ترهل البطن بعد الرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٩ ، ١٠ نوفمبر ٢٠١٨
ترهل البطن بعد الرجيم

الرشاقة

يلجأ المرء وتحديداً المرأة للعديد من الوسائل بهدف التقليل من وزنها والتحسين من مظهرها، عدا عن أنّ الوزن القليل يكون صحيّاً أكثر، وأكثر النساء لا تبالي بالجوانب السلبية للرجيم ووسائل فقدان الوزن المختلفة، دام أن الموضوع يتعلق بإنقاص الوزن، ومنها على سبيل المثال التعب العام للجسم، وانخفاض حيويته، وتمدّد الجسم إضافةً إلى ترهل الجلد. بالنسبة لترهل الجلد وهو أكثر الآثار السلبية حدوثاً نتيجة الرجيم، فيختلف من شخص إلى آخر اعتماداً على اختلاف العمر، وعدد الكيلو غرامات المفقودة، ومدى مرونة الجلد للشخص نفسه، إضافةً إلى مدة الحمية التي يتبعها الشخص، فمن المعروف أن الحميات الغذائية التي تحدث خلال وقت قصير تسبّب ترهلات للجلد أكثر من تلك التي تكون متوازنة وفي وقت معقول، فهنا يجب الحرص على تناول السعرات الحرارية بحيث تكون مناسبة ومتوازنة.[١]


كيفية حدوث الترهل

جلد الإنسان يتكون من مجموعة من الطبقات ومن ضمنها الطبقة الدهنية، وعندما نقوم باتّباع حمية غذائية معينة سيؤدّي ذلك إلى نقصان الوزن بشكل سريع جداً، فيحدث للجسم بعدها ترهل ولا يستطيع أن يبقى مشدوداً، ونتيجةً لذلك تصبح طبقة الجلد الخارجية أو ما يعرف بالأدمة الواسعة جداً أو الفضفاضة، ويعتبر هذا أحد أكثر الآثار سلبيةً للرجيم والحميات الغذائية.[٢]


شد الجلد المُترهل بعد الرجيم

لشد الجلد المُترهل بعد الرجيم يجب اتباع ما يلي:[٣]

  • احرصي على تناول غذاء صحي ومتوازن، وتحديداً الأغذية الغنيّة بالبروتينات كالبقوليات مثل العدس، والحمص، والبذور، والمكسرات، والأسماك بما يقارب 100 إلى 200 سعر حراري يومياً، إضافةً إلى تناول الأطعمة الطازجة، مثل: الخضار، والفواكه كالخيار، والطماطم إضافةً إلى جوز الهند الذي يساعد على شد الجسم كثيراً، إضافةً إلى الأغذية التي تحتوي على زيوت لأنّها تساعد على شد الجلد.
  • احرصي على شرب كميات وافرة من الماء يومياً وعلى الأقل لترين يومياً، لتحافظي على جسمكِ مرطباً وصحياً، إضافةّ إلى أن الماء يساعدك على شد الجسم.
  • مارسي التمارين الرياضية التي لا تؤثر على بنية عضلات جسمك الرئيسية، ومن أهم التمارين الرياضية التي تجنبكِ ذلك، هي تمارين رفع الأثقال لأنّها لا تؤدي إلى فقدان حجم عضلاتكِ.
  • ابتعدي عن ممارسة بعض العادات السيئة والتي تشمل التدخين أو شرب الكحول، إضافةً إلى الجفاف والتعرض لأشعة الشمس بشكل مفرط ومبالغ فيه.
  • احرصي على تغذية بشرتك إضافةً إلى تغذية الطبقة الخارجية للجلد أي الأديم، وتتم تغذيتها من خلال الحرص على تقشيرها بشكل دائم حتى يتم إزالة الخلايا الميتة منها وبالتالي تتنشط دورتكِ الدموية.
  • يمكنكِ أيضاً استخدام مجموعة من المواد والمستحضرات لترطيب الجلد ومنها بروتين الصويا، حمض الهيالورونيك إضافةً إلى فيتامين A.
  • ابتعدي عن المنظفات التي تحوي بداخلها على كمية من المركبات الكيميائية، مثل مركبات الكبريت المتواجدة في الصابون المستخدم لتنظيف الأطباق.
  • ابتعدي عن التعرض للمياه المعالجة بالكلور، لأنها تؤثر على مرونة الجلد، وفي حال كنتِ تمارسين رياضة السباحة واحرصي على تنظيف جسمك بالماء والصابون لإزالة آثار الكلور.


المراجع

  1. DANIELLE O'CONNELL (11-9-2017), "10 Ways to Stay Fit & Healthy"، www.livestrong.com, Retrieved 24-9-2018. Edited.
  2. "Belly fat in women: Taking — and keeping — it off", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-9-2018. Edited.
  3. ADRIENNE WEEKS (18-7-2017), "How to Naturally Tighten Skin After Weight Loss"، www.livestrong.com, Retrieved 24-9-2018. Edited.