس المصحوبة بضيق في التنفّس.
  • سرعة نبض القلب.
  • القشعريرة المصحوبة بالرجفة.
  • الضعف والإعياء.
  • التعرّق.
  • الإسهال.
  • الصداع.
  • ألم العضلات.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • ألم الصدر الناجم عن التنفّس العميق.


أنواع التهاب النيمونيا

يتمّ تقسيم التهاب النيمونيا إلى عدّة أنواع مختلفة بحسب نوع الجسم المُمرض الذي أدّى إلى الالتهاب، أو مكان انتقال العدوى، وطريقة انتقال العدوى، على النحو الآتي:[٣]

  • ذات الرئة المكتسبة من المستشفى (بالإنجليزية: Hospital-acquired pneumonia).
  • ذات الرئة المكتسب من المجتمع (بالإنجليزية: Community-acquired pneumonia).
  • ذات الرئة الاستنشاقيّة (بالإنجليزية: Aspiration pneumonia).
  • ذات الرئة المرتبط بالمنفسة (بالإنجليزية: Ventilator-associated pneumonia).
  • ذات الرئة البكتيريّة (بالإنجليزية: Bacterial pneumonia).
  • ذات الرئة الفيروسيّة (بالإنجليزية: Viral pneumonia).
  • المفطورة الرئويّة (بالإنجليزية: Mycoplasma pneumoniae).
  • ذات الرئة الفطريّة (بالإنجليزية: Viral pneumonia).


مضاعفات التهاب النيمونيا

في معظم الحالات يمكن السيطرة على مشكلة التهاب النيمونيا وعلاجها دون تطوّر أيّ من المضاعفات الصحيّة الخطيرة، ولكن في بعض الحالات قد يعاني الشخص من بعض المضاعفات، وتشمل الآتي:[٤]

  • الفشل الكلويّ.
  • الفشل التنفسيّ.
  • تجرثم الدم (بالإنجليزية: Bacteremia).
  • الصدمة الإنتانيّة (بالإنجليزية: Septic shock).
  • الخراجات الرئويّة (بالإنجليزية: Lung abscesses).
  • التهاب الجنبة (بالإنجليزية: Pleurisy).
  • الدُبَيلَة (بالإنجليزية: Empyema).
  • الانصباب الجنبيّ (بالإنجليزية: Pleural effusions).


المراجع

  1. "Learn About Pneumonia", www.lung.org, Retrieved 2-4-2019. Edited.
  2. Peter Crosta (27-11-2017), "What you should know about pneumonia"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-4-2019. Edited.
  3. Bree Normandin, "All About Pneumonia and How to Treat It Effectively"، www.healthline.com, Retrieved 2-4-2019. Edited.
  4. "Pneumonia", www.nhlbi.nih.gov, Retrieved 2-4-2019. Edited.