زيادة كريات الدم البيضاء في الدم

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٥ ، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٦
زيادة كريات الدم البيضاء في الدم

كريات الدم البيضاء

تلعب خلايا الدم البيضاء دوراً مهماً في الحفاظ على الجهاز المناعي في الجسم، فتساعد على قتل الفيروسات والعديد من أنواع الفطريات والبكتيريا، وتقتلها قبل انتشارها وإصابة الجسم بالمرض، فتنقسم خلايا الدم البيضاء إلى عدة أقسام؛ وكل قسم مسؤول عن وظيفةٍ محددةٍ في الجسم، فبعض خلايا الدم البيضاء تقتل البكتيريا الخارجية، والبعض الآخر يهاجم الفيروسات، إلا أنه يصاب بعض الأشخاص بارتفاع كريات الدم البيضاء، مما يسبب بعض الخلل في الجسم.


زيادة عدد كريات الدم البيضاء في الجسم

يعتقد العديد من الأشخاص أن ارتفاع عدد كريات الدم البيضاء أمر طبيعي ومفيد؛ لقدرتها على محاربة البكتيريا، إلا أن الأمر قد يدل على الإصابة بمرض ما؛ كالعدوى الشديدة أو الالتهابات أو التعرض لبعض الصدمات النفسية والحساسية أو أمراض أخرى، لذلك لا بد من مراجعة الطبيب بشكل فوري عند الشعور بارتفاع كريات الدم البيضاء.


أعراض ارتفاع كريات الدم البيضاء

لا توجد أعراض محددة يمكن الشعور بها، وتدل على ارتفاع كريات الدم البيضاء، ومن الممكن الشعور بأعراض المرض البكتيري؛ كالحمى والإغماء في بعض الأحيان، والإصابة بالنزيف، وفقدان الوزن والشهية، وبعض الألم، ويمكن اكتشاف ارتفاعها بإجراء اختبار دم، ففي حالة زيادة عدد كريات الدم البيضاء عن 10.500 ميكروليتر عند الأشخاص البالغين تعتبر النسبة مرتفعةً.


أسباب ارتفاع كريات الدم البيضاء

  • مكافحة عدوى في الجسم، وبذلك زيادة إنتاج كريات الدم البيضاء للمقاومة.
  • رد فعل سلبي لأحد أنواع الأدوية.
  • إصابة النخاع العظمي بأحد الأمراض.
  • وجود بعض الاضطربات في الجهاز المناعي.
  • الإصابة بمرض سرطان الدم الليمفاوي، وابيضاض الدم النقوي الحاد.
  • التعرض لبعض أمراض الحساسية الشديدة، وتليف النقي.
  • الإصابة بالتهاب بكتيري أو فيروسي.
  • التدخين بشكلٍ كبيرٍ، والإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • تعريض الجسم لإجهاد كبير، وخاصةً الإجهاد النفسي.
  • مرض السل، والسعال الديكي.


علاج زيادة عدد كريات الدم البيضاء

بعد تشخيص الحالة يصف الطبيب بعض الأدوية التي تساعد على تقليل نسبة كريات الدم البيضاء، وتقديم بعض النصائح المهمة عند تناول الأطعمة؛ كتجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون والسعرات الحرارية العالية، والملح، والسكر، والابتعاد عن الوجبات السريعة بشكل نهائي، والإكثار من الأطعمة التي تحتوي على المواد المضادة للأكسدة وفيتامين C,E والألياف، والكالسيوم، والدهون الأحادية، وزيت الأسماك، كما ينصح بالإكثار من تناول الثوم الذي يساعد على تخليص الجسم من السموم والبكتيريا، وزيت الزيتون، والشاي الأسود والأخضر، وتناول حصص يومية من الفواكه والخضروات، وإضافة الخل إلى السلطة، أو شرب كوب من الماء الدافىء يومياً على الريق والمضاف إليه ملعقة من الخل.