دعاء للتخلص من العين والحسد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٤٨ ، ٢١ أبريل ٢٠١٩
دعاء للتخلص من العين والحسد

دعاء التخلص من العين والحسد

(باسمِ اللهِ أرقيكَ. من كلِّ شيٍء يُؤذيكَ. من شرِّ كل نفسٍ أو عينِ حاسدٍ اللهُ يشفيكَ. باسمِ اللهِ أَرْقِيكَ).[١]


الفرق بين العين والحسد

هناك العديد من الفروق بين العين والحسد وهي:[٢]

  • الحسد أعم من العين، فكل عائن حاسد، والعكس ليس صحيح، وقد ورد ذكر الاستعاذة من الحاسد في سورة الفلق، حيث تدخل الاستعاذة من العائن ضمن الاستعاذة من شر الحاسد.
  • مصدر الحسد البغض، والحقد، وتمني زوال النعمة عن صاحب الفضل، أما سبب العين فهو الإعجاب والاستحسان والاستعظام.
  • اشتراك الحسد والعين في الأثر، فكلاهما يتسببان في وقوع الضرر على المحسود أو المعيون.
  • اختلافهما في المصدر، فالعين مصدرها انقداح نظرة العين، أما الحسد فمصده تحرك القلب، وتمني زوال النعمة عن المحسود، واستكثار النعمة عليه.
  • إمكانية الحاسد أن يحسد أمرًا متوقعًا قبل حدوثه، في حين أن العائن ينحصر عينه على الموجود بالفعل، حيث يمكن أن يعين المرء نفسه وماله ولكنه لا يحسدهما.
  • إمكانية وقوع العين من شخص صالح، حيث يعجب بالشيء دون أن يتمنى زواله، في حين أن الحسد لا يقع إلا من نفس حاقدة خبيثة.


حكم العين والحسد

الحسد والعين محرمان في الشريعة، وجاء تحريم العين من كونه يوقع الضرر والإيذاء بالناس، ويأثم من يتعمد أن يصيب الناس بعينه ومن يهددهم بذلك.[٣]


علاج العين والحسد

تعالج العين والحسد بالمعوذات التي وردت في الكتاب والسنة، كأذكار الصباح والمساء، وأذكار الدخول والخروج، وأذكار قبل النوم، والإكثار من قراءة القرآن الكريم، والاستغفار، وقراءة الرقية الشرعية، والتي تتضمن سورة الفاتحة، وآية الكرسي، وسورة الكافرون، وسورة الإخلاص، والمعوذتين، وتكرارهم، والنفث والتفْل على النفس، أو من ترقيه بعد الفراغ من القراءة، فقد كان عليه الصلاة والسلام يفعل ذلك.[٤]وعلى من يظن أنه مبتلي بحسد الناس وإيذائهم أن يتوب إلى الله تعالى، ويمتنع عن هذا الفعل، وأن يعتاد على ذكر الله حين يرى ما يستحسنه، وإذا ازداد أذاه وتفشى على ولي الأمر حينها أن يسجنه بغية زجره وكف أذاه.[٥]


المراجع

  1. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 2186، صحيح.
  2. وحيد عبدالسلام بالي (19-8-2014)، "علاج العين والحسد والفرق بينهما"، شبكة الألوكة ، اطّلع عليه بتاريخ 31-10-2018. بتصرّف.
  3. "العين والحسد والفرق بينهما"، الإسلام سؤال وجواب، اطّلع عليه بتاريخ 31-10-2018. بتصرّف.
  4. خالد عبد المنعم الرفاعي (10-1-2013)، "علاج الحسد والعين"، شبكة الألوكة ، اطّلع عليه بتاريخ 31-10-2018. بتصرّف.
  5. عبد الحميد المحيمد، "العيون الحاسدة والوقاية منها"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 7-11-2018. بتصرّف.