الوقاية من ارتفاع الكولسترول

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٩ ، ٢٢ مارس ٢٠١٧
الوقاية من ارتفاع الكولسترول

الكولسترول

يعتبر الكولسترول أحد مكوّنات الجسم الأساسية، وهو عبارة عن مادة مركبة دهنية تشبه الشمع، موجودة في كلّ خلية من خلايا الجسم، ينتجها الكبد بكميات قليلة ويحصل على الجزء المتبقي من المواد الغذائية، ويستخدم الكولسترول في بناء الخلايا الجديدة، وإنتاج الهرمونات الضرورية وفيتامين د، وتكوين أحماض الصفراء المسؤولة عن هضم الدهون، وينقسم إلى كولسترول مفيد (HDL) وكولسترول ضار (LDL).


ارتفاع الكولسترول

يقصد بارتفاع الكولسترول؛ ارتفاع مستوى الكولسترول الضار في الدم عن المعدل الطبيعي وانخفاض مستوى الكولسترول المفيد، ممّا يؤدي إلى ترسب الدهون على جدران الأوعية الدموية وبالتالي إعاقة تدفق الدم في الشرايين وعدم حصول الجسم على كميات كافية من الدم الغني بالأكسجين، ما يؤدي إلى زيادة خطر التعرض لأمراض القلب والسكتات الدماغية وتصلب الشرايين.


مستوى الكولسترول الطبيعي في الدم

  • المستوى الطبيعي للكولسترول في الدم، أقلّ من 2000 ملليغرام/ديسيلتر.
  • نسبة الدهون الثلاثية، حوالي 100ملليغرام/ ديسيلتر أو أقل.
  • الكولسترول المفيد، أكثر من 34 ملليغرام/ ديسيلتر للرجال، وللنساء أكثر من 455 ملليغرام/ ديسيلتر.
  • الكولسترول الضار، أقل من 160 ملليغرام/ ديسيلتر.


العوامل التي تؤدي الى ارتفاع الكولسترول

  • التدخين.
  • سوء التغذية وتناول الأطعمة الغنية بالكولسترول بشكلٍ مفرط، مثل: اللحوم الحمراء والدهون الحيوانية، ومنتجات الألبان، وصفار البيض، والوجبات السريعة، والكبدة والكلاوي والقلب، والسمن والزبدة، والأطعمة المقلية.
  • عدم القيام بنشاطٍ بدني.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم، حيث يؤدي ضغط الدم المرتفع على جدران الشرايين إلى تلفها وبالتالي تراكم الترسبات الدهنية في داخلها.
  • الإصابة بمرض السكري؛ لأنّ ارتفاع مستوى السكر في الدم يسبب تلف الطلاء الداخلي للشرايين وخفض مستوى الكولسترول الجيد.
  • عوامل وراثية؛ كإصابة أحد الأبوين بالمرض.
  • السمنة وزيادة الوزن.


طرق الوقاية من ارتفاع الكولسترول

  • اتباع أسلوبٍ أو نمط حياة صحي، واتباع نظام غذائي صحي غني بالفواكه والخضروات والألياف والبقول والحبوب.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ منتظم، لتنشيط الدورة الدموية وحرق الدهون الزائدة وتحسين صحة الأوعية الدموية.
  • تقليل تناول الدهون الحيوانية كالنقانق واللحوم والأجبان، واستبدالها بالمصادر النباتية، مثل: زيت الكتان، وزيت الزيتون.
  • تجنب تناول البطاطا المقلية والمخبوزات، واستبدالها بالأطعمة الصحية ، مثل: الأسماك كالتونة والقد، وتناول الثوم، والبصل، والخردل، والجنسنغ.
  • ترك التدخين لمنع خفض مستوى الكولسترول الجيد في الدم.
  • إجراء فحص مخبري لمعرفة مستوى الكولسترول في الدم.
  • تجنب التوتر والقلق لتجنب ارتفاع مستوى الكورتيزول الذي تفرزه الغدة الكظرية.
  • تخفيف الوزن الزائد، والذي يؤدي إلى زيادة الكولسترول الضار وخفض الكولسترول المفيد، ما يؤدي إلى قلب المعادلة.