تعريف حيوان النمر العربي

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٥ ، ١٨ يونيو ٢٠١٧
تعريف حيوان النمر العربي

النمر العربي

يعد النمر العربي أحد الحيوانات الآكلة اللحوم أو ما يُعرف بالثديية اللاحمة، وهو ينتمي إلى فصيلة السنوريات، ويعد من أقوى وأكبر أنواع القطط العربية، إلا أنّه يظل الأصغر حجماً في سلالات النمور بجميع أنواعها، وينتشر في قارتي أفريقيا وآسيا، وما يشار إليه أنّ سلالاته مهددة بالانقراض، فأعدادها تتناقص مع مرور الزمن.


مكان حيوان النمر العربي

تعيش النمور العربية في الجبال العالية، حيث توجد بشكل رئيسي في جبل سمحان الواقع في مقاطعة ظفار العمانية ومنطقة عسير الجبليتين وبلجرشي، وجبال شدا الواقعة في منطقة المخوة في جنوب السعودية، كما توجد في محمية عين جدي في فلسطين، وتقتات هذه النمور بشكل أساسي على كلٍ من: الماعز البري، والوعول النوبية، والثعالب، والطهر العربي.


ما يميز حيوان النمر العربي

لعلّ أبرز ما يميز النمر العربي أنّه حيوان نشيط جداً ليلاً ونهاراً، إلا أنّه عادةً يظل حذراً من البشر، كما أنّه يميل إلى الانعزالية، إذ لا يختلط مع غيره من النمور الآخرى إلا في فترات التزاوج، والتي عادةً ما تدوم حوالي خمسة أيام، وتتم خلالها عملية التزاوج مرات عديدة.


الحمل عند حيوان النمر العربي

تستمر فترة الحمل بين ثمانية وتسعين يوماً إلى مئة يوم، وتلد أنثاه من جرو إلى حوالي أربعة جراء، وتتم عملية الولادة في الشقوق الصحرية أو أحد الكهوف، والجدير ذكره أنّ الأشبال تكون عمياء عند ولادتها، وتبدأ بتفتيح أعينها تقريباً بعد تسعة أو عشرة أيام، وبعدها تبدأ بأكتشاف البيئة، إلا أنّها لا تخرج من العرين لوحدها إلا بعد أن تصل لعمر أربعة أسابيع، ولا بد من التنويه بأنّه خلال الأسابيع الأولى من عمرها تنقلها الأم من عرين لآخر، وتكرر هذه العملية عدة مرات لتقليل احتمالية عثور الضواحي عليها، وتصل أعمار هذه النمور بين عشر سنوات إلى خمس عشرة سنة في حال عيشها في البرية، أما النمور التي تعيش في حدائق الحيوانات تصل أعمارها إلى اثنين وخمسون عاماً.


الصفات الخارجية للنمر العربي

يتميز النمر العربي بلونه الفاتح إلى حدٍ كبير، إذ يوجد اللون الذهبي المصفر على جسمه، والذي عادة ما يوجد بين البقع في مختلف أنحاء جسمه على طول ظهره، ثمّ يبهت للأبيض أو الأصفر الشاحب على باقي الجسم، كما يتميز بعيونه ذات اللون الأزرق على خلاف النمور الأفريقية، ويبلغ وزن أنثاه عشرين كيلوغراماً، في حين يبلغ وزن الذكر منه تقريباً ثلاثين كيلوغراماً، والجدير ذكره أنّ ذكورها تتشابه مع أناثها نوعاً ما، إلا أنّ الذكور يكون حجمها أكبر من حجم الأناث، كما يوجد لدى الذكر كيس الصفن الذي يبدو واضحاً، وتتميز أيضاً هذه النمر بذيولها الطويلة.