حكم عمليات تجميل الأنف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٦ ، ٦ أغسطس ٢٠١٨
حكم عمليات تجميل الأنف

حكم عملية تجميل الأنف

أفتى علماء الأمة بجواز إجراء عملية تجميل الأنف إذا كان شكلُه مُشيناً، وعلى غير الخِلقة المعهودة، ففي هذه الحالة يجوز للمرأة أن تجريَ عملية تجميل، بحيثُ تعيد شكل الأنف إلى حدِّ الاعتدال، دون أن تهدفَ من وراء هذه العملية إلى زيادة حسنها وجمالها، وعلّة إباحة عملية تجميل الأنف في هذه الحالة أنّ شكلَه المشين يكون من الأضرار المعتبرة التي جاءت الشريعة الإسلامية لتأكد على إزالتها ودفعها.[١]


حكم عملية تصغير الأنف

يختلف حكم عملية تجميل الأنف باختلاف العلة التي يُراد من وراءها إجراءُ العملية، فإن كانت العمليةُ تستهدف تغييرَ الشكل المشين للأنف، والذي يسبب ضرراً، وألماً نفسياً لصاحبه فهذا ممّا أباحه علماء الأمة، وأمّا إن كانت العلة في إجراء العملية تحسينَ الخلقة، وزيادة الجمال فهذا ممّا لا يجوز، وهو مُحرَّم في الشريعة الإسلامية، بسبب أنّه تغيير لخلق الله،[٢] وإذا كان أنف الإنسان كبيراً على غير الوجه المعتاد، وبحيث يشوه خلقة الإنسان فحينئذ يجوز إجراء عملية لتصغيره وإزالة التشوه إذا لم يترتب على تلك العملية ضرر.[٣]


حكم عمليات التجميل

ينقسم حكم عمليات التجميل إلى قسمين: فهناك عمليات التجميل التي تستهدف إزالة العيب، وإعادة العضو إلى شكله المعتاد، فهذه العمليات جائزة شرعاً، فقد يعاني الشخص من حول العينين، فيجوز له في هذه الحالة إجراء عملية، لإعادة عينيه إلى وضعهما الطبيعي، وكذلك قد يكون أنفه مائلاً، فيجوز له إجراء عملية تعديل للأنف، حتّى يعود إلى وضعه الطبيعي، لأنّ الوضع الطبيعي أن يكونَ شكل الأنف معتدلاً، وغيرَ مائل، والقسم الثاني من عمليات التجميل، والتي حرمها العلماء هي العمليات التي تستهدف زيادة الحسن والجمال، ومن ذلك ما تفعله بعض النساء حين يفلّجن أسنانهن، بغرض الجمال، وكذلك من تجري عملية تكبير، أو تصغيير للثدي بغرض زيادة جماله، والضابط عموماً في إباحة إجراء عمليات التجميل، أو تحريمها هو العلة من إجراء عملية التجميل، فإن كانت لإزالة عيب جازت، وإلا حَرُمَت.[٤]


المراجع

  1. "هل يجوز إجراء عملية تجميل للأنف إذا كان يسبب لي ضررًا نفسيًا؟"، إسلام ويب، 2014-6-18، اطّلع عليه بتاريخ 2018-7-18. بتصرّف.
  2. "تصغير الأنف بين الجواز والحرمة"، إسلام ويب، 2011-7-6، اطّلع عليه بتاريخ 2018-7-18. بتصرّف.
  3. "يجوز إجراء عمليات التجميل بشروط"، إسلام ويب، 2001-3-13، اطّلع عليه بتاريخ 2018-8-1. بتصرّف.
  4. "حكم إجراء عملية لتصغير الأنف"، الإسلام سؤال وجواب ، 2008-6-29، اطّلع عليه بتاريخ 2018-7-18. بتصرّف.