السياحة في جزر القمر

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٢٢ ، ١٢ أبريل ٢٠٢٠
السياحة في جزر القمر

السياحة في جزر القمر

تتمتّع جزر القمر بالعديد من العوامل التي تستقطب السياح؛ حيث تحتوي هذه الجزر على بعض المنتزهات التي تجذب الكثير من الزوّار، وتُحيط بها الشعاب المرجانيّة التي تجذب الغوّاصين، كما أنّها تحتوي على رمال شاطئيّة مميزة ذات لون أبيض،[١] وتُعدّ جزر القمر المكان الوحيد الذي تعيش فيه خفافيش فاكهة ليفينغستون، وتتراوح درجات الحرارة فيها ما بين 20-30 درجة مئوية، وعلى الرغم من كون جزر القمر واحدة من الدول النامية إلّا أنّها تمتلك إمكانيّات كبيرة لجذب السياح واستقطابهم،[٢] ويجدر الذكر بأنّ عدد زوّار جزر القمر وصل إلى 28,000 سائح خلال عام 2017م، وارتفع إلى 35,900 سائح خلال عام 2018م.[٣]


السياحة البيئية في جزر القمر

تحتوي جزر القمر على العديد من الثروات الطبيعية إضافةً إلى أنّها موطن للعديد من الكائنات البريّة والبحريّة المختلفة، ممّا يعني أنّها مكان يضم العديد من المعالم التي تستقطب محبّي السياحة البيئيّة،[١] ومن هذه المعالم ما يأتي:[٤]

  • جبل كارتهلا: تبلغ مساحة هذا الجبل 130 كم2، ويبلغ ارتفاعه عن سطح البحر 2400 متر، وهو موطن للعديد من النباتات الاستوائيّة، كما أنّه موطن لخمسة أنواع من الطيور النادرة أيضاً، ومنها: بومة الأذناء الصغيرة وخاطفات الذباب.
  • بركان لا جريل: (La Grille) يقع هذا البركان في جزيرة غراند كومور ويصل ارتفاعه إلى حوالي 1,000 متر، ويضم العديد من الغابات الاستوائيّة كثيرة الأمطار، كما أنّه يحتوي على ذات الطيور التي تعيش على جبل كارتهلا، ويُمكن لزوّار هذا الجبل مشاهدة العديد من الفوّهات البركانيّة المميزة بالإضافة إلى مشاهدة الطبيعة الاستوائيّة حول البحر، ويتميّز هذا البركان كذلك بفوّهته التي تُحيط بها السرخسيات.
  • محميّة موهيلي البحرية: تقع هذه المحميّة في جزيرة موهيلي التي تقع على بعد 65 كم من جزيرة غراند كومور وتُعدّ أصغر جزر القمر، وهي أوّل محميّة في جزر القمر، ويستطيع زائرو المحميّة ممارسة العديد من أنشطة السياحة البيئيّة، ومنها: ركوب الأمواج، والصيد، والغوص، والسباحة، كما تحتوي المحميّة على كثير من الكائنات البحريّة؛ كالدلافين، والسلاحف، والحيتان.
  • جزيرة هنزوان: تحتوي جزيرة هنزوان على العديد من المعالم الطبيعية المميزة؛ حيث إنّها تضم بحيرة هنزوان التي تقع على ارتفاع 900 متر عن مستوى سطح البحر، وتحتوي على الكثير الشلالات والغابات المطيرة التي تستوطنها حيوانات الليمور.

وللاطلاع على تضاريس جزر القمر، يمكنك قراءة مقال أين تقع جزر القمر في أي قارة


أهم المدن السياحية في جزر القمر

تضم جزر القمر كثيراً من المدن السياحية، ومن أهم هذه المدن ما يأتي:[٥][٦]


مدينة موروني

تُعتبر مدينة مورني عاصمة جزر القمر، ويُشكّل المسلمون السنّة أغلب قاطنيها، لذلك يتمّ الاحتفال بالأعياد الإسلامية المختلفة فيها، وتحتوي مورني على حيّ المدينة الذي يضم الكثير من الأبنية ذات الطراز العربي القديم والعديد من الأزقّة التي تستقطب الكثير من الزوّار،[٧]كما أنّ شواطئ المدينة تلعب دوراً مهمّاً في جذب السياح إلى المدينة أيضاً،[٨] وتحتوي المدينة على العديد من المساجد وميناء بالإضافة إلى بيئة بركانية تستوطنها بعض أنواع الطيور.[٩]


مدينة موتسامودو

تمّ تأسيس مدينة موتسامودو عام 1842م، وهي عاصمة جزيرة هنزوان، وتحتل هذه المدينة المرتبة الثانية من حيث عدد السكان في جزر القمر، وتضم قلعةً تاريخيّةً بالإضافة إلى العديد من الشوارع الضيّقة التي تتوزّع بعض معامل الحرف اليدويّة على جوانبها، كما تحتوي موتسامودو على ميناء مياه عميقة باسمها، وهو ميناء المياه العميقة الوحيد في جزر القمر ممّا يعني أنّه أحد المراكز التجاريّة المهمة.[٩]


مدينة مويا

تحتوي مدينة مويا على أفضل شاطئ في جزيرة هنزوان؛ حيث يضم هذا الشاطئ كثيراً من الشعب المرجانيّة ويُعدّ مكاناً ممتعاً للسباحة، ويتميّز بمظهره الجميل وقت غروب الشمس، وتحتوي مويا كذلك على بعض المتاحف والمعالم الثقافيّة والتاريخيّة التي تستقطب الزوّار، ومنها: متحف منزل توماس موراليس وكنيسة (Nuestra Señora de la Candelaria,).[١٠][١١]


مدينة دوموني

تحتوي مدينة دوموني على بعض القصور التي يعود تاريخها إلى القرن السادس عشر والقرن الثامن عشر الميلادي، كما تحتوي على العديد من المنازل والمحلات التجاريّة التي تتميّز بأبوابها المنحوتة، بالإضافة إلى ضريح الرئيس عبدالرحمن والعديد من المساجد، كما تضم دوموني أفضل العاملين بالنحت في الخشب حول العالم إضافةً إلى العاملين بمهنة التطريز.[١٠]


مدينة فومبوني

تُعتبر فومبوني عاصمة جزيرة موهيلي، وتحتوي هذه المدينة على الكثير من الشلالات الجميلة إضافةً إلى الغابات والأنهار، كما تحتوي على ميناء صغير، وتتمتّع بدرجة كبيرة من الهدوء ممّا يجعلها واحدةً من المدن المناسبة لممارسة المشي، وتنتشر على شواطئها الكثير من القوارب الشراعيّة ذات الطابع العربي والتي تتمّ صناعتها على ذات الشواطئ.[١٠]


أهمّ المعالم السياحيّة في جُزر القمر

تحتوي جزر القمر على العديد من المعالم السياحيّة التي تجذب السياح، ومن أهم هذه المعالم ما يأتي:[١٢]


مسجد الجمعة

يُطل مسجد الجمعة القديم على ميناء موروني الضحل، وهو مسجد تمّ تشييده عام 1427م، ويُعدّ هذا المسجد أحد المعالم السياحيّة المشهورة، حيث يتميّز بلونه الأبيض الذي يُخالف اللون الداكن للصخور البركانيّة الموجودة أسفل منطقة ميناء موروني.[٧][١٣]


شاطئ شوموني

يحتوي شاطئ شوموني على العديد الأكواخ الريفيّة بالإضافة إلى المطاعم المحليّة التي تُقدّم الكثير من أطباق المأكولات البحريّة المحليّة، ويحتوي هذا الشاطئ على كثير من الحيوانات البحريّة المختلفة، ويُعدّ الغوص في الماء من أهم النشاطات التي يُمكن ممارستها عند زيارة هذا الشاطئ من أجل اكتشاف البيئة البحريّة إضافةً إلى السباحة في المياه الدافئة، كما يُمكن الاستلقاء على الشاطئ لمراقبة الصخور الصخريّة السوداء التي تُضفي مظهراً جذّاباً على الرمال البيضاء ومياه البحر الزرقاء الصافية.[١٤][١٥]


شاطئ بوني

يتميز شاطئ بوني برماله البيضاء الناعمة ومياهه البلوريّة النقيّة ممّا يجعله مكاناً ملائماً للسباحة ولعب الكرة الطائرة وكرة القدم، وتُحيط به غابة من أشجار النخيل، كما يُمكن للسيّاح طلب المشروبات وبعض الأطباق من الأكواخ الريفية المنتشرة عليه.[١٦]


شاطئ نيوماتشوا

يُطل شاطئ نيوماتشوا على عدّة جزر يُمكن لزوّار الشاطئ زيارتها على متن القوارب والزوارق الموجودة عليه، كما يُمارس كثير من الزوّار أنشطةً مختلفةً أخرى مثل السباحة والصيد، كما يُمكن للسياح مشاهدة الحيتان الموجودة هناك، ويتميّز الشاطئ المذكور بمياهه التي تتدرّج ألوانها من اللون الفيروزي إلى اللون الأزرق السماوي حسب التقلّبات الجويّة.[١٧]


قصر السلطان

يقع قصر السلطان في مدينة إساندرا (Isandra) ويُعدّ أبرز معالم هذه المدينة، وهو أحد القصور التي تمّ تشييدها في القرن الثامن عشر الميلادي حيث كان مسكناً للعديد من عائلات السلاطين، وهو واحد من القصور التي تتمتّع بالتصميم السواحليّ، وقد تمّ بناء هذا القصر باستخدام مزيج من الصخور البركانيّة والأحجار الجيريّة، كما أنّه يحتوي على العديد من الآثار التاريخيّة التي تضم الزخارف الداخليّة والنقوش الإسلاميّة على الأسقف.[١٨][١٩]


المتحف الوطني لجزر القمر

تأسّس المتحف الوطني لجزر القمر عام 1989م في مدينة مورني عاصمة جزيرة غراند كومور، ويضم أربع صالات لعرض التراث الخاص بجزر القمر في مجالات مختلفة؛ حيث تتخصص إحدى الصالات بعرض ما يتعلّق بالعلوم الإنسانيّة والاجتماعيّة والثقافيّة لهذه الجزر، وتختص الصالة الثانية بعرض ما يتعلّق بالفنون والآثار والتاريخ والدين، بينما يُعرض ما يتعلّق بالبراكين وعلوم الأرض في الصالة الثالثة، ويُعرض ما يتعلّق بالمحيطات والعلوم الطبيعية في الصالة الرابعة.[٢٠]


تأثير السياحة في اقتصاد جزر القمر

وصلت عائدات قطاع السياحة عام 2018م إلى 76.7 ميلون دولار مقابل أرباح بلغت 16 مليون دولار لعام 1998م؛ أيّ أنّ معدّل النموّ السنوي لهذه الأرباح بلغ 11.27%،[٢١] وبلغت نسبة هذه العائدات 12.84% من إجمالي واردات الدولة لعام 2018م في حين بلغت 13.76% خلال عام 2017م،[٢٢] وقد أنفقت دولة جزر القمر 7.9 مليون دولار على السياحة خلال عام 2003م بينما وصلت نفقات الدولة على السياحة إلى 45 مليون دولار خلال عام 2018م؛ أيّ أنّ معدّل النمو السنوي لهذه النفقات بلغ 15.50% سنويّاً.[٢٣]


ولمعرفة مزيد من المعلومات حول جزر القمر يمكنك قراءة مقال معلومات عن جمهورية جزر القمر


المراجع

  1. ^ أ ب Prof. V. N. Attri (2018), THE ROLE OF TOURISM IN IORA: THE PATHWAYS AHEAD, Mauritius: University of Mauritius, Page 38. Edited.
  2. "UNION OF COMOROS", www.unwto.org,13-10-2017، Retrieved 26-3-2020. Edited.
  3. "Comoros - Number of arrivals", knoema.com, Retrieved 26-3-2020. Edited.
  4. Hassane Moussa Sambaouma, Megan Resler, Arunima Malik، A vision of ecotourism in the Comoros Islands, Sydney, Australia: The University of Sydney, Page 8-13. Edited.
  5. "Destinations Discover the world and plan the perfect trip", www.lonelyplanet.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  6. "DISCOVER Comoros", www.tripadvisor.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  7. ^ أ ب A. J. Samuels (9-2-2017), "From Timbuktu to Cotonou See Our List Of Africa’s 10 Capitals of Islamic Culture"، theculturetrip.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  8. "Moroni, Comoros", www.tourist-destinations.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  9. ^ أ ب Oishimaya Sen Nag (25-4-2017), "The Biggest Cities In Comoros"، www.worldatlas.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  10. ^ أ ب ت International Business Publications, USA, Comoros Mineral & Mining Sector Investment and Business Guide, USA-Washington: International Business Publications, USA, Page 164. Edited.
  11. "Discover Moya", www.grancanaria.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  12. "Things to Do in Comoros‎", www.tripadvisor.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  13. "Comoros Travel Guide", africa.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  14. EMILIE FILOU (18-10-2013), "Comoros Islands: tropical charm off the beaten path"، www.lonelyplanet.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  15. "Chomoni Beach, Grande Comore", www.inspirock.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  16. "Bouni Beach, Grande Comore", www.inspirock.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  17. "Nioumachoua Beach, Fomboni", www.inspirock.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  18. "Sultan's Palace", www.tripadvisor.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  19. "Sultan's Palace, Moutsamoudou", www.inspirock.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  20. "National Museum of Comoros", momaa.org, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  21. "Comoros - International tourism receipts", knoema.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  22. "Comoros - International tourism expenditures as a share of total imports", knoema.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  23. "Comoros - International tourism expenditures in current prices", knoema.com, Retrieved 29-3-2020. Edited.