الحفاظ على البيئة

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٨ ، ٨ ديسمبر ٢٠١٥
الحفاظ على البيئة

البيئة

يشمل تعريف البيئة جميع ما يحيط بالجنس البشري، من جماد، ونبات، وحيوان، وغلاف جوي، ومائي، وأرضي، والتي تؤثر ولو بشكل بسيط في بقاء الجنس البشري، وتساعد في استمرار عيشه على كوكب الأرض، وجدت البيئة على كوكب الأرض لتسهيل حياة الإنسان واستغلالها بما يعود عليه بالنفع والفائدة، واستطاع الإنسان التعرف على مصادر البيئة المختلفة واستثمارها في تحقيق غاياته المختلفة على مر القرون الماضية، فمنهم من أحسن استغلالها مع المحافظة على سلامة مصادرها، أمّا البعض الآخر فقد استغلها دون الحرص على المحافظة عليها واستمرارها، الأمر الذي تسبّب في تدهور النظام البيئيّ والإخلال بنظامه، وما ترتب عليه من تهديد استمرار الحياة البشرية على الأرض.


الحفاظ على البيئة

ظهر خلال العقود الأخيرة الكثير من الجمعيات الداعية للحفاظ عل البيئة، من خلال استغلال جميع الإمكانيات المادية والبشرية المتوفرة لتحقيق هذا الهدف السامي، كما اتخذت على عاتقها نشر التوعية بين الناس للمساعدة في عملية الحفاظ على البيئة ومنع تدهورها، وفيما يلي بعض من الأمور المهمّة التي تساعد في الحفاظ على البيئة.


مكافحة تلوث البيئة

يتسبب التلوث في تدمير عناصر البيئة الثلاث وهي التربة والهواء والماء، وهي العناصر الثلاث نفسها الضرورية لبقاء الإنسان على الأرض، واستمرار معيشته وتكاثره عليه، يتمثل مكافحة التلوث فيما يلي:

  • التقليل من مسببات تلوث البيئة المختلفة، والحدّ من استخدامها، مثل التقليل من استخدام المبيدات الحشرية الممنوعة دولياً واستبدالها بالمبيدات صديقة البيئة.
  • البحث عن حلول بديلة لمسببات التلوث، والمساعدة في تحقيقها على أرض الواقع، مثل إيجاد بدائل لمكبات النفايات الضخمة التي تدمر التربة والهواء، وتوفير حلول لتنقية دخان المصانع والسيارات قبل تصاعده من عوادمها إلى الجو، ملوثاً بذلك بخار الماء والهواء.
  • التوعية المباشرة لمكافحة التلوث، والعمل على نشر التوعية في المحيط المجاور، من خلال عقد مؤتمرات توعوية وتثقيفية بأهمية الحفاظ على البيئة والحد من تلوثها، بالإضافة إلى نشر الإعلانات التي تساعد في ذلك.


إنشاء المحميات الطبيعية

يساعد إنشاء المحميات البيئية الطبيعية في مختلف مناطق العالم في الحفاظ على الكثير من الأنواع المهددة بالانقراض، والمساعدة على تكاثرها واستمرارها، حيث يمكن للمحميات الطبيعية تحقيق أكبر قدر ممكن من التوازن البيئي، مع المحافظة على البيئة بشكلها الطبيعي في هذه المحميات، بعيداً عن مسبّبات التلوّث التي يسببها الجنس البشري، أو أي من تدخلاته الجائرة بحق البيئة، كما تجرم العديد من القوانين والأحكام من يتعدى على هذه المحمّيات بأيّ نوع من الأذى.