الفطر الهندي وكيفية استعماله

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٢ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٨
الفطر الهندي وكيفية استعماله

الفطر الهنديّ

الفطر الهندي أو الكفير عبارة عن مزيج من مكوّنات مختلفة، وهي حبيبات الكفير التي تحتوي على البكتيريا أو الخميرة ومركّبات السكر، وتتكتل هذه المكوّنات معاً بواسطة بروتين الحليب مشكلة مادّة شبه هلامية متماسكة مع بعضها البعض. يعتبر الفطر الهنديّ ثروة بسبب فوائده المتعددة للجسم وقدرته على الشفاء من الأمراض، وقد جلبه بروفيسور كان يعمل في عيادة هيوستن في ألمانيا، وقد عمل في الهند وفي تلك الفترة أُصيب بتورّم الكبد واستخدم حليب الفطر لعلاجه وفعلاً شُفي تماماً من المرض، ممّا أدّى الى انتشار الفطر الهندي على مستوى العالم.[١]


فوائد الفطر الهنديّ

للفطر الهندي العديد من الفوائد المذهلة التي نذكر منها :[٢]

  • تحلُّل الكولسترول الضار الملتصق بجدار الشرايين ممّا يحميها من التصلب ويحمي القلب من الجلطات والنوبات القلبيّة.
  • تنظيم عمل جهاز المناعة في الجسم مما يزيد من كفاءته في مقاومة الجراثيم والفيروسات وبالتالي حماية الجسم من الأمراض من خلال زيادة عدد كريات الدم البيضاء المسؤولة عن الدفاع.
  • تنظيم ضغط الدم ضمن المستويات المعتدلة ومنعه من الارتفاع والانخفاض.
  • تحسين الحالة الجسمية للفرد، حيث يساعد في التخلص من التعب والإرهاق وبثّ النشاط في الجسم.
  • علاج العقم عند الرجال والنساء على حدٍ سواء، حيث يزيد من معدلات الخصوبة.
  • علاج المعدة والأمعاء والكلية من الأمراض المختلفة ويزيد من نشاطها، حيث يزوّد الجسم بالعديد من الفيتامينات التي يفتقر اليها الطعام الحالي.
  • يساعد في التخلص من السرطان والوقاية منه، حيث يعمل على اعاقة نمو الخلايا السرطانية وتكاثرها.
  • يبطىء من ظهور علامات الشيخوخة والتقدّم في السن.
  • يساعد في زيادة نشاط الكبد والبنكرياس والطحال والكبد.


طريقة استخدام الفطر الهندي

يحتاج تحضير الوصفات من الفطر الهندي إلى دقة وانتباه؛ لأنّها عبارة عن كائنات حيّة قد تموت في حال تمّ تحضيره بطريقة خاطئة، وطريقة تحضيره كالتالي للحصول على الحليب:[٣]

يتم وضع ملعقتين كبيرتين من الفطر في وعاء مصنوع من الفخار ثم صب ربع ليتر من الحليب البارد (يجب عدم استخدام الحليب الساخن لأنّ الفطر يموت)، أو استخدام حليب له درجة حرارة الغرفة، ثمّ تتمّ تغطيته باستخدام قطعة من القماش أو الشاش التي تسمح بمرور الماء، ويترك في درجة حرارة الغرفة لمدة يوم كامل، ثم تتم عملية تصفيته باستخدام مصفاة غير معدنيّة، ويوضع الحليب الناتج في وعاء لشربه قبل النوم يومياً لمدة عشرين يوماً، ثم يتم غسل الفطر الموجود في المصفاة بتمرير الماء البارد عليه وتحريكه بملعقة من الخشب، ثم يغسل الوعاء جيداً بالماء والصابون، ثم يُحفظ الفطر في الوعاء لاستخدامه مرةً أخرى فيما بعد.


المراجع

  1. Ana Gotter, "What Is Kefir?"، healthline, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  2. Joe Leech (24-1-2017), "9 Evidence-Based Health Benefits of Kefir"، healthline, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  3. "How to Make Kefir", wikihow, Retrieved 29-8-2018. Edited.