بحث عن شركة أبل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٤ ، ٥ أغسطس ٢٠١٩
بحث عن شركة أبل

شركة أبل

تعد شركة أبل (بالإنجليزيّة: Apple Company) واحدة من الشركات التقنيّة والحاسوبيّة المشهورة عالميّاً، وتقع في الولايات المُتّحدة الأمريكيّة، وتُصنف بأنّها من الشركات مُتعدّدة الجنسيّات، وتعتمد طبيعة عملها الرئيسيّ على التخصص في صناعة وإنتاج وتطوير وتحسين وبيع البرامج الحاسوبيّة وأجهزة الهواتف الذكيّة وأجهزة الحاسوب، وتمتلك سلسلة من الأجهزة الإلكترونيّة، مثل آيباد وآيفون وحاسوب ماك.[١]


نشأة شركة أبل

تُعدّ شركة أبل من الشركات الرائدة في العصر الحديث، واعتمد وجودها على تاريخٍ طويل وحافلٍ بالأحداث المهمة؛ حيث أُسّست على يدِّ كلٍّ من ستيف جوبز وزميله في الدراسة ستيف وزنياك، وفي عام 1976م تمكّنا من تصميم جهاز حاسوب شكّل بداية ظهور أجهزة حاسوب أبل في الفترة الزمنيّة بين سنوات 1981م إلى 1985م؛ حيث حرص جوبز على المُشاركة مع مجموعةٍ من المُهندسين بتأسيس جهاز حاسوب أُطلق عليه اسم أبل ليزا، وحصلت مُشكلات أدّت إلى انفصال جوبز عن المُهندسين، ولكن نجح جهاز ليزا في الوصول إلى الأسواق في عام 1983م، ولكنّه واجه فشلاً؛ بسبب البرامج المحدودة التي يُقدمها والتكلفة المُرتفعة لإنتاجه.[٢]


أُطلِقَ حاسوب ماكنتوش من شركة أبل في عام 1984م، وساهم الإعلان التسويقيّ الخاص به في وصوله إلى العديد من الأفراد، وفي عام 1985م ظهرت مُشكلات بين جوبز ورئيس شركة أبل التنفيذي جون سكالي، ونتج عن ذلك استقالة جوبز من الشركة، فسيطر سكالي عليها وواجه مُنافسةً مع رجل الأعمال والمُبرمج بيل جيتس صاحب شركة مايكروسوفت، وخاضت كلّاً من أبل ومايكروسوفت قضية أدّت لاحقاً إلى تضرُّر سُمعة أبل وتراجعها، وأثّر ذلك عليها بشكلٍ كبير؛ ممّا أدّى إلى تعيين جيل أميليو ليصبح رئيسها التنفيذيّ والذي حرص على عودة ستيف جوبز بمنصب مُستشار للشركة.[٢]


أصبح ستيف جوبز رئيساً تنفيذيّاً لشركة أبل بشكلٍ مُؤقت في عام 1997م، واهتمّ بإعادة هيكلة العملية الإنتاجيّة، كما أعلن عن تعاونٍ مع شركة مايكروسوفت في مجال إصدار نُسخٍ من برمجيّة مايكروسوفت أوفيس لتعمل على أجهزة أبل ماكنتوش، كما حرصت شركة أبل على افتتاح المتجر الخاص بها لتقديم كافة المُنتجات الجديدة لعُملائها.[٢]


أنتجت أبل حاسوبها الجديد الذي تمكنت من بيع أكثر من 800,000 نسخة منه في عام 1998م، وساهم في تحقيق العديد من الأرباح للشركة، وفي عام 2001م أصدرت أبل نظام التشغيل الخاص بها والمُعروف باسم ماكنتوش، ومنذ عام 2005م حتى الوقت الحالي شهدت أبل تطورات عديدة؛ حيث أعلن جوبز عن استخدام معالجات إنتيل في صناعة أجهزة ماكنتوش، وفي عام 2006م ظهر كلّ من جهازي آي ماك وماك بوك برو، وفي هذه المرحلة الزمنيّة حققت أبل نجاحات واضحة أدّت إلى ارتفاع أسعار أسهمها بشكلٍ ملحوظ.[٢]


مبيعات شركة أبل

قدّمت أبل العديد من الأعمال والخدمات التكنولوجيّة المهمة، مثل أبل للموسيقا (بالأنجليزية: Apple Music) ومتجر أبل (بالأنجليزية: App Store)؛ حيث ساهمت هذه الخدمات في زيادة مُعدّل مبيعات شركة أبل سواء لأجهزة آيباد أو آيفون، فارتفعت أرباح الشركة الرُّبعيّة بمُعدّلٍ وصل إلى 12%؛ أي ما يُعادل 8.7 مليار دولار، مع زيادةٍ في إيرادات مبيعاتها بحوالي 7% مُقارنةً بعام 2016م، كما تتوقّع شركة أبل زيادةً في مبيعاتها مع إصدار أجهزتها الجديدة، فشهدت مبيعات أبل من أجهزة آيفون زيادةً بنسبة 2%، أمّا مبيعات أجهزة آيباد وصل ارتفاعها إلى 15%.[٣]


رؤية شركة أبل

تلتزم الرؤية الخاصة بشركة أبل في صناعة وتوفير الأجهزة الإلكترونيّة الموسيقيّة والحواسيب الشخصيّة للأفراد من المُعلمين والموظفين والطلاب، والحواسيب التي تُستخدم في الهيئات الحكوميّة والشركات؛ حيث اهتمّت استراتيجيّة عمل شركة أبل بتعزيز إمكانياتها في تصميم نظام تشغيلها والمساهمة في تطويره، وتقديم العديد من المُنتجات الأُخرى للعُملاء التي تتميّز بسهولة استخدامها وتصميمها المميّز والمُبتكر.[٤]


شعار شركة أبل

تختلف الآراء حول قصة شعار شركة أبل الذي يرمز إلى تفّاحة مقضومة؛ حيث يرى أحد الآراء السائدة أنّ فكرة الشعار تعود لذكاء مُؤسّس الشركة ستيف جوبز والذي استخدم هذا الشعار للإشارة إلى التفاحة التي سقطت على رأس العالِم نيوتن، أمّا سبب وجود قضمة فيها فهو للدلالة على أفكار جوبز المُرتبطة بعدم الاكتمال في الحياة بشكلٍ عام، ويوجد رأي آخر يربط اختيار شعار التفاحة المقضومة مع بداية وجود البشريّة على سطح الأرض، كما ترى آراء أُخرى أنّ فكرة اختراع وتصميم جهاز آي ماك (بالأنجليزية: IMAC) كانت في منطقةٍ تحتوي على الكثير من أشجار التفاح.[٥]


منتجات شركة أبل

مُنذ تأسيس شركة أبل في القرن العشرين للميلاد وصولاً إلى الوقت الحاضر، حرصت الشركة على تصميم وإنتاج وتطوير العديد من المُنتجات الحاسوبيّة والرقميّة التي شكّلت نهوضاً هائلاً في قطاع الحاسوب، والأجهزة الإلكترونيّة، والبرامج والتطبيقات المتنوعة، وفي ما يأتي معلومات عن أهمّ مُنتجات شركة أبل عبر السنوات:[٦]

  • جهاز حاسوب ماكنتوش (بالإنجليزيّة: Macintosh): هو حاسوب أنتجته أبل في سنة 1984م، ويُعتبَر عنصراً مميّزاً في عالم أجهزة الحاسوب الشخصيّة، كما لم يكن مُتخصّصاً بفئةٍ مُعيّنةٍ من الأفراد، بل من السهولة أن يستخدمه أي شخص.
  • جهاز آي بود (بالإنجليزيّة: iPod): هو أول جهازٍ ساهم في تحويل طبيعة وتخصص عمل شركة أبل من الاهتمام بتصنيع أجهزة الحاسوب إلى الانتقال لصناعة أجهزة إلكترونيّة أُخرى؛ حيث اهتمّ جهاز آي بود بالموسيقا الرقميّة وتخزينها في صيغة MP3، وأُعلِن عن هذا الجهاز في عام 2001م.
  • جهاز آيفون (بالإنجليزيّة: iPhone): هو من أهمّ مُنتجات شركة أبل الذي جاء بعد نجاحها في إصدار جهاز آيبود، وأُعلن عن آيفون في عام 2007م، واعتُبِر من أهمّ أجهزة الهواتف الذكيّة.


فيديو شركات مشهورة بدأت من الصفر

يا ترى ما الطريق الذي سلكته الشركات الكبيرة مثل نوكيا مثلاً لتصل إلى ما هي عليه اليوم؟  :

المراجع

  1. "شركة آبل"، موسوعة الجزيرة، اطّلع عليه بتاريخ 9-8-2017. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث Amany Shaban، "تاريخ شركة أبل ( Apple)"، الباحثون السوريون، اطّلع عليه بتاريخ 9-8-2017. بتصرّف.
  3. "Apple sales boosted by apps and music", BBC,3-8-2017، Retrieved 9-8-2017. Edited.
  4. "Apple Computer, Inc. - COMPANY PERSPECTIVES", Encyclopedia.com, Retrieved 9-8-2017. Edited.
  5. "التفاحة المقضومة وسر آبل!"، أخبار الآن، 4-5-2015، اطّلع عليه بتاريخ 9-8-2017. بتصرّف.
  6. "Apple's top 10 products", theguardian, Retrieved 9-8-2017. Edited.