طرق الكشف المبكر عن سرطان الثدي

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ٣ مايو ٢٠١٧
طرق الكشف المبكر عن سرطان الثدي

سرطان الثدي

يعتبر سرطان الثدي من الأمراض الأكثر انتشاراً بين النساء على وجه الخصوص، وذلك بسبب عدة عوامل، منها: السمنة، والتدخين، والعامل الوراثي، وتأخر الحمل، وعدم انتظام الدورة الشهرية، والتقدم بالسن، وتجنب الرضاعة الطبيعية، والتعرض للضغوطات النفسية والاكتئاب، وهناك عدة أعراض تظهر على المرأة عند إصابتها بسرطان الثدي، تمكنها من الكشف المبكر عن السرطان، وهذا ما سنعرفكم عليه في هذا المقال.


أعراض الإصابة بسرطان الثدي

  • بروز كتل في الثدي.
  • خروج إفرازات من الثدي، مثل: الدم، أو إفرازات خضراء اللون.
  • ظهور نتوءات على الثدي.
  • تغير شكله، وحجمه، ولونه.


طرق الكشف المبكر عن سرطان الثدي

  • الفحص الإشعاعي للثدي (الماموجرام): تتم عملية الفحص الإشعاعي للثدي بالاعتماد على الأشعة السينية، ويعتبر هذا الفحص من أدق الوسائل للكشف المبكر عن سرطان الثدي، حيث يمكن الكشف عن وجود خلايا سرطانية قبل ملاحظة أي مشاكل في الثدي، علماً أنّه من الممكن الكشف عن السرطان في مراحله الأولى، مما يزيد فرص معالجته، وبناءً على ذلك ينصح بإجراء الفحص الإشعاعي مرة كل سنتين، خاصةً عندما تتجاوز المرأة سن الأربعين.
  • الفحص السريري للثدي: تتم عملية الفحص السريري بالاعتماد على مختصين وأطباء ذوي خبرة، حيث يمكنهم معرفة الوضع الطبيعي للثدي، واكتشاف مدى سلامته، وصحته، ويجب إخبار الطبيب في حال كان هناك تاريخ عائلي لهذا المرض، حتى يستيطع تحديد ضرورة عمل الفحص الإشعاعي، بالتزامن مع الخيارات الأخرى، وذلك للمحافظة على سلامة المرأة، والحد من خطر مضاعفة المرض.
  • الفحص الذاتي للثدي (الداما): تتم عملية الفحص الذاتي بالاعتماد على النفس، حيث تقوم المرأة بفحص ثديها بشكلٍ دوري، للتأكد من عدم وجود عقد صلبة، أو أورام، أو أي تغيّراتٍ ملحوظة، مما يزيد وعي المرأة حول حالتها الصحية، ويضمن لها عدم إصابتها بالمرض، وهذا الفحص يتم بخطوتين، هما:
    • وضعية الاستلقاء: حيث تستلقي المرأة على ظهرها، وتضع مخدّةً تحت الكتف الأيمن، ثم تقوم بتلمّس أي تغيرات ممكنة، حيث تتلمس الثدي الأيمن بباطن الأصابع الثلاثة الوسطى من اليد اليسرى، ثم تقوم بالضغط قليلاً أثناء تحريك أصابعها، مع الحرص على التحريك بحركاتٍ دائرية ودون رفع الأصابع عن الجلد، وبعد الانتهاء، يتم إعادة نفس الخطوات لكن هذه المرة تكون الحركة نزولاً وصعوداً، مع الحرص أن تصل الأصابع أثناء التحسس إلى أسفل وفوق الترقوة، وإلى منطقة الإبط، وبعد الانتهاء من هذه الخطوات جميعها، يتم تكرارها على الثدي الأيسر، مع الاستعانة بأصابع اليد اليمنى، ويمكن أن يتم هذا الفحص أثناء الاستحمام، حيث تكون اليدين مبللتين.
    • وضعية الوقوف أمام المرآة: حيث تقف المرأة أمام المرآة، ثمّ تضع ذراعيها على جنبيها وتضغط على منطقة الخصر، مع شد عضلات الصدر، وتلاحظ هل يوجد أي تغيرات، وبعدها ترفعهما فوق رأسها، وتنحني نحو الأمام، ثم تضع يديها على خصرها، وتلاحظ أي تغيرات في شكل الثدي، وحجمه.


نصائح للوقاية من سرطان الثدي

  • تجنب الإكثار من الأطعمة الدهنية والمشبعة بالسمنة.
  • الإكثار من أكل الأطعمة الغنية بالألياف.
  • أكل الفواكه والخضروات بكثرة.
  • مراجعة الطبيب واستشارته في حال ملاحظة أي تغيرات.
  • الفحص الدوري بشكلٍ منتظم.