جزيرة مادورا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٠ ، ٨ مارس ٢٠١٦
جزيرة مادورا

جزيرة مادورا

هي واحدة من الجزر الواقعة في القارة الآسيويّة، وتوجد قبالة الساحل الشمالي الشرقي لجافا في البلاد الإندونيسيّة، وتتبع إدارياً إلى محافظة جاوة الشرقيّة، وتصل مساحتها الإجمالية إلى 4250 كيلومتراً مربّعاً، ويعيش عليها ما يزيد عن 3.6 مليون نسمة، بمعدل كثافة سكانية قدرها 702 نسمة على كل متر مربع.


الاقتصاد

تعد الجزيرة واحدة من أفقر المناطق في إقليم جاوة الشرقيّة؛ حيث حاول الأهالي منذ القدم استغلال أراضي الجزيرة التي لم تكن خصبة بما يكفي، الأمر الذي أضعف فرص العمل، ورفع من معدل البطالة، ونسبة الفقر آنذاك، وساهمت هذه العوامل في ارتفاع معدل الهجرة من الجزيرة، وبعد مرور الوقت بدأ الأهالي يعتمدون على زراعة الذرة في المناطق الريفيّة منها، وتعد الصناعات التصديريّة واحدة من أبرز القطاعات التي تعتمد عليها الجزيرة، وخاصة التبغ، والقرنفل، والملح.


مميزات الجزيرة

  • سباق الثيران: تشتهر الجزيرة بهذا النوع من الرياضة؛ ويتم فيه ركوب زلاجة مصنوعة من الخشب تُجرّ بواسطة زوج من الثيران لقطع مسافة قدرها مئة متر خلال فترة قدرها خمس عشرة ثانية.
  • الموسيقا والمسرح: يلجأ الكثير من سكان الجزيرة إلى التعبير عمّا بداخلهم بواسطة الموسيقا والمسرح خاصة الفئة الفقيرة منهم، حيث إنّهم يقدمون أشكالاً متنوعة من الأعمال الفنيّة.
  • السفن: تمتلك الجزيرة نوعاً من السفن المعروفة باسم المادريز التي تُستخدم أثناء الإبحار لغايات التجارة، ونقل البضائع إلى كل من إندونيسيا، وسنغافورة.


الأقسام الإداريّة

تنقسم الجزيرة إلى أربعة أقسام إداريّة وهي:

  • ريجنسي بانجكلان: توجد في الركن الغربي من الجزيرة، وتصل مساحتها إلى 1,260 كيلومتراً مربّعاً، ويزيد سكانها عن 910 آلاف نسمة، وتعد المنطقة متطورة من ناحية البنى التحتية؛ حيث إنّها تضم جسر سورامادو الذي يعد أطول جسر في البلاد.
  • ريجنسي باميكاسان: يغطي القسم مساحة قدرها 733 كيلومتراً مربّعاً، ويزيد تعداد سكانها عن 800 ألف نسمة، وتمتلك مجموعة من الحدود المحليّة؛ حيث تحدّها من الركن الشرقي سومينيب ريجنسي، ومن الركن الشمالي بحر جاوة، ومن الركن الغربي ساميانج ريجنسي، ومن الناحية الجنوبيّة مضيق مادورا.
  • ساميانج ريجنسي: تصل مساحتها إلى 1,152 كيلومتراً مربّعاً، ويزيد تعداد سكانها عن 880 ألف نسمة، وتنقسم إلى أربع عشرة مقاطعة.
  • سومينيب ريجنسي: تصل مساحتها الإجمالية إلى 1,147 كيلومتراً مربّعاً، وسكانها أكثر من 105 مليون نسمة، وتعتبر مركزاً اقتصاديّاً في الجزيرة؛ حيث إنّها تحتوي على نسبة كبيرة من الموارد الطبيعية (الفوسفات، والحجر الجيري، والكالسيت، والرمل، والجبس)، ومصدر للطاقة، والزراعة، والثورة السمكية، والصناعة.
343 مشاهدة