تقرير عن النحل

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٠ ، ٩ يوليو ٢٠١٨
تقرير عن النحل

النحل

ينتمي النحل (بالإنجليزية: Bee) إلى فصيلة النحليات (الاسم العلمي: Apidea)، وهو نوع من أكثر من 20 ألف نوع من الحشرات من نوع غشائيات الأجنحة (Hymenopteran)، ويوجد للنحل أنواع عديدة، ومنها: النحل الطنان، ونحل العسل، وعادةً ما يتراوح حجم النحل البالغ ما بين 2 ملم و 4 سم، ويعتمد النحل بشكلٍ كلي في الحصول على غذائه على الزهور، والتي تتكون من حبوب اللقاح، والرحيق، وقد يتم تخزينه على شكل عسل في بعض الأحيان.[١]


حياة النحل

يعتبر النحل من الحشرات الاجتماعية، فهي تعيش معاً في مجموعات، وتتعاون في مهام البحث عن الغذاء، وتتكون من أفراد أو فئات مختلفة، يوجد نوعين من الجنس، وتنقسم الإناث إلى فئتين، العمال وهم الإناث غير الناضجات، ويكون لدى كل مستعمرة ما بين 2000-60000 عامل، والملكة، وهي الإنثى الخصبة، والمتخصصة في إنتاج البيض، وعادةً ما يكون هناك ملكة واحدة فقط لكل خلية، كما وتؤثر الملكة أيضاً على الخلية من خلال إنتاج مواد كيميائية تسمى الفيرومونات، وهي مواد تنظم سلوك النحل الآخر، أما الذكور، فعادةً ما يوجد في الخلية 0-500 ذكر، وهي المسؤولة عن التزاوج مع الملكات من خليات أخرى.[٢]


صنع العسل

يقوم النحل باستخلاط الرحيق الموجود في الزهور باستخدام لسان طويل على شكل أنبوب، ومن ثم يتم تخزينه في معدة إضافية، ويختلط الرحيق مع الإنزيمات التي تحول تكوينه الكيميائي، ودرجة الحموضة، مما يجعلها أكثر ملاءمة للتخزين على المدى الطويل، وعندما يعود نحل العسل إلى الخلية ، ومن ثم يقوم بتمرير الرحيق إلى نحلة أخرى، عن طريق تجدد السائل إلى فم النحلة الآخر، وتتكرر هذه العملية، حتى يتم وضع المهضوم جزئياً في قرص العسل، والذي يكون على شكل سائل لزج، ومن ثم يتم تعيين نحلة تقوم بتحريك قرص العسل بجناحيها، لتسريع عملية تبخر الماء من العسل، وتقوم النحلة بإفراز سائل من بطنها، والذي يصبح في النهاية شمع النحل.[٣]


المراجع

  1. "Bee", www.britannica.com, Retrieved 5-7-2018. Edited.
  2. "GETTING STARTED: HONEY BEE BIOLOGY", www.caes.uga.edu, Retrieved 5-7-2018. Edited.
  3. Elizabeth Palermo (20-6-2015), "What Is Honey?"، www.livescience.com, Retrieved 5-7-2018. Edited.