صراع البقاء

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:١٧ ، ٢٦ يونيو ٢٠١٩
صراع البقاء

صراع البقاء

الصراع من أجل السيادة والبقاء مفهوم قديم موجود منذ وجود البشرية، فالطبيعة البشرية تنقسم في طبيعتها إلى الخير والشر، وهذا الصراع في حد ذاته قائمٌ بين هذين النوعين المُتناقضين، ويمكن القول بأنّه عبارة عن اقتتال بين الكائنات الحية العاقلة وغير العاقلة، ولكن تظهر قوته بين بني البشر أكثر من غيرهم من الكائنات، ويبدو أنّ الصراع من أجل البقاء صراعاً دائماً ولن ينتهي أبداً نظراً لعدم انتهاء أو انقضاء الشرّ لدى البشر. وسنذكر الدوافع والأسباب الغرائزية للصراع، ومن ثم الحديث عن تطوّر هذا الصراع وتحوّله إلى فكرة راسخة، وكيف جُعل هذا الصراع لدوافع متعددة.


أهداف الصراع الغرائزية

إنّ الطبيعة الغرائزية معجونة بحبّ الامتلاك والسيطرة، وإذا تحدثنا عن الأسباب الغرائزية للصراع نجدُها من أجل مقومات الحياة الأساسية، من ماءٍ، وطعام، ومكان للعيش، فنراه في عالم الحيوان كما يحدث في الغابة، فالقوي يأكل الضعيف من أجل الحصول على الطعام، أو تأمين المأوى للعيش فيه، فهذا الصراع وُجد في الفطرة التي خُلق عليه الكائن الحيّ.