تعريف شجرة الزيتون

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:١٠ ، ٨ أكتوبر ٢٠١٦
تعريف شجرة الزيتون

تعريف شجرة الزيتون

شجرة الزيتون هي من النباتات التي تنتمي إلى رتبة الشفويات تحت الفصيلة الزيتونية، وتعتبر من الأشجار الزيتية التي تعمر عمراً طويلاً، كما أنّها تعد من الأشجار الاقتصاديّة والبيئيّة لفوائدها الكثيرة، والدول الرائدة في زراعتها: المملكة الأردنيّة الهاشميّة، والولايات المتحدة الأمريكية، وإسبانيا، وإيطاليا، وتركيا، والمملكة المغربية، وألبانيا، ولبنان، وفلسطين، وسوريا، والجزائر، وتونس، والأرجنتين، وليبيا، وجمهورية مصر العربية، والبرتغال.


الزيتون في الكتب السماوية

لشجرة الزيتون قدسيّة ومكانة عظيمة في كافّة الديانات السماوية؛ حيث ذكرت في كتاب التوارة: (إن حمامة تركت سفينة نوح ثم عادت تحمل في فمها غضون زيتون)، وذكرت في كتاب الإنجيل: (أمر بني إسرائيل بأَنْ يُقَدِّمُوا إِلَيْكَ زَيْتَ زَيْتُونٍ لإشعال السراج على الدوام)، وذكرت في القرآن الكريم: (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لّا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ)[ النور: 35].


أنواع أشجار الزيتون ومميزاتها

من أنواع الزيتي، والخضيري، والدعيبلي، والوطيقن، والحامض، والمراقي، والعجيزى العقصى، والمسكي، والزرازي، والبسباسي، والعجيزي الشامي، والوسلاتي، والجربوعي، والصوراني، والعجيزي، والتفاحي، ومن مميّزاتها أنّها:

  • تتحمل الظروف المناخية الجافة، وأوراقها جلدية وسميكة.
  • رمز للسلام والمحبة والقوّة.
  • معمّرة تعيش لسنين طويلة، ودائمة الخضرة.
  • أغصانها قوية، ونواتها شديدة الصلابة، وجذوعها مملوءة بالتعرّجات والعروق.
  • تنتقل حبوب اللقاح بينها من خلال التلقيح الذاتي، والرياح، والحشرات.
  • ثمارها ذات شكل بيضاوي، وشديدة المرارة، وألوانها تترواح بين اللون البنفسجيّ، والأخضر المصفرّ.


فوائد ثمار شجرة الزيتون

ثمار الزيتون تُخلّل عادة بعدّة طرق وتقدم كطبق مقبّلات ولها العديد من الفوائد كالآتية:

للجسم

  • تحسّن الذاكرة.
  • تزيد من مرونة الشرايين وتحميها من الانسداد، وتحافظ على صحّة القلب وتقيه من الأمراض كالأزمات القلبيّة والجلطات.
  • تعالج الحروق التي تنتج عن أشعة الشمس، وتحمي العظام من الهشاشة والترقّق.
  • ترطّب خلايا الجسم، وتنشط إفراز العصارة الصفراوية، وتنشّط الكبد.
  • تخفض من ضغط الدم المرتفع، وتخفض من مستوى الكولسترول الضارّ في الجسم.
  • تساعد على نموّ خلايا المخ، والدماغ، والأعصاب لدى الجنين في رحم أمّه.


للتخسيس

  • تخفّف من الوزن الزائد؛ لأنّها تعطي شعوراً بالشبع.
  • تكافح السمنة


للجهاز الهضمي

  • تحافظ على الجهاز الهضميّ.
  • تعالج الاضطراب المعويّ.
  • تكافح الإمساك، وتقي الجسم من الأمراض السرطانيّة.


للبشرة

  • تنظّفها جيّداً، وتزيل الخلايا الميّتة.
  • تحافظ على رطوبتها ونعومتها ونضارتها.
  • تؤخّر ظهور علامات الشيخوخة المبكّرة كالتجاعيد والخطوط البيضاء.


للشعر

  • تمنح الشعر القوّة والمرونة، وأيضاً تعطيه الحيويّة واللمعان.
  • تخفّف من تساقط الشعر.
  • تكافح الصلع.