بحث حول النحل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠١ ، ١١ فبراير ٢٠١٩
بحث حول النحل

النّحل

النّحل من الحشرات الطّائرة التي تنتمي إلى فوق فصيلة النّحليات (بالإنجليزيّة: Apoidea)، ورتبة غشائيات الأجنحة (بالإنجليزيّة: Hymenoptera)، ويُعرف منها ما يقرب من 20000 نوع، من أشهرها نحل العسل (الاسم العلمي: Apis mellifera) الذي يُنتج الشّمع من غدد خاصة في البطن، ويُعدّ النّحل من أكثر الحشرات نفعاََ للإنسان؛ لدوره في تلقيح الأزهار، وإنتاج العسل.[١]


أفراد مجتمع النّحل

يتكوّن مجتمع النّحل من ثلاثة أنواع من الأفراد؛ وهي:[٢]

  • الملكة: (بالإنجليزيّة: Queen)، تُعدّ الملكة النّحلة الوحيدة في الخلية القادرة على وضع البيض، وتختار النحلات العاملة يرقة ملكة النحل المستقبلية وتغذيها بغذاء خاص غني بالبروتين يُسمى غذاء ملكات النّحل، بعدها تتحوّل اليرقة إلى نحلة ناضجة جنسياََ تبدأ مباشرة بالتّنافس مع باقي الملكات، وبعد التخلّص من المنافسات تتزاوج الملكة مع الذّكور لتتمكّن من وضع البيض، وتفرز فرموناً وظيفته إبقاء الإناث داخل الخلية عقيمات.
  • النحلات العاملات: (بالإنجليزيّة: Workers)، تحتوي خلية النّحل على آلاف النحلات العاملة العقيمات التي تؤدي جميع المهام في الخلية باستثناء التّكاثر، وتتغذى النحلات العاملة في طور اليرقة على غذاء مختلف عن غذاء الملكة يُسمى هلام النحلات العاملة (بالإنجليزيّة: Worker jelly)، ومن مهام النحلات العاملة: حراسة الخلية، وجمع الماء والرّحيق، وتخزين حبوب اللقاح، وبناء خلية النحل، وتغذية الذّكور، والتّخلص من النّحل الميت، وتبريد الخلية في الأيام الحارة، وتدفئتها في الأيام الباردة.
  • الذّكور: (بالإنجليزيّة: Drones)، ينتج الذّكر من بيضة غير مخصبة، ويعتمد في غذائه على النحلات العاملات؛ لأنّه لا يمتلك أجزاء الجسم التي تؤهله لجمع الرّحيق أو حبوب اللقاح، وفي الخريف عندما يصبح الطّعام شحيحاََ في المناطق الباردة، تمنع النحلات العاملة الذّكور من دخول الخلية -إذ لم يعد لها عمل تقوم به- فتموت جوعاََ، ويؤدي ذكر النّحل وظيفة واحدة وهي التّزاوج مع الملكة، وبعد أداء مهمته يموت بسبب انفصال عضوه الذّكري، وأجزاء من أنسجة البطن عن جسمه.


مراحل حياة النّحلة

تُعدّ النّحلة من الأمثلة على الحشرات التي تمر بتحوّل كامل خلال دورة حياتها، ويشمل التّحول الكامل أربع مراحل، هي: البيضة (بالإنجليزيّة: Egg)، ثمّ اليرقة (بالإنجليزيّة:Larva) التي تنسلخ عدة مرات وتبني حول نفسها شرنقة تتحوّل إلى عذراء (بالإنجليزيّة: Pupa)، ثمّ إلى حشرة بالغة (بالإنجليزيّة: Adult).[٣]


المراجع

  1. "Bee", www.encyclopedia.com, Retrieved 6-2-2019. Edited.
  2. Debbie Hadley (16-9-2018), "The Roles of Queens, Drones and Worker Honey Bees"، www.thoughtco.com, Retrieved 6-2-2019. Edited.
  3. Debbie Hadley.(6-4-2017), "Honey Bee"، www.thoughtco.com, Ret rieved 6-4-2019. Edited.