جزيرة ايثوس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٨ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٦
جزيرة ايثوس

جزيرة آيثوس

آيثوس هي إحدى الجزر المطلة على بحر إيجة والتي تقع في شمال اليونان ضمن مقاطعة مقدونيا، وسُميت بهذا الاسم نسبة إلى جبل آثوس وهو الجبل المقدس في الجزيرة الذي يعتبر من ضمن قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، ومن أبرز مدن الجزيرة مدينة كاريس وتعتبر هي البلدة الوحيدة فيها؛ وذلك لأنّ هذه الجزيرة لا يوجد فيها إلا الرجال من الرهبان فقط، فهي منطقة مستقلة ذاتياً وتُعرف سياسياً بولاية الجبل المقدس.


تاريخ جزيرة آيثوس

تأسست هذه الجزيرة في القرن الثامن للميلاد، كمنطقة مخصصة للرهبان، ومنطقة محرمة على النساء من دخولها، فما زالت متمسكة بهذا القانون والتقاليد اليونانية إلى يومنا هذا، حيث يمنع النساء خاصة والإناث عموماً أي إناث الحيوانات الأليفة من الدخول لهذه الجزيرة، وتأتي هذه العادة الغريبة نتيجة أسطورة الملكة ثيوتوكوس التي ادّعت أنّ جبل آثوس هو ملكها وحدها لا يسمح لأي مرأة للدخول إليه، حتى أنّ هناك حديقة في الجزيرة تتبع لهذه الملكة أيضاً وسُميت هذه الحديقة باسمها.


يحرم على أي مرأة أن تقترب وتدخل إلى الجزيرة بسبب العقوبة التي ستقع بها وهي السجن من سنة إلى سنتين، لكن يُذكر أنّ الملكة إليزابيث كانت تحلم بزيارة هذه الجزيرة ونجحت في ذلك دون أن تطأ قدماها أرض الجزيرة، حيث تم حملها على محمل خاص حتى لا تخترق قانون الجزيرة، وهذا كان تساهلاً لتحقيق رغبة ملكة النمسا.


تحافظ الجزيرة إلى اليوم على عاداتها وتقاليدها وعذرية الرجال المقيمين بها من الرهبان، والذين يقدر عدد بأربعة آلاف راهب، فهم ينفصلون بالكامل عن النساء وبهذا يزداد دينهم ويبتعدون عن الشهوة الجنسية في معاشرة النساء، ويوجد في هذه الجزيرة ما يبلغ عدد 20 ديراً للرهبان ومن أبرزها: دير اللافرا الكبير الذي يعتبر أقدم الأديار وأكبرها، ودير الفاتوبيذي، ودير القدّيس بولس.


أديرة جزيرة آثيوس

في عام 850 ميلادي استوطن الرهبان هذه الجزيرة، وبدأت الحياة الرهبانية فعلياً عام 963 ميلادي عندما تم تأسيس أول دير في آثوس، وكان أول حاكم على رهبان الجبل هو القديس أثناسيوس، وفي فترة القرن الحادي عشر كان هناك نشاط واضح في بناء الكثير من الأديرة، وفي فترة الحكم العثماني عانت الأديرة من خلل في النظام الأديرة حتى حرب استقلال اليونان، إذ عانت الأديرة من عمليات النهب وحرق الكتب من قِبل الأتراك، ومع القرن التاسع عشر كان هناك اهتمام في التوسع بالأديرة خصوصاً الأديرة الروسيّة التي رعاها القيصر الروسي.


آثوس الجبل المقدس

كانت تسمى هذه الجزيرة قديماً بشبه جزيرة كالسيديس وتعُرف اليوم بشبه جزيرة الجبل المقدس، ويبلغ ارتفاع هذا الجبل 2033 متراً، ويرجع تاريخ هذا الجبل حسب ما ذُكر في كتب التاريخ أنّه في القرن الخامس قبل الميلاد كان أسطول الملك الفارسي خشايارشا الأول يمر من هذه الجزيرة، ولتأمين الحماية لأسطوله أمر بشق قناة في الجبل بطول 2.4 كم التي ما زالت آثارها موجودة إلى هذا العهد.

254 مشاهدة