خصائص الفقاريات التي تجعلها تختلف عن اللافقاريات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٥ ، ١٩ يوليو ٢٠١٨
خصائص الفقاريات التي تجعلها تختلف عن اللافقاريات

هيكل عظمي أو غضروفي

تمتلك الفقاريات هيكل داخلي مصنوع من العظام أو الغضاريف، وهي أحد أهم ميزات الفقاريات، فتعتبر العظام نسيج صلب يتكون من مصفوفة الكولاجين، أو هيكل مملوء بالمعادن مثل الكالسيوم، أما الغضروف فيعتبر نسيج قاسي يحتوي على بروتين الكولاجين، وتعتبر العظام أقل مرونة من الغضاريف، ولكنها أقوى، فيسمح الهيكل الداخلي العضمي للحيوانات بالنمو لتصبح أكثر وأثقل، كما ويوفر العظم مزيد من الحماية للأنسجة المرنة، والأعضاء الداخلية.[١]


امتلاك خلايا عرف عصبي

تمتلك معظم الفقاريات خلايا عرف عصبي، حيث تشكل الحبل العصبي في التطور المبكر، ثم تترك خلايا العرف العصبي الحبل العصبي وتتحرك من خلال الجسم، وتشكل هذه الخلايا، أو تؤدي إلى تشكل العديد من الأعصاب المهمة، والعقد العصبية، والعديد من ملامح الرأس والوجه، ومن المميزات الأخرى التي تخص الفقاريات عن غيرها من الحبليات امتلاكها لدماغ متطور نسبياً، وعينان معقَّدتان متقاربتان، وبلعوم، ونظام دوري متطور بقلب.[٢]


امتلاك جانبين متماثلين

تعتبر الفقاريات حيوانات متماثلة جانبياً، حيث إنها تمتلك جانبان متطابقان في مستوى واحد فقط، فيمكن تقسيم الحيوان الفقاري يمكن تقسيم الفقاريات إلى الأسفل في منطقة الوسط، أو من المستوى السهمي، لإنتاج نصفين متساويين، ولكن في حال تم تقسيمها إلى الأسفل من الجانبين، أو بشكل عرضي، فإن الجانبين لن يكونا متطابقين.[٣]


دورة دموية مغلقة مع قلب

تحتوي أجسام الفقاريات على نظام الدورة الدموية المغلقة التي تضم القلب، حيث يوجد كل الدم بشكل كامل داخل الأوعية الدموية التي تحمله إلى جميع أنحاء الجسم، وينقسم القلب لديها إلى حجرات تعمل معاً لضخ الد، ويوجد حجرتينن إلى أربع حجرات في قلب الفقاريات، فكلما زاد عدد الحجرات، كلما زاد مستوى الأكسجين في الدم، وزادت متطلبات الضخ القوية.[١]


فتحات الشق البلعومي

تمتلك معظم الفقاريات فتحات غشاء بلعومي إما على جانبي البلعوم، أو على الحنجرة، بالإضافة إلى ذيل خلف فتحة الشرج، وتمتلك بعض الحشرات أجسام تمتد إلى ما بعد فتحة الشرج، ولكنها لا تمتلك أي ذيل، ويمكن أن تتحرك ذيول الفقاريات وتوفر الحركة، أو التوازن والدعم لجسمها، كما هو الحال في الطيور والديناصورات، ويمكن أن تستخدم العديد من الفقاريات، كالقرود، ذيولها للتأرجح من خلال الأشجار.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Vertebrate Diversity", www.ck12.org, Retrieved 16-7-2018. Edited.
  2. "Vertebrates: More on Morphology", www.ucmp.berkeley.edu, Retrieved 16-7-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Vertebrata", www.encyclopedia.com, Retrieved 16-7-2018. Edited.