حفر قناة السويس

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٨ ، ١٢ أغسطس ٢٠١٨
حفر قناة السويس

حفر أول قناة السويس

يعتقد بأن تاريخ حفر أول قناة بين دلتا نهر النيل والبحر الأحمر يعود إلى القرن الثالث عشر قبل الميلاد، ولكن تم إهمال القناة الأصلية والتوقف عن استخدامها خلال السنوات الألف التي تلت البناء، وفي القرن الثامن عشر كانت أولى المحاولات الحديثة لبناء القناة عندما قام نابليون بونابرت برحلة استكشافية إلى مصر، حيث اعتقد أن بناء قناة تحت السيطرة الفرنسية سيساهم في خلق مشاكل تجارية للبريطانيين، حيث سيتوجب عليهم دفع مستحقاتهم لفرنسا أو الاستمرار في إرسال بضائعهم عبر الجزء الجنوبي من قارة أفريقيا، وفي عام 1799 بدأت دراسات خطة قناة نابليون، إلا أن سوء التقدير في أخذ القياس بين مستويات البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط قد أظهرت عدم الجدوة من بناء القناة ولذلك تم التوقف عن البناء فوراً.[١]


ثاني محاولات حفر القناة

تعود ثاني المحاولات لحفر قناة السويس إلى منتصف القرن التاسع عشر، عندما أقنع الدبلوماسي والمهندس الفرنسي فرديناند دي ليسبس نائب الملك المصري سعيد باشا بدعم بناء القناة، وفي سنة 1858 تم إنشاء شركة قناة السويس العالمية للسفن ومنحها الحق في البدء في بناء القناة وتشغيلها لمدة تسع وتسعين سنة، وبعد ذلك ستتولى الحكومة المصرية السيطرة على القناة.[١]


حفر قناة السويس رسمياً

بدأ البناء في حفر قناة السويس بشكل رسمي في الخامس والعشرين من شهر نيسان سنة 1859، وتم الانتهاء منها وبدأ الناس باستخدامها بعد عشر سنوات في السابع عشر من شهر تشرين الثاني، وقد كلف بناء القناة حوالي 100 مليون دولار،[٢]، وقد تم الحفر بالبداية باستخدام الأيدي من خلال تشغيل الفلاحين بشكل إجباري، ثم استخدمت الحفارات والمجارف البخارية من قبل العمال الأوروبيون، وقد بلغ ارتفاع القناة عندما تم افتتاحها لأول مرة في سنة 1869 حوالي 8 أمتار وبلغ عرضها 22 متراً في الأسفل وما بين 61 إلى 91 متراً على السطح.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Amanda Briney (25-1-2018), "Connecting the Red Sea with the Mediterranean"، www.thoughtco.com, Retrieved 4-8-2018. Edited.
  2. Sharon Omondi (25-9-2017), "Where Is The Suez Canal?"، www.worldatlas.com, Retrieved 4-8-2018. Edited.
  3. Charles Gordon Smith William B. Fisher, "Suez Canal"، www.britannica.com, Retrieved 4-8-2018. Edited.