المادة الكيميائية BPA

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٤ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٤
المادة الكيميائية BPA

مادةBisphenol A أو اختصارا ‘BPA’ مادة كيميائية تستخدم بكثير من الصناعات من أهمها في صناعة البلاستيك والطبقة الداخلية التي تغلف المعلبات المعدنية واثبتت الكثير من الدراسات على حيوانات التجارب وايضا على الانسان أن الكميات الكبيرة من هذه المادة قد تزيد من خطر الاصابة بالكثير من الامراض مثل سرطان الثدي وسرطان البروستات، مرض السكري والسمنة والاجهاض والتأثير على نمو الجنين والطفل.

خطر مادة BPA

هناك دراسات تشير الى اثر هذه المادة على الكثير من الاشخاص فهناك دراسات قد اثبتت ان كثير من السيدات المصابين بتكييس المبايض يوجد لديهم مستوى عال من مادة BPA والتي قد تشير ان هناك علاقة ما بينهما ،ودراسات أخرى اثبتت أن هذه المادة قد تقلل من انتاج الحيوانات المنوية عند الرجال وقد تكون من الاسباب التي قد تؤدي الى العقم وعدم القدرة على الانجاب، ودراسات أخرى أثبتت أن هذه المادة قد تزيد من خطر الاصابة بمقاومة الانسولين وفي هذه الحالة نجد ان خلايا الجسم لها مقاومة لهرمون الانسولين ولا تستجيب بالشكل المطلوب للهرمون مما يؤدي الى ارتفاع نسبة السكر في الدم وقد تتطور هذه الحالة في حال عدم اتباع حمية غذائية مناسبة وممارسة الرياضة للاصابة بمرض السكري. ودراسات أخرى أثبتت انه قد يكون هناك علاقة ما بين مادة BPA وخطلر الاصابة بسرطان الثدي والبروستات وتأثيرها على الجنين والمراة الحامل.

بما انه لا يمكن الابتعاد بتاتا عن هذه المادة حيث انها تتدخل في كثير من الصناعات حيث انها قد تتخل في صناعة الدهانات والاوعية اليلاستيكة ولكن يمكن اتباع بصض الارشادات المهمة للتقليل من التعرض لها.

المعلبات

يفضل دائما استخدام الخضراوات والفاكهة الطازجة في تحضير الاطعمة اليومية والابتعاد قدر المستطاع عن الاطعمة المصنعة والمعلبة والتي تحتوي على كثير من المواد المضافة والحافظة، ولكن بسبب تغير اسلوب الحياة وانشغال كثير من السيدات في الاعمال اليومية اصبح من الصعب تحضير جميع الأطعمة اليومية من مكونات طازجة وبشكل كامل ، فاصبح الاتجاه الى استخدام ما هو سريع فتجد كثير من العائلات تستخدم المعلبات بشكل كبير لسهولة الحصول عليها والانواع المختلفة الموجودة في اسواقنا الان. ولكن يجب الانتباه أن كثير من المعلبات تحتوي على مادة BPA بحيث تستخدم في الطبقة الداخلية المغلفة للمعلبات وعند الاعتماد على المعلبات بشكل كبير هذا يؤدي الى دخول هذه المادة بكميات كبيرة للجسم مما يزيد خطر الاصابة بكثير من الامراض.


وللتقليل من احتمالية الحصول على هذه المادة عن طري المعلبات يمكن اتباع النصائح التالية:

• تعتبر السيدات الحوامل والاطفال من اهم الفئات العمرية المتأثرة من هذه المادة بحيث اثبتت بعض الدراسات انها قد تزيد من خطر حدوث الاجهاض او التأثير على نمو الجنين ولذلك تنصح الحوامل بالتقليل من استهلاك الاطعمة المعلبة خلال فترة الحامل واستبدالها قدر الأمكان بالأطعمة الطازجة او شراء الانواع ذاتها والمحفوظة باوعية زجاجية، فمثلا يمكن استخدام رب البندورة المحفوظ بأوعية زجاجية عوضا عن المعلبة بأوعية معدنية .

• استخدام الخضار والفاكهة الطازجة عند تحضير طعام الأطفال والرضع.

• أثبتت بعض الدراسات ان المشروبات المعلبة تحتوي على نسبة أقل من مادة BPA في حين المعكرونة والحساء المعلبة تحتوي على اعلى المستويات من هذه المادة فيفضل تحضير المعكرونة والشوربات في البيت والتقليل من شرائها جاهزة ومعلبة بالأوعية المعدنية.

• شطف الخضار والفاكهة المعلبة بشكل جيد بالماء قبل استخدامها في تحضير الطعمة المختلفة.

• اللجوء قدر المستطاع للخضراوات المفرزة عوضا عن المعلبة.

زجاجات رضاعة الاطفال

تعتبر الرضاعة الطبيعية من اهم واسمى الهدايا التي تستطيع أن تقدمها الام لطفلها فحليب الام يعطي فوائد كثيرة للطفل من اهمها المناعة والتقليل من احتمالية الاصابة بالسمنة والطفح الجلدي لدى الطفل ولكن ما لا يعرفه كثير من الاشخاص أن الرضاعة الطبيعية قد تحمي الطفل من مادة BPA والتي تدخل في صناعة بعض انواع البلاستيك والذي يسمى polycarbonate ويستخدم هذا النوع من البلاستيك في تصنيع بعض زجاجات الرضاعة للأطفال والتالي بعض النصائح الضرورية لاختيار زجاجة الرضاعة للاطفال:

• يفضل شراء زجاجات الرضاعة الزجاجية وليس البلاستيكية.

• عند شراء زجاجات الرضاعة البلاستيكية أو حتى الأكواب البلاستيكة التي يستخدمها الكثير من الاطفال يجب شراء الأنواع التي لا تحتوي على مادة BPA وذلك بالنظر الى قاع الزجاجة حيث يوجد اشارة مثلث وهي اشارة اعادة التدوير والانتباه الى الرقم الموجود فاذا كان الرقم 7 فهذا يدل ان نوع البلاستيك المستخدم هو polycarbonate والذي يدخل في تصنيعه مادة BPA اما اذا كان الرقم 1,2,4,5 فهو من أنواع بلاستيك اخرى . واذا كان هناك حرفي PC وهو اختصار لمادة polycarbonate هذا يدل على استخدام مادة BPA ويمكن اللجوء الى أنواع البلاستيك الاخرى.

• يجب عدم وضع الحليب الساخن في زجاجات الرضاعة وتركه ليبرد بل وضع الحليب بدرجة حرارة متوسطة و أن يكون فاترا لأن استخدام الحليب الساخن قد يؤدي لانتقال بعض المواد الكيميائية الى الحليب أو الاشربة المختلفة.

• يجب عدم استخدام الزجاجات التي تغير لونها بسبب التعقيم المستمر في الماء المغلي بالاضافة الى الزجاجات التي تحتوي على أية خدوش واستخدام زجاجا اخرى جديدة.

• اختيار حلمة الزجاجة المصنوعة من مادة السيليكون silicon عوضا عن الانواع المصنوعة من مادة لاتيكس latex.

الاوعية البلاستيكية

يفضل شراء الأنواع التي لا تحتوي أيضا على مادة BPA وذلك بالنطر أيضا الى قاع الأواني البلاتستيكية للتأكد من المادة المصنوعة منها وعدم استخدامها لتقديم الأطعمة الساخنة وخاصة التسخين في الميكرويف، وبالنسبة لأوعية الميكرويف يفضل الابتعاد عن الأوعية البلاستيكة واستخدام الاوعية الخاصة بالميكرويف أو السيراميك والزجاجية.