كيف أخرج من الحالة النفسية السيئة

كتابة - آخر تحديث: ١٨:١٤ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
كيف أخرج من الحالة النفسية السيئة

الحالة النفسية السيئة

نمرُ خلال حياتنا بالكثير من المواقف التي قد تدفعنا إلى الدخول في حالةٍ نفسيّةٍ سيّئة، والإحساس بالاكتئاب وعدم الرغبة في التحدث إلى أحد، أو الخروج من المنزل. تتعدّد أسباب تلك الحالة؛ فقد تكون نتيجة التعرّض لموقفٍ سيئ، أو نتيجة مجموعةٍ مواقف سيئة تراكمت كمكبوتات دواخلنا، فخرج أحساسنا بها وعبّر عنها بطريقةٍ غير مباشرة؛ حينها قد نُحدّث أنفسنا قائلين:(ما الذي سبّب لي هذه الحالة، فلم أمر بشيءٍ يُزعجني).[١]


كيفية الخروج من الحالة النفسية السيئة

يوجد الكثير من الطرق التي يوصي بها علماء النفس للخروج من الحالة النفسية السيئة، منها:[٢]

  • تأكيد الاعتراف بوجود مشكلة: حيث إنّ الإحساس السيئ الذي ينتابنا يحتاج منّا للاعتراف به، لنتمكّن من تحديد سببه إن استطعنا، ثم تحديد العلاج المناسب للتخلص منه، وإنّ تجاهل الاعتراف بوجود مشكلة يجعل من ذاك الإحساس السيئ مُتراكماً لفتراتٍ زمنيةٍ طويلة قد تؤدي بالشخص إلى الانفجار بأية لحظة، لإخراج مكبوتاته، وتفريغ طاقته السلبية الدفينة، كما أن عدم الاعتراف بالمشكلة يبقي الإحساس السيئ مُصاحباً للشّخص لمدةٍ أطول.
  • البحث عن الأسباب: ويكون ذلك بطرح الأسئلة على أنفسنا حول ماهيّة الأسباب التي أوصلتنا لهذه الحالة النفسيّة السيئة، وعندها لا بد أن نُرجع الأسباب إلى تصرّفاتنا؛ فهي التي تُحدد شقاءنا أو سعادتنا، وعندما تكون الأمور متعلّقة بنا فهذا يعني أننا نستطيع الوصول للحل المطلوب بشكلٍ أسرع، كما لو كانت الأسباب مثلاً مُرتبطةً بظروفٍ خارجية.
  • تجنب اللوم على الآخرين: على الرغم من معرفتنا بالسبب الحقيقي وراء تلك الحالة إلا أننا أحياناً نعمد إلى إلقاء اللوم على الآخرين، وتوجيه الألفاظ الجارحة لهم، ما يزيد من المشكلة، ويُعمّق لدينا الإحساس السيئ بها، ويُوقعنا بمشاكل جديدة مع عدة أطراف.
  • مواجهة الأسباب: إن معرفة أسباب الحالة النفسية السيئة تُشعر الإنسان بقليلٍ من الراحة، ويكتمل الإحساس بالراحة، وطرد المشاعر السلبية حين نتخلى عن التبريرات لهذا الإحساس؛ كأن نشعر بالضيق لعدم العثور على وظيفة، ونُبرر إحساسنا تجاه المشكلة أنه من الطبيعي الشعور بذلك؛ لأن الجلوس في المنزل دون عمل أيَّ شيء يصيب الإنسان بالروتين والملل، في حين يُمكن استبدال هذا التبرير بالقول إنّ عدم الحصول على وظيفة في الفترة الحالية يعني أنّ ثمة وظيفة أفضل بانتظاري الأيام القادمة.


طُرق للشعور بالطاقة الإيجابية

من أهم طُرق للشعور بالطاقة الإيجابية:[٣]

  • ممارسة الرياضة يومياً.
  • ممارسة الأنشطة المُفضلة؛ كالرسم، والسباحة، والتسوق، والكتابة.
  • كتابة المذكرات اليومية.
  • الاختلاط بالاصدقاء المُقربين، وقضاء أوقات سعيدة مع العائلة.
  • ممارسة الضحك والفكاهة.
  • التسامح والتخلّي عن الأحقاد.
  • اعتماد نظام غذائي سليم، وتناول الخضروات والفواكه الطازجة يومياً.
  • الاجتهاد بالعمل؛ فسيعود ذلك على الإنسان بالنتائج الإيجابية.
  • أخذ قسطٍ كافٍ من النوم.
  • شرب الماء بكمياتٍ وفيرة.
  • المحافظة على نظافة المنزل؛ فالأوساخ تجلب الطاقة السلبية.
  • كتابة المشكلات على ورقة؛ وذلك لتخرج منّا الطاقة السلبية.


المراجع

  1. "What is poor mental health?", www.changeyourmindni.org, Retrieved 15-10-2018. Edited.
  2. "When You're Down and Out: How to Get Through the Bad Days", /www.psychologytoday.com/, Retrieved 15-10-2018. Edited.
  3. "11 Ways to Bring Positive Energy Into Your Life", blog.mindvalley.com, Retrieved 15-10-2018. Edited.