الضغط أثناء الحمل

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٥١ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٩
الضغط أثناء الحمل

أنواع ارتفاع الضغط أثناء الحمل

قد يرتفع ضغط الدم أثناء الحمل أو قبله، ومن أنواع ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل نذكر ما يأتي:[١]

  • ارتفاع ضغط الدم الحملي: يتمثل ارتفاع ضغط الدم الحملي (بالإنجليزية: Gestational hypertension) بالإصابة بارتفاع ضغط الدم في فترة ما بعد الأسبوع 20 من الحمل، إلا أنّه لا تظهر على الحامل أية علامات تدل على حدوث تلف في الأعضاء، كما لا توجد كميات زائدة من البروتين في البول.
  • مقدمات ارتعاج الحمل: تحدث مقدمات ارتجاع الحمل (بالإنجليزية: Pre-eclampsia) بعد الأسبوع 20 من الحمل، ويرافقها بعض العلامات التي تدل على تلف بعض الأعضاء، مثل: الكبد، والدماغ، والكلى، والدم، وتجدر الإشارة إلى أنّ مقدمات ارتجاع الحمل تتسبب في الإصابة بمضاعفات خطيرة لدى الأم والجنين في حال عدم علاجها.
  • ارتفاع ضغط الدم المزمن: يحدث هذا النوع من الضغط في الفترة الواقعة قبل الأسبوع 20 من الحمل أو قبل حدوث الحمل، وفي الحقيقة يصعب تحديد بدايته لعدم تسبُّب ارتفاع ضغط الدم في حدوث أية أعراض.
  • الضغط المزمن المتداخل مع مقدمات ارتجاع الحمل: تعاني النساء المصابات بارتفاع ضغط الدم المزمن من زيادة الضغط سوءاً، وظهور البروتين في البول، وغيرها من المضاعفات المرتبطة بارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل.


أسباب ارتفاع الضغط أثناء الحمل

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل، ومنها ما يأتي:[٢]

  • عدم ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ كافٍ.
  • شرب الكحول.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بضغط الدم المرتفع المرتبط بالحمل.
  • بلوغ عمر الحامل أكثر من 35 عاماً.
  • الإصابة بمرض السكري أو بعض أمراض المناعة الذاتية.
  • المعاناة من السمنة أو زيادة الوزن.
  • التدخين.
  • حدوث الحمل لأول مرة.
  • الحمل بأكثر من طفل.
  • الخضوع لتقنيات التلقيح بالمساعدة، مثل: عملية التلقيح الصناعي خارج الجسم.


عوامل خطر ارتفاع الضغط أثناء الحمل

من عوامل خطر الإصابة بارتفاع الضغط الحملي ومقدمات ارتجاع الحمل نذكر ما يأتي:[٣]

  • المعاناة من ارتفاع ضغط الدم بشكلٍ مسبق.
  • الإصابة ببعض أمراض المناعة الذاتية.
  • ولادة توأمين أو ثلاثة توائم.
  • الإصابة بسكري الحمل سابقاً.
  • وجود تاريخ للإصابة بمقدمات ارتجاع الحمل.
  • الإصابة بأمراض الكلى بشكلٍ مسبق.


المراجع

  1. "High blood pressure and pregnancy: Know the facts", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-4-2019. Edited.
  2. "High Blood Pressure During Pregnancy", www.healthline.com, Retrieved 23-4-2019. Edited.
  3. "What to know about high blood pressure during pregnancy", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-4-2019. Edited.