الخروج من حالة الاكتئاب

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ٢٨ سبتمبر ٢٠١٦
الخروج من حالة الاكتئاب

الخروج من حالة الاكتئاب

يعاني بعض الأشخاص من الاكتئاب بسبب تعرّضهم لأحداث وأزمات تؤثّر على نفسيّتهم، وتجعلهم يصابون بالحزن والانطواء عن الآخرين في بعض الأحيان، وللخروج من تلك الحالة فإنّه يتوجّب على الشخص المكتئب تغيير أفكاره السلبيّة، واتباع عدد من السلوكيّات التي تساعده على تغيير حالته النفسيّة للأفضل، وهو ما نحن بصدد توضيحه في هذه المقالة.


نصائح للخروج من حالة الاكتئاب

  • غيّر أفكارك الحاليّة: وطريقة التفكير خاصّتك، فاستمرارك في نفس منهجيّة التفكير سيزيد من سوء حالتك، وانظر للتفاصيل الصغيرة الإيجابيّة الموجودة حولك، وامتنّ لها، فذلك يوسّع من نظرتك التفاؤليّة تجاه الحياة.
  • نظم مواعيد نومك: بأن تنام مبكّراً وتستيقظ مبكّراً، فالاستيقاظ المبكّر من شأنه أن يرفع من طاقتك الإيجابيّة، واحرص على أداء التنفّس العميق في هذا الوقت المبكر، لما له من أثر إيجابي على الصحّة، والتفكير السليم.
  • نظّم المكان من حولك: بأن تتخلص من الفوضى المحيطة بك، ومن الغبار والأتربة وما شابه، فهي تحمل طاقة سلبيّة تؤثر على نفسيّتك، وحاول إجراء تجديد في المكان، كأن تضيف قطعة جديدة وملوّنة من الأثاث، أو زيّن طاولتك بباقة من الورد الطبيعي على أقل تقدير.
  • ضع صوراً مرحة ومليئة بالأمل: وذلك على خلفيّة سطح مكتب الكمبيوتر الخاص بك، وهاتفك الذكي، كذلك الحال مع صورك الشخصيّة الخاّصة بحساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي، فذلك يؤثّر على مزاجك كلما رأيتها.
  • تواصل مع الأصدقاء المرحين: وحاول تجنّب الأشخاص الذين يغلب على طبعهم الشكوى والتذّمر، فكل ما سيكون بوسعهم فعله لك هو البكاء معك، وتوجيه نظرك إلى الجزء الأسود من الحياة وهو ما لا تتطلّع إليه بكل تأكيد، ومن حسن الحظ أن أصبح في وقتنا الحالي شبكات تواصل اجتماعي كالفيسبوك، تستطيع من خلالها متابعة الصفحات التي تعنى بالتنمية البشريّة وتطوير الذات، وإضافة أصدقاء إيجابيين وملهمين.
  • اقرأ في كتب التنمية البشرية: أي كتب تطوير الذات، فهي كفيلة بتغيير آليّة التفكير الخاصّة بك نحو الأفضل.
  • مارس الرياضة بانتظام: فهي تغيّر المزاج السيء، وتخلّصك من طاقة سلبيّة كبيرة.
  • استمع لموسيقا هادئة تريح نفسك: وابتعد عن الأغاني والموسيقا التي تبثّ في نفسك حزناً أو ذكرياتٍ مؤلمة.
  • اكتب ما يجول في خاطرك : أي اكتب ما تشعر به على ورقة، ثمّ مزّقها أو احرقها، فتلك من الطرق التي تعمل على تفريغ الطاقة السلبيّة.
  • شارك في الأعمال التطوعية: فاختلاطك مع الآخرين في عمل نبيل، يعزز من نظرتك الإيجابية لنفسك.