خواطر عن الفراق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٠ ، ٢٩ مارس ٢٠١٥
خواطر عن الفراق

الفراق ليست كلمة سهلة لما تحمله من معاني كثيرة، فالفراق يَبعث الحزن والألم في أنفسنا عندما نبتعد أو نخسر شخص أحببناه وتعلّقنا به واعتدنا على وجوده في حياتنا، حتى عند الابتعاد عن الوطن والأرض التي نحب، فإليكم بعض الخواطر التي تعبر عن الفراق وألمه:

  • لا تندم على حب عشته حتى ولو صار ذكرى تؤلمك، فإذا كانت الزهور قد جفت وضاع عبيرها ولم يبق منها غير الأشواك، فلا تنسى أنها منحتك عطراً جميلاً أسعدك.
  • لا تكسر أبداً كل الجسور مع من تُحب فربما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاء آخر يُعيد ما مضى ويصل ما انقطع، فإذا كان العمر الجميل قد رحل فمن يدري ربما ينتظرك عمر أجمل.
  • إذا قررت يوما أن تترك حبيباً فلا تترك له جرحاً، فمن أعطانا قلباً لا يستحق أبداً منا أن نغرس فيه سهماً، او نترك له لحظة ألم تُشقيه، وما أجمل أن تبقى بيننا لحظات الزمن الجميل.
  • إذا سألوك يوماً عن إنسان أحببته فلا تبح بسرٍ كان بينكما، ولا تُحاول أبداً تشويه الصورة الجميلة لهذا الإنسان الذي أحببته، اجعل من قلبك مخبأ سرياً لكل أسراره وحكاياته، فالحب أخلاق قبل أن يكون مشاعر.
  • الفراق دمعة مُرة وإشتياقٌ قاتل.
  • الفراق جُرحٌ عميق تبقى أثاره موجودة.
  • الفراق سهم قاتل.
  • الفراق ذِكرى في القلب تبقى للأبد.
  • الفراق قصة ألفها القدر ومثلها البشر.
  • الفراق وداع أعمى.
  • الفراق حُزن كلهيب الشمس يُبَخر الذكريات من القلب ليسمو بها إلى عليائها، فتُجيبه العيون بنثر مائهالتطفيء لهيب الذكريات.
  • الفراق نار ليس للهَبِه حدود لايحسه إلا من اكتوى بناره.
  • الفراق لِسانَهُ الدموع وحديثهُ الصمت ونظرهُ يجوب السماء.
  • الفراق هو القاتل الصامت والقاهر المُميت، والجَرح الذي لا يبرأ والداء الحامل لدوائه.
  • الفراق كالحُب تعجز الحُروف عن وصفه، وإن أبينا تفرقا.
  • الفراق كالعين الجارية التي بعد ما اخضر محيطها نَضُبَت.
  • عند الفراق اجعل لعينيك الكلام، فسيقرأ من أحبك سوادها، وإجعل وداعَك لوحة من المشاعِر يستميتُ الفنانون لرسمها ولايستطيعون، فهذا أخر ما سيسجِلهُ الزمن في رصيدكما، وبعد الفراق لا تنتظر بزوغ القمر لتشكوا له ألم البُعاد، لأنهُ سيغيب ليرمي ما حَمله ويعود لنا قمراً جديد ولا تقف أمام البحرلتهيج أمواجَه وتزيد عليه مائة من دموعك، لأنه سيرمي بهمك في قاع ليس له قرار ويعود لنا بحر هادئ من جديد.
  • لا تنسى يا قلم فالحبر ذكرى والفراق ألم.
  • أشتاقك وأعلم أنك لن تاتى وإن اللقاء بينا مُحال، وإن الفراق بينا قد طال وطال، فكُل شيء في الكون لابُد أن يلول إلى الزوال، وها هو مع الأيام قد زال.
  • أتذكُر حين بُحتُ لك عن عشقنا، فأعلنت يوم الإستقلال فهنئيا لك برغد عيشك، وأتمنى لك السعادة والتوفيق الدايم من الله، أما أنا فلم يعد لي مكان هنا وسبأقى كعاشقة مجروحة الفؤاد، وسأعتاد لأُكمل طريقي بالسفر والترحال فوداعاً حبيبي.
  • كان حلمي أن ألقاه لكن حُلمي بعيد المنال، كان حلمي أن أنساك، وهل ينسي المنفي ذكري الإحتلال.
  • ياصُعوبة الحُب والحياة وما بِهما من طرق وعره، حقاً كم يَحتاجُ المرء منا من مجهود عظيم كى يَسلك بعضاً من طرقهما، سحقاً للحياة حين تُبعدَنا عمن نُحب سحقاً لها، ألف سُحق لينحصر هذا البعد والفراق في خندق ابتلاءات من القدر والقضاء.
  • ياله من شعور مؤلم أن يتعلق قلب المرأة برَجل لم يكن من نصيبها يوما ما، ولكن شاءت الأقدار بأن يفترقا، وعلى رغم الإفتراق تبقى تَعشقه إلى الأبد، ولا زال الألم بداخلنا يتكرر فمتى سيحين الوقت، لأجد هذا الألم قد تبعثر.
  • كانت القسوة خطيئتُك، وكان الكبرياء خطيئتي وحين التحمت الخطيئتان كان الفراق مولودهما.
  • الفراق هو الوجه الآخر للحب والخيبة هي الوجه الآخر للعشق.
  • شاق هو الفراق الأبدي ومع ذلك علينا أن نتدرب على النسيان لنستطيع العيش.
  • عندما يفترق اثنان لا يكون أخِر شِجار بينهما هو سبب الفراق ،الحقيقة يكتشِفانِها لاحقاٍ بين الحُطام، فالزلزال لا يُدمّر إلاّ القلوب المتصدّعة الجُدران والآيلة للإنهيار.
  • لعلنا خُلقنا لنظل هكذا خطين متوازيين يعجزان عن الفراق، وعن التواصل ولن يلتقيا إلّا إذا انكسر أحدهُما.
  • المحبة لا تعرف عُمقها إلّا ساعة الفراق.
  • مع كلّ حب، علينا أن نربّي قلوبنا على توقّع احتمال الفراق، والتأقلم مع فكرة الفراق قبل التأقلم مع واقعه.
  • لا تكسر أبداً كل الجسور مع من تحب، فربما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاء آخر يُعيد ما مضى ويصل ما انقطع، فإذا كان العمر الجميل قد رحل فمن يدري ربما إنتظرك عمر أجمل، وإذا شاءت الأقدار وإجتمع الشمل يوماً فلا تبدأ بالعتاب والهجاء والشجن، وحاول أن تتذكر آخر لحظه حب بينكما لكي تصل الماضي بالحاضر، ولا تفتش عن أشياء مضت لأن الذي ضاع ضاع، والحاضر أهم بكثير من الماضي، ولحظة اللقاء أجمل بكثير من ذكريات وداع موحش، وإذا اجتمع الشمل مرة أُخرى حاول أن تتجنب أخطاء الأمس التي فرقت بينكما لأن الأنسان لا بد أن يستفيد من تجاربه.
  • إذا جاء الفراق يوماً وجاء بعد الفراق العيد، فلا تنسى أن تفرح ولا تنسى أن تضحك، ولا تنسى أن تلبس الجديد، ولا تنسى أن تزور أرض ذكرياتنا وتَقف فوق قبر الحب بإطمئنان، وتقرأ عليه شيئا من شِعرك، ولا تنسى نصيبي من ذكرياتك الحزينة، وفي ليلة العيد وإذا جاء الفراق يوماً، وجاء بعد الفراق الحنين ندماً فلا تنسى أن تغمس فُرشاة الذِكرى في ماء جُرحَك الملون، وترسم وجه الحنين ضاحِكاَ ولا تحزن ولا تجزع، إذا ما بدا لك الوجه برغم الضحكة هزيلاَ، فكل الجروح بعد جرح الفراق تافِه.
  • يوماً ما سيأتي الفراق ويوماً ما سنتألم، ويوماً ما سيتفرع الطريق ويمضي كل منا في طريقه.
  • فإذا ما جاء الفراق يوماً فلا تنسى أن تسألني عن رغبتي الأخيرة، ولا تبخل عليّ بإعلان رغبتك الأخيرة لي، فكلِانا مُساق إلى إعدامه، وكِلانا له حق الأُمنية الأخيرة قبل الموت.
  • إذا ما جاء الفُراق يوماً فسأُمِد يدي إلى الهاتف وأُدير نصف الرقم وسأتذكر في النصف الآخر أننا قد إنتهينا وأن للفراق علينا حق احترامَه وإن كل الأصوات مُباحة لي بعد الفراق إلا صوتك.
  • إذا ما جاء الفراق يوماً وجاء بعد الفراق ليلٌ مُظلم أضاع قَمرهُ، فلا تنسى أن تبحث عن القمر في أرض الضلوع، فإن كانت الجروح هناك أشد وضوحاً، فأعلم أن القمر هناك في حنايا القلب مختبئ، وإذا ما جاء الفراق يوماً وجاءت قارئة الفنجان بعد الفراق إليك تسعى فلا تصدقها، فهي قالت أن في الغابة الموحشة جنة حُب خضراء سترافقني عليها كذبها يا سيدي ولا تكابر ولا تغامر فبعد الفراق لا شيء يجدي.
  • إذا ما جاء الفراق يوماً وجاءت قارئة الكف بعد الفراق إليك تسعى فلا تصدقها أن هي قالت أن الحياة ضيقة كالكف وأن لنا فوق كف الحياة لقاء كذبها يا سيدي فليس أوسع من مساحة الألم ولا أضيق من صدر الأمل بعد الفراق.
  • إذا ما جاء الفراق يوماً وجَمعني بك بعد الفراق طريق، وكانت تمسك ذِراعيك وكُنتُ أتعكز ذراعيه، فلا تقل لها كنا ولن أقول له كنا فوحدُنا نعلم يا سيدي بأنا وبرغم الفراق مازلنا ومازلنا ومازلنا.
  • إذا ما جاء الفراق يوماً وفوق أرض الصدفة المؤلمة التقينا، وسمعتك على البعد تقول لعينيها أجمل قصائد الشعر ولمحتني على البعد أُُراقِصه ألماً، فلا تقل لها كنتُ حبيبها ولن أقول له كان حبيبي وإلاّ خسرتها وخسرته.
  • إذا ما جاء الفراق يوماً وهُتكت بعد الفراق تاركة الحب المقتول، فخُذ معك الضحكات فليس لي بها بعد الفراق حاجة، وإحمل الرسائل والكلمات والأحلام وإبقي لي الصور والذكريات وبعضا من الأوهام.