حدود دولة الإمارات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٧ ، ٨ نوفمبر ٢٠١٦
حدود دولة الإمارات

دولة الإمارات

هي دولةٌ آسيويّةٌ عربيةٌ عاصمتها إمارة أبو ظبي، ونظام الحكم فيها نوعان؛ حكمٌ اتحاديٌّ رئاسيّ، وحكمٌ ملكيٌّ دستوريّ، وشعارها الوطني هو (الله - الوطن - الرئيس)، وبلغ عدد سكانها 9.266.000 مليون نسمة حسب إحصائيات عام 2016م، وعملتها الرسميّة الدّرهم الإماراتي، ولغتها الرسمية اللغة العربية، وتنتمي لعدة منظمات دوليّة؛ كمؤسسة التمويل الدولية، والبنك الدولي للإنشاء والتعمير، والبنك الإفريقي للتنمية، وجامعة الدول العربية، ومنظمة التجارة العالمية، وصندوق النقد العربي، والأمم المتّحدة، ومنظمة التعاون الإسلامي.


حدود دولة الإمارات

تقع الإمارات جغرافياً في الجهة الجنوبيّة الغربيّة من قارة آسيا، وتحديداً في الجهة الشرقيّة من شبه الجزيرة العربيّة؛ حيث تحدُّها من الجهة الشماليّة والجهة الشماليّة الغربيّة مياهُ الخليج العربي، وتحدُّها من الجهة الجنوبيّة سلطنة عمان والمملكة العربيّة السعوديّة، ومن الجهة الغربية المملكة العربية السعودية، ومن الجهة الشرقيّة سلطنة عمان وخليج عمان. للإمارات حدود بريّة مع الدول المجاورة يبلغ طولها 867كم؛ حيث تقسم لـ 457كم مع حدودها مع المملكة العربية السعودية، و410كم مع حدودها مع سلطنة عُمان.


بالنسبة إلى سواحلها البحرية التي تطل على مياه الخليج العربي فتبلغ مسافتها 644كم؛ حيث تبدأ من شبه جزيرة قطر من الجهة الغربية حتى إمارة رأس الخيمة في الجهة الشرقيّة، وتقع عليه كلٌّ من إمارة أبوظبي، وإمارة الشارقة، وإمارة دبي، وإمارة عجمان، وإمارة أم القيوين، وإمارة رأس الخيمة، وبالنسبة إلى سواحلها التي تُطلُّ على مياه خليج عُمان فتبلغ مسافتها 90كم، وتقع عليه فقط إمارة الفجيرة.


مساحة دولة الإمارات وموقعها الفلكي

  • مساحة أراضيها: تبلغ مساحة أراضيها 83.600كم².
  • الموقع الفلكي: تقع فلكياً بين دائرتي عرض 22 درجة إلى 26.5 درجة شمال خط الاستواء، وبين خطي طول 51 درجة إلى 56.5 درجة شرق خط غرينتش.


مناخ وتضاريس دولة الإمارات

  • المناخ: يمتاز مُناخها بأنّه مناخٌ مداريٌّ جافٌّ بسبب مُرور المؤثّرات البحريّة القادمة من المحيط الهندي مروراً بالخليج العربي، ثمّ إلى أراضيها، ويمتاز فصلُ الشتاءِ فيها بانخفاض درجة الحرارة، وبقلّة الأمطار.
  • التضاريس:تملك الدولة عدداً متنوعاً كبيراً في التضاريس؛ حيث تحتوي على:
    • السّهول الساحليّة: تمتاز هذه السهول باحتوائها على عددٍ كبيرٍ من السُّكان، وبتُربتِها المِلحيّة التي تكوّنت في أزمنة الجيولوجيا الحديثة.
    • الصحاري الرملية: تعتبر الصحاري القطاع الأكبر من تضاريس الدولة؛ حيث تشكل حوالي ثلثي مساحتها، وتنتشر في الجهة الغربية منها، لكنها تمتاز بعددٍ وافرٍ من الواحات؛ كواحة مدينة العين، كما تمتاز باحتوائها على المياه الجوفية.
    • السهول الحصباء: تنحصر هذه السهول بين المرتفعات الشرقيّة والمنطقة الصحراويّة.
    • المرتفعات الجبلية الشرقية: يبلغ ارتفاعها أكثر من ألفي مترٍ.
    • الجزر: كجزيرة داس، وجزيرة الفيي، وجزيرة صير بني ياس، وجزيرة الأفزيعية، وجزيرة حالة الحيل، وجزيرة السعديات.