الذكاء وقوة الإرادة

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٤٢ ، ٢٠ يوليو ٢٠١٧
الذكاء وقوة الإرادة

الذكاء وقوة الإرادة

في خضم الحياة اليوميّة التي يمر بها الإنسان، يحتاج إلى بعض القوى الحسيّة والإدراكيّة، التي تعينه على مواجهة الحياة بكل تفاصيلها وضغوطاتها، ليحقق النجاح والإنجاز المطلوب في حياته، ومن هذه القوى قوة الإرادة والعزيمة، وقوة الإرادة تتعلّق بمدى قدرة الإنسان لحمل نفسه على السلوك القويم والمفيد، وترك نقيضه، فكل عمل صعب يحتاج إلى قوَّة الإرادة، أمّا قوّة الذكاء فتتعلق بمدى قدرة الإنسان على تنمية قدراته في العمليّات العقليَّة كالفهم والاستيعاب، والاستنتاج، والتحليل، والربط، والحفظ ، وكلا القوتين تحتاجان من الإنسان إلى تدريب وتنمية ورعاية.


إنّ قوتا الإرادة والذكاء، قوّتان تتكاملان معاً وتلتقيان ليحقق الإنسان بهما وبغيرهما من الصفات القوية أهدافه في الحياة بكل جدٍ ومسؤوليَّة، فيبني بذلك ذاته، ويحقق طموحاته في الحياة متغلباً على كل فشل يواجهه.


سبل بناء وتقوية الإرادة وتعزيز الذكاء

سبل بناء وتقوية قوة الإرادة

  • الحرص على تناول الأغذية والمشروبات التي تمدُّ الإنسان بالطاقة، فالإنسان عندما يبذل مجهوداً عضلياً أو حتى عقليّاً فإنّه يقلل نسبة السكر لديه، ممّا يقلل نشاط الدماغ فيما يتعلَّق بالحيويَّة والنشاط والإرادة، فتفتر وتضعف الهمة، فالجوز، واللوز، والزبيب، والعصائر الطازجة، خير ما يساعد في هذه الأمور.
  • تقليل الخيارات المتاحة، والتركيز على خيارات محددة، لأنّ كثرة تزاحم الخيارات يضعف من همّة الإنسان وإرادته.
  • حصر الخيارات ضمن خيار واحد، وهو آخر عمل قد تمّ اتخاذ خطوات عمليّة بشأنه، أو على وشك اتخاذ هذه الخطوات.
  • تبديد خيارات تجلب المتعة واللهو للنفس عند القيام بخيار عملي مهم، فهذه تضعف صاحبها عن القيام بهذا الخيار أو عن أدائه بالشكل المطلوب.
  • النظر إلى الأمور ببساطة ومرح وسهولة، وعدم تعقيدها.
  • عدم القسوة على النفس، بتأنيبها وتوبيخها وعتابها عند كل فشل، بل لا بدّ من النهوض مع كل فشل، والاتّعاظ والاعتبار مع كل خطأ.
  • التحفيز المستمر للنفس، بالقيام بأعمال سهلة وميسورة.
  • التجديد المستمر في نظام ونمط الحياة، وعدم البقاء على نسق واحد، فترتيب غرفة النوم، أو سقي بعض الأشجار والحدائق المنزليّة، كل هذه تجلب الطاقة للإرادة القويّة.


سبل بناء وتعزيز قوة الذكاء

  • كثرة المطالعة، وبناء علاقة طيّبة يوميّة ومتجددة مع الكتاب.
  • الاستفادة من مهارات تنمية الذات، من خلال المطالعة أو من خلال الاستماع لدروس خاصّة بذلك.
  • صحبة الموهوبين والأذكياء، والاستفادة من عاداتهم اليوميّة، وسجاياهم.
  • الحرص على الطعام الصحي الموزون المشتمل على العناصر الغذائيّة كافّة، كأغذية الطاقة، وأغذية البناء.
  • التسلُّح بصفات نفسيّة عظيمة كعلو الهمّة، وقوَّة الإرادة والعزيمة.
  • الحرص على الاستفادة من أيِّ معلومة صحيحة.
  • تعويد النفس على القيام ببعض العمليات الحسابيّة دون الاستعانة بآلة حاسبة.
  • تدريب وتعويد النفس على الحفظ كلّما سنحت الفرصة، كحفظ بعض آيات القرآن الكريم وسوره، وحفظ بعض الأحاديث الشريفة، وحفظ بعض الحكم والأشعار.
148 مشاهدة