بماذا تشتهر ورزازات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٧ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٨
بماذا تشتهر ورزازات

مدينة ورزازات

تقعُ مدينةُ ورزازات في الجهة الجنوبية من دولة المغرب تحديداً على سفوح جبال الأطلس،[١] وتُعدّ أكبرَ مدينة في الجهة الجنوبية الشرقية من المغرب، فهي تقع على بعد خمسمئة وأربعين كيلومتراً تقريباً من العاصمة الرباط، وتبعد عن مراكش حوالي مئتين وخمسة كيلومترات، ويبلغ عدد سكان المدينة ما يقارب ستاً وخمسين ألف نسمة،[٢]وترتفعُ المدينة عن مستوى سطح البحر حوالي 1160 متراً، وهي من المدن السياحة التي يقصُدها السيّاح لما تتمتع به من جو هادئ، وطبيعة ساحرة، كما أنّها من المدن التي تتميز بثقافتها، فقد كانت مكاناً لعبور القوافل التجارية الإفريقية المتجهة إلى المدن الشمالية من المغرب، وأوروبا،[٣]تُشتهر المدينة بأنّها هوليود أفريقيا لما تتميز به من طبيعة خلابة، و أنّها مدينة ذات إضاءة طبيعية، الأمر الذي أدّى إلى جذب العديد من المخرجين السينمائيين لتصوير الأفلام فيها؛ فهي تضمّ مساحات شاسعة من الصحراء، والعديد من البحيرات، وأشجار النخيل، وعدد من القصور والواحات،[٤] إضافة إلى أنّها تشتهر بمجموعة من المعالم السياحية التي تجلب إليها السيّاح من مختلف دول العالم من أهمّها:


قصر إيت بن حدو

يقعُ القصر في الجهة الجنوبية من دولة المغرب العربي، في سفوح المنحدرات الجنوبية للأطلس الكبير، فهو من أشهر المعالم في ورزازات، يتميّز القصر بأنّهُ قطعة فنية رائعة من فنّ العمارة المغربي، القصر عبارة عن مجموعة من المباني السكنية المصنوعة من الطين، والمحاطة بأسوار دفاعية تقع داخل الجدران، تتكون المباني في القصر من مسجد، وساحة عامة، ومقبرتين للمسلمين واليهود، ومحمية القديس سيدي، فهو عبارة عن مثال رائع للعمارة الترابية المتكيفة مع الظروف الجوية في المنطقة.[٥]


قصبة تاوريت

بُنيت القصبةُ في القرن الثامن عشر، ثمّ تمّ إعادة تجديد بنائها عام ألف وتسعمئة وأربعة وتسعين،[٣]فهي من الأماكن السياحية الهامّة في المدينة التي تتميز بهندستها المعمارية، وتاريخها العريق.[٢]


واحة فينت

تقعُ الواحةُ في الجهة الجنوبية الشرقية من المغرب، تضمّ الواحة مجموعة من المساحات المزروعة بالنخيل، والمباني التقليدية، وهي من الأماكن السياحية الهادئة، والنظيفة التي يقصدها عدد كبير من السيّاح سنوياً من الخارج.[٢]


المراجع

  1. "سكان ورزازات بالمغرب يعيشون على صناعة السينما العالمية"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-11-22. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت El Houssaine Naaim (2014-4-19), "Morocco’s Ouarzazate: A Tourist City without Noise"، www.moroccoworldnews.com, Retrieved 2018-11-22. Edited.
  3. ^ أ ب "Ouarzazate", www.marokko-info.nl, Retrieved 2018-11-22. Edited.
  4. Samia Louis، لغتنا الفصحى، صفحة 325. بتصرّف.
  5. "Ksar of Ait-Ben-Haddou", whc.unesco.org, Retrieved 2018-11-22. Edited.