تأثير الدوالي على الخصيتين

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٦ ، ٤ ديسمبر ٢٠١٦
تأثير الدوالي على الخصيتين

دوالي الخصيتين

دوالي الخصيتين، أو دوالي الصفن، من المشاكل التي يُصاب بها الرجال، وتؤثّر على العديد من العمليات الحيوية في أجسامهم، ويُطلق على هذه المشكلة أيضاً اسم القيلة الدوالية، وتحدث بسبب توسُّع الأوردة الموجودة في كيس الصفن بشكلٍ غيرٍ طبيعيٍ، ممّا يؤثّر على إمداد الأعضاء الموجودة فيه بالدم، والتي تمتدّ من التجويف البطنيّ مروراً بالقناة الإربية التي تعتبر جزءًا من الحبل المنويّ.


دوالي الخصيتين تصيب الذكور في أي عمر كان، سواء كانوا أطفالاً أو مراهقين أو بالغين، وتتلخّص مشكلة الدوالي أنّه من المفترض أن الأوردة الموجودة في كيس الصفن تضمن صعود الدم إلى الأعلى، وذلك باستخدام صمامات أحاديّة تتجه للخارج، وفي حالة حدوث خلل فيها، أو نشوء ضغط عليها يحدث رجوع للدم، مما يؤدي إلى خروج الأوردة ببطء، وحدوث الدوالي، ومن المعروف أن الدوالي عادةً تحدث في الخصية اليسرى أكثر من اليمنى، وذلك لأنّ الوريد الموجود في الخصية اليسرى، أكثر طولاً من الوريد الموجود في الخصية اليمنى، ويتراوح طوله ما بين 8 إلى 10 سنتيمترات، كما أنّ وريد الخصية اليسرى يدخل بطريقةٍ مستقيمةٍ، أمّا وريد الخصية اليمنى فيدخل بزاويةٍ مائلةٍ.


تاثير الدوالي على الخصيتين

تاثير الدوالي على الخصيتين يعتبر خطيراً جداً، وقد يسبب العديد من المشكلات التي لا علاج لها، ومن أبرز التأثيرات التي تسببها الدوالي على الخصيتين ما يلي:

  • التأثير على عملية الإنطاف التي تحدث في الخصيتين، سواء كانت الدوالي في الخصية اليمنى أو الخصية اليسرى، وذلك بسبب ارتفاع درجة حرارة الخصية بشكلٍ عام، مما يؤدي إلى التأثير في السائل المنوي، وتقليل عدد الحيوانات المنويّة فيه وقلة حركتها، وأحياناً انعدام وجود الحيوانات المنوية فيه بشكلٍ تام، وإصابة الرجل بالعقم.
  • زيادة كمية الدم المُتجمّعة في الأوردة الموجودة حول الخصيتين، ممّا يؤدّي إلى تضخُّمها، وارتفاع درجة حرارة الخصية الداخليّة، فمن المعروف أنّ درجة حرارة الخصيتين يجب أن تكون أقل من درجة حرارة الجسم الطبيعية بدرجتين، وأيّ ارتفاع في درجات الحرارة يعتبر حساساً جداً بالنسبة لها.
  • رجوع الدم المتدفق من وريد الكلى إلى الخصيتين يُسبّب دخول مواد ضارة من الكلية والغدة فوق الكلويّة إلى الخصيتين، مما يؤثر عليهما.
  • حدوث نقص في عمليات تأكسد الدم في أنسجة الخصيتين، ممّا يسبب تعطلها.
  • التسبب بحدوث عدة تغيرات هرمونيّة، من بينها خلل في إفرازات هرمونات الغدة النخامية المحثة للخصية، وانخفاض تركيز هرمون الذكورة، وحدوث خلل في الخلايا المسؤولة عن إفراز هذا الهرمون، والتي تسمى خلايا "ليدغ".


تشخيص دوالي الخصيتين

  • إجراء فحص سريري للخصيتين، حيث يمكن للطبيب ملاحظة الدوالي في الخصيتين عن طريق النظر.
  • الخضوع للأشعة الصوتية بالدوبلر.
  • إجراء تحليل للسائل المنوي؛ للتأكد من وجود تأثير للدوالي على عملية الإنطاف.


علاج دوالي الخصيتين

  • إجراء جراحة لإزالة الدوالي من الخصيتين.
  • إغلاق جميع الأوردة التناسلية التي توسعت عن طريق إدخال بالون أو وشمة، أو مواد مصلّبة داخلها.