حل الإمساك

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٢١ ، ٦ فبراير ٢٠١٩
حل الإمساك

تغيير نمط الحياة

هناك العديد من النصائح والتغييرات التي تساعد على التخلّص من مشكلة الإمساك، وفي ما يأتي بيان لبعض منها:[١]

  • ممارسة التمارين الرياضيّة: تساعد ممارسة التمارين الرياضيّة على تحفيز انقباض عضلات الأمعاء، ممّا يُسهّل حركة البراز داخل القولون.
  • تناول الألياف: قد يؤدي انخفاض نسبة الألياف في الوجبات الغذائيّة إلى الإصابة بالإمساك، لذلك يجب الحرص على الإكثار من تناول الألياف ضمن الوجبات الغذائيّة؛ مثل الفواكه، والخضار، والحبوب الكاملة.
  • شرب كميّات كافية من السوائل: يجب الحرص على شرب كميّات كافية من السوائل للمساعدة على حركة الأمعاء، وتليين البراز.
  • تناول البروبيوتيك: يساعد تناول البروبيوتيك (بالإنجليزية: Probiotics) الذي يحتوي على البكتيريا النافعة على التخلّص من مشكلة الإمساك في بعض الحالات.


العلاجات الدوائية

لا تحتاج معظم حالات الإصابة بالإمساك للعلاج، وقد تزول من تلقاء نفسها، وتُعدّ المليّنات (بالإنجليزية: Laxatives) أحد أفضل الأدوية المستخدَمة في علاج الإمساك، ولكن تجدر الإشارة إلى عدم الإفراط في استخدامها، كما توجد بعض الأدوية الأخرى التي تزيد من نسبة الماء في الأمعاء ممّا يساعد على التخلّص من مشكلة الإمساك، مثل دواء لوبيبروستون (بالإنجليزية: Lubiprostone)، بالإضافة إلى بعض الأدوية الأخرى التي تعمل بطرق مختلفة، مثل دواء ميزوبروستول (بالإنجليزية: Misoprostol)، ومن أنواع المليّنات المستخدَمة في علاج الإمساك نذكر الآتي:[٢][٣]

  • مكملات الألياف: يُعدّ هذا النوع من المليّنات الأكثر أماناً؛ حيث إنّها تزيد من كتلة البراز ممّا يساعد على التخلّص من مشكلة الإمساك.
  • المزلّقات: تُسهّل المزلّقات (بالإنجليزية: Lubricants) حركة البراز في القولون، ومن الأمثلة عليها: الزيوت المعدنيّة (بالإنجليزية: Mineral oil).
  • المنشّطات: تنظّم هذه الأدوية حركة وانقباض عضلات الأمعاء ممّا يسهّل حركة البراز، ومن الأمثلة عليها دواء بيساكوديل (بالإنجليزية: Bisacodyl).
  • المليّنات الأوسمولارية: تسرّع المليّنات الأوسمولارية (بالإنجليزية: Osmotic laxatives) من حركة السوائل في القولون، وهذا بدوره يسهل حركة البراز، ومن الأمثلة عليها اللاكتولوز (بالإنجليزية: Lactulose).


العمليات الجراحية

قد تحتاج بعض الحالات إلى تدخّل جراحيّ للتخلّص من مشكلة الإمساك المزمن؛ مثل حالات الإصابة بانسداد الأمعاء، أو فتق المستقيم (بالإنجليزية: Rectocele)، والشق الشرجيّ (بالإنجليزية: Anal fissure)، كما قد تحتاج بعض الحالات إلى إزالة جزء من القولون، وذلك عند عدم نجاح طرق العلاج الأخرى، أو عند المعاناة من بطء غير طبيعيّ في حركة البراز.[٣]


المراجع

  1. Cathy Wong (21-11-2018), "Natural Constipation Remedies"، www.verywellhealth.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.
  2. Christian Nordqvist, "What to know about constipation"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Constipation", www.mayoclinic.org,10-1-2018، Retrieved 23-1-2019. Edited.