تعليم قيادة السيارات نظري

تعليم قيادة السيارات نظري

تعليم قيادة السيارات نظري

يُمكن تعلّم قيادة السيّارة باتّباع الخطوات الآتية:

التعرّف على أجزاء السيّارة الرئيسيّة

لا يُمكن تعلّم القيادة دون التعرّف على بعض أجزاء السيّارة الرئيسيّة والتي سيستخدمها السائق أثناء القيادة، وأجزاء أخرى رئيسيّة في عمل السيّارة مع ضرورة معرفة وظيفة كلّ منها، ومن أبرزها ما يأتي:[١]

  • مقود السيّارة.
  • مبدّل السرعة.
  • دوّاسات السرعة والفرامل.
  • مكان وضع مفتاح السيّارة.
  • عصا الفرملة اليدوية.
  • مكان وضع مفتاح السيّارة.
  • عصا تشغيل أضواء السيّارة.
  • عصا تشغيل المساحات.
  • مُحرّك السيّارة.
  • راديتر السيّارة ومكان تعبئة الماء.
  • عدّاد السرعة ومؤشّر الحرارة والأضواء التحذيريّة.

التعرّف على الشواخص المروريّة والتحذيريّة

يجب على السائق قبل أن يبدأ القيادة أن يتعرّف على جميع الشواخص المرويّة والتحذيرية، فهي أساسيّة في عمليّة القيادة، حيث تُمكّنه من معرفة حدّ السرعة القصوى في الشوارع، ومعرفة أماكن وجود المطبّات، ومعرفة الشوارع المغلقة، وتحديد الأولويّات، وفهم الشواخص التحذيريّة من مخاطر الطريق كالمنحدرات والطرق السريعة أو ممرّات المشاة وغيرها.[٢]

الجلوس بشكل مريح في مقعد السيّارة

يجب على السائق ضبط مقعده بشكل صحيح ومُريح بالنسبة له، حيث يجب أن يكون مقعده بارتفاع مناسب، كما يجب أن يكون بُعده عن دوّاسات البنزين والمكابح بُعدًا مناسبًا ممّا يُمكّنه من التحكّم بالسياّرة، كما يجب أن يحرص على أن يكون مقعده جلسته جلسة معتدلة لتجنيبه أيّ أضرار صحيّة.[٣]

ضبط مرايا السيّارة

تُضبط مرايا السيّارة بحيث تُوفّر للسائق رؤية واضحة وفعّالة، وتحتوي السيّارة على 3 مرايا رئيسيّة، اثنتان خارجيّتان على جانبيّ السيّارة تُتيحان الرؤية الجانبيّة وتُوفّران رؤية النقاط العمياء، ومرآة داخليّة في مقدّمة السيّارة تُوفّر الرؤية الخلفيّة من الزجاج الخلفيّ.[٣]

ارتداء حزام الأمان

يُعدّ حزام الأمان من أهمّ عوامل السلامة بالنسبة للسائق، حيث يُوفّر له الحماية في حال تعرّضه لحوادث سير خطيرة، ويُقلّل بشكل كبير الأخطار المحتملة جرّاء حوادث السير.[٣]

تشغيل محرّك السيّارة

يُشغّل السائق محرّك السيارة عن طريق وضع مفتاح السيّارة في مكانه وثمّ تدويره ومن ثمّ يُنزل عصا الفرامل اليدويّة، وعندها تكون السيّارة مستعدّة للانطلاق.[٣]

التعامل مع مبدّل السرعات

يوجد نوعان من مبدّلات السرعة، وهما المبدّلات اليدويّة، والأتوماتيكيّة، وعلى السائق تعلّم طريقة استخدام أيّ منهما حسب نوع سيّارته.[٣]

الانطلاق بالسيارة

تُصبح السيّارة مستعدّة للحركة عند تشغيل السيّارة وإنزال فرامل اليدّ ووضع مبدّل السرعة في موضع الحركة، ومن ثمّ يضغط السائق على دوّاسة البنزين تدريجيًا ويتحكّم بالسيّارة عم طريق المقود، وإذا كان مُبدّل السرعات يدويّا عليه تغييره وفقًا لتغيّر سرعته في القيادة.[٣]

تعلّم اصطفاف السيّارة

يضطرّ السائقون عادة إلى ركن سيّاراتهم في أماكن مزدحمة أو بين سيارتين، وللاصفاف عدة خطوات رئيسيّة يجب تعلّمها وهي تعتمد على الرجوع بمسافة صحيحة، ودوران المقود، واتّخاذ مسافات صحيحة وآمنة تُجنّبه وقوع أيّ حوادث أو إضرار بسيارته أو السيّارات التي حوله.[٣]

المراجع

  1. "WHAT ARE THE PARTS OF A CAR?", moogparts, Retrieved 24/8/2022. Edited.
  2. "The Highway Code, road safety and vehicle rules", gov., Retrieved 24/8/2022. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ Simon Miyerov, "How to Drive a Car", wikihow, Retrieved 24/8/2022. Edited.
456 مشاهدة
للأعلى للأسفل