بماذا تشتهر تايلند

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٨ ، ٢٩ أكتوبر ٢٠١٧
بماذا تشتهر تايلند

تايلند

تايلند أو مملكة تايلند هي دولة واقعة في الجهة الجنوبية الشرقية لقارة آسيا في شبه الجزيرة الهندية الصينية، ويحدها كمبوديا ولاوس من الشرق، وماليزيا وخليج تايلند من الجنوب، وميانمار وبحر أندامان من الغرب، وهي تقسم إدارياً لخمسة وسبعين مقاطعة، والتي تنقسم بدورها لبلديات وأحياء، بالإضافة إلى بانكوك التي تعد عاصمتها، كما تعتبر أكبر مدنها، إضافة إلى أنّها المركز التجاري والسياسي والثقافي والصناعي لتايلند، وتبلغ مساحتها 513.120 كم² تقريباً.


أكثر ما تشتهر به تايلند

  • تشتهر تايلند بالعديد من الصناعات على مستوى العالم، ومنها: الأقمشة والملابس، ومنتجات البلاستيك،، والمأكولات البحرية، والمجوهرات، والقصدير، والمحولات الكهربائية، والحرير، والإكسسوارات، والأحجار الكريمة، والأزهار الصناعية، وصناعة السيارات، والأوراق، والإسمنت، والأخشاب، والمعادن، ومستحضرات التجميل.
  • تشتهر بكثرة المزارع وتطور النشاط الزراعي، ومن أهم محاصيلها: الأرز والقطن، والتبغ، والسكر، والشاي.
  • تشتهر بأنّها من أكثر الدول الآسيوية التي تتمتع بالرفاهية؛ بسبب قوة المستوى الاقتصادي فيها،


أهم المعالم السياحية في تايلند

القصر الكبير

بدأ بناء هذا القصر في عام 1782م، وتحديداً عندما نُقلت العاصمة من تونبرى إلى مقاطعة بانكوك، وقد استعمل القصر آنذاك كمقرٍ لإقامة ملوك المملكة التلايلندية، ويغطي القصر مجموعة كبيرة من الفن والطرز المعمارية، وذلك بدءاً من المعابد إلى خليط من الغربية والتايلاندية للهياكل اللاحقة، وهو يحتوي على معبد بوذا الزمردي، وموطن له، وهو أحد أقدم وأشهر التماثيل في العالم.


جزر سيميلان

تعد جزر السميلان الواقعة في بحر أندامان الغربي من أفضل واجهات الغوص في تايلند، وهي تتألف من تسع جزر تمتد من الغابة الاستوائية حتى الشواطئ الرملية البيضاء، ويوجد فيها واجهات غوص تحت الماء، والتي تعتبر من أكثر المواقع السياحية إثارةً، كما تتألف الجزر عادةً من موقعين متنوعين لبقع الغوص حول الجزر، ففي الشرق تقع مواقع الغوص التي تضم المنطقة المنحدرة قليلاً نحو الشعاب المرجانية، في حين تقع في الغرب مواقع الغوص التي تتكون من صخور الغرانيت الضخمة، بالإضافة إلى تغليف الشعاب المرجانية اللينة والصلبة لها.


بازار شيانغ ماي

تعد شيانغ ماي أحد المواقع السياحية الجذابة في تايلند العليا، ويوجد فيها البازار الليلي المعروف الذي يمتد بطوله ليصل إلى الكثير من ساحات المدينة وصولاً إلى داخل المباني وممرات المشاة، وتتميز أسواقه بتوافر الملابس، والحرف اليدوية، والفنون، والمنتجات المستورد.


شاطئ رايلي

يعد هذا الشاطئ بمثابة شبه جزيرة صغيرة لا يستطيع الزوار الوصول إليها إلا باستخدام القوارب؛ وذلك كونه يحتوي على المنحدرات المرتفعة للحجر الجيري، وهذه المنحدرات العالية تجذب العديد من متسلقي الصخور من مختلف أنحاء العالم، كما أنّه يتوافد إليه العديد من السكان المحلين؛ بسبب جمال الشاطئ وهدوئه.


خليج فانغ نغا

يقع خليح فاينغ نغا على بعد مسافة تزيد عن 95 كيلومتراً من جزيرة فوكيت، وهو يعد أحد أكثر الأماكن السياحية شهرةً في تايلند، وهو يتكون من العديد من الكهوف الجميلة، إضافة إلى جزر الحجر الجيري والكهوف المائية، ويتم الوصول إلى الخليج من خلال القوارب.